شركات وأعمال

“كليفلاند كلينك” يحل ثانيا على قائمة أفضل المستشفيات في الولايات المتحدة

كليفلاند- احتل مستشفى كليفلاند كلينك، مرة أخرى، المرتبة الثانية على قائمة أفضل المستشفيات في الولايات المتحدة، والتي تضعها مؤسسة “يو إس نيوز آند وورلد ريبورت”، فيما حل في المرتبة الأولى في رعاية أمراض القلب، وذلك للفترة 2020-2021.
وبهذا الإنجاز يحل مستشفى كليفلاند كلينك ضمن أعلى خمسة مراكز في القائمة المذكورة لاثنين وعشرين عاما على التوالي، فيما واصل تبوؤ المركز الأول في رعاية أمراض القلب وجراحاته، للعام السادس والعشرين على التوالي.
وبهذه المناسبة، قال الدكتور توم ميهاليفيتش الرئيس التنفيذي والرئيس لمستشفى كليفلاند كلينك، إن تركيز الصرح الطبي الأميركي الكبير ينصب باستمرار على السلامة والجودة، معتبرا أنهما “ركيزتان أساسيتان لكل ما ينبغي القيام به”. وأكد أن التصنيفات التي تضعها جهات مرموقة مثل “يو إس نيوز”، بجانب “ليب فروغ” ومراكز الرعاية والخدمات الطبية، و”فيزيَنت”، تدل دلالة واضحة على الالتزام الراسخ والمتواصل الذي يُبديه مقدمو الرعاية الطبية العاملون لدينا في عملهم بتقديم أفضل رعاية طبية للمرضى في أي مكان”.
وحل كليفلاند كلينك ضمن المراتب العشرة الأولى في البلاد في 13 تخصصا، تشمل أمراض القلب وجراحاته، التي حلت في المرتبة الأولى، وأمراض الشيخوخة التي جاءت في المرتبة الثانية، وأمراض النساء التي حلت ثانيا، وأمراض الروماتيزم (ثانيا)، وأمراض الجهاز الهضمي وجراحاته (ثالثا)، وأمراض الرئة وجراحاتها في (رابعا)، وأمراض المسالك البولية وجراحاتها (رابعا)، وأمراض السرطان (خامسا)، وأمراض الكلى (خامسا)، وأمراض السكري والغدد الصماء (سادسا)، وأمراض الأعصاب وجراحاتها (تاسعا)، وجراحات العظام (تاسعا)، وطب العيون في المرتبة العاشرة.
وأعرب الدكتور لارس سفينسون رئيس معهد أمراض القلب والأوعية الدموية التابع لكليفلاند كلينك، من جهته، عن مشاعر الفخر والسرور بتبوؤ المعهد المرتبة الأولى بوصفه “أفضل مستشفى في الولايات المتحدة لرعاية القلب”، للسنة السادسة والعشرين على التوالي، معتبرا هذا الإنجاز “انعكاسا مباشرا للالتزام الأكيد والحرص الشديد الذي يُبديه أطباؤنا وممرضونا ومقدمو الخدمات الطبية العاملون لدينا وموظفو الدعم من جميع المستويات، إضافة إلى الثقة التي يضعها فينا المرضى وأسرهم، علاوة على التزامنا بتطوير طب القلب والأوعية الدموية وجراحاتها من خلال تفانينا المستمر في البحث والابتكار”. وتضع مؤسسة “يو إس نيوز آند وورلد ريبورت” تصنيفها السنوي لأفضل المستشفيات في الولايات المتحدة منذ واحد وثلاثين عاما، لمساعدة المرضى وأطبائهم على اتخاذ قرارات مستنيرة حول أنسب الأماكن لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، سواء للحالات الحرجة أو العادية.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock