رياضة عربية وعالمية

كلييسترز ودافيدنكو يستأثران بالالقاب

تنس حول العالم


 


مدن – فازت البلجيكية كيم كليسترز المصنفة السادسة عالميا على الاستونية كايا كانيبي الصاعدة من التصفيات 6-3 و3-6 و6-4 في المباراة النهائية لبطولة هاسيلت للتنس في بلجيكا يوم أمس الاحد لتحرز اللقب.


واثبتت كليسترز المصنفة الاولى في البطولة انها افضل كثيرا من كانيبي المصنفة 91 عالميا التي ظهرت لاول مرة في مباراة نهائية لاحدى البطولات التي ينظمها اتحاد لاعبات التنس المحترفات.


وتعد هذه أول بطولة تشارك فيها كليسترز بعد غيابها عن الملاعب لمدة شهرين بسبب اصابة في المعصم.


دورة باريس-بيرسي


 أحرز الروسي نيكولاي دافيدنكو المصنف رابعا لقب بطل دورة باريس-بيرسي الدولية لكرة المضرب آخر الدورات التسع الكبرى البالغة جوائزها مليونان و450 ألف دولار، بفوزه على السلوفاكي دومينيك هرباتي 6-1 و6-2 و6-2 في المباراة النهائية يوم أمس الاحد.


وهي المرة الاولى التي يحرز فيها دافيدنكو لقب بطل دورة باريس بيرسي في مسيرته الاحترافية والاولى في دورات الماسترز.


وهو اللقب العاشر لدافيدنكو في مسيرته الاحترافية والخامس هذا العام بعد دورات بورتشاش النمسوية وسوبوت البولندية ونيو هايفن الأميركية وموسكو.


ولم يجد دافيدنكو صعوبة كبيرة لتخطي عقبة هرباتي واحتاج الى ساعة و38 دقيقة لانهاء المباراة في صالحه.


وسيصعد دافيدنكو (25 عاما) الى المركز الثالث في التصنيف العالمي الذي يصدر اليوم الاثنين.


في المقابل، فشل هرباتي في اول مباراة نهائية له هذا العام والاولى في دورات الماسترز منذ عام 2000.


دورة كيبك


 بلغت الفرنسية ماريون بارتولي المصنفة ثانية والروسية اولغا بوتشكوفا المصنفة ثامنة المباراة النهائية لدورة كيبك الكندية الدولية لكرة المضرب البالغة جوائزها 170 الف دولار (137 الف يورو).


في الدور نصف النهائي، تغلبت بارتولي، المصنفة 19 عالميا، على الاميركية ليليا اوسترلوه 3-6 و6-3 و6-1، فيما فازت بوتشكوفا، المصنفة 49 عالميا، على الفرنسية الاخرى سيفيرين بريمون المصنفة رابعة 2-6 و6-صفر-7-5.


وتسعى بارتولي (22 عاما) الى اللقب الثالث في مسيرتها، بعد الاول في اوكلاند في كانون الثاني/يناير الماضي والثاني في طوكيو الشهر الماضي، فيما تخوض بوتشكوفا (19 عاما) التي استفادت من انسحاب الصربية يلينا يانكوفيتش المصنفة في ربع النهائي لتحجز مكانها في دور الاربعة، غمار النهائي للمرة الثانية في مسيرتها، بعد خسارتها في المباراة النهائية لدورة كالكوتا الهندية امام السويسرية مارتينا هينغيس في ايلول/سبتمبر الماضي.


وتواجهت اللاعبتان في مناسبتين كانا في العام الحالي، فكان الفوز من نصيب الفرنسية، دون ان تخسر اي مجموعة، في الدور الاول من بطولة فلاشينغ ميدوز الاميركية، اخر البطولات الاربع الكبرى، وفي ربع نهائي دورة بالي.


مطاردة على قمة التصنيف العالمي في بطولة مدريد


 تدخل كل من ماريا شارابوفا واميلي مورسيمو وجوستين هينان هاردين بطولة مدريد للتنس التي ينظمها الاتحاد الدولي للاعبات المحترفات والمقرر لها يوم غد الثلاثاء وكل واحدة منهن تتطلع الى انهاء الموسم على قمة التصنيف العالمي.


وتملك كل واحدة من اللاعبات الثلاث الفرصة لانتزاع المركز الاول ولكن تبدو شارابوفا (19 عاما) التى ظهرت بمستوى رائع مؤخرا وابتعدت عنها الاصابات الافضل لانهاء الموسم وهي على قمة التصنيف.


حصلت شارابوفا التي تغلبت على هاينان هاردين في نهائي بطولة أمريكا المفتوحة للتنس لتفوز باللقب في شهر سبتمبر أيلول الماضي على ثالث بطولة لها على التوالي هذا العام بفوزها على مواطنتها ناديا بيتروفا في بطولة لينز أواخر الشهر الماضي لتحرز لقبها الخامس هذا الموسم.


وتشعر المراهقة الروسية الفاتنة والتي تقود لاعبات روسيا الاربعة في البطولة بالتفاؤل في امكانية تكرار انتصارها عام 2004 في نفس البطولة عندما فازت على سيرينا ويليامز في النهائي.


وقالت شارابوفا بعد فوزها في لينز “أؤدي بمزيد من الثقة لكثرة مشاركاتي في المباريات. وأشعر بأني في حالة بدنية افضل وبالسعادة لانني تمكنت في ظل هذه الحالة الفنية الجيدة من الحصول على ثلاث بطولات متتالية.”


واضافت “كان عاما جيدا والحصول على بطولة أخرى كبيرة سيعد أمرا رائعا.”


وتعترف الفرنسية مورسيمو (27 عاما) بانها ليست في قمة مستواها بعد ابتعادها عن الملاعب عشرة ايام لاصابتها في الكتف ولكنها ترى انها ليس لديها ما تخسره في بطولة مدريد.


وقالت مورسيمو “لم اتدرب بالشكل الجيد ولست متأكدة في قدرتي على توجيه ضربات الارسال بنسبة مئة في المئة ولكني سأكون أكثر نشاطا من باقي اللاعبات .”


وأضافت موريسمو “فرصتي ضئيلة في انهاء الموسم علي قمة تصنيف اللاعبات وأنا لا أعول على ذلك كثيرا لانه سيكون مثل حبة الكرز فوق الكعكة.”


وتعد هينان هاردين الفائزة ببطولة فرنسا المفتوحة الأقل استعدادا لابتعادها سبعة اسابيع عن المباريات لاصابتها في الركبة خلال نهائي كأس الاتحاد بين منتخب بلادها وايطاليا في سبتمبر أيلول الماضي وهي في حاجة لاستعادة مستواها حاليا لو ارادت ان يكون لها فرصة في مدريد.


وسينضم للمصنفات الثلاث الأوائل سفيتلانا كوزنتسوفا وناديا بيتروفا والينا ديمنتييفا ومارتينا هينجيز الحاصلة علي لقب بطولة مدريد مرتين وكيم كليسترز حيث تسعي كل واحدة منهن للظفر بشريحة كبيرة من قيمة جوائز البطولة التي تبلغ ثلاثة ملايين دولار.


وتعتقد كوزنتسوفا التي تأهلت للبطولة العام الماضي ولكنها فشلت في تخطي الدور الاول انه يمكنها ان تستمر حتي الادوار النهائية هذه المرة.


وقالت كوزنتسوفا (21 عاما) التي فاز بالقاب بطولات ميامي وبالي وبكين هذا العام “تعلمت كيفية التأهل لبطولة مدريد ولكن هذه المرة اري عندي فرصة للفوز بها وربما الموسم الرائع الذي قدمته هذا العام وراء اعطائي المزيد من الثقة.”


ويعد انهاء هينجيز (26 عاما) للموسم بشكل رائع بوصولها الى بطولة مدريد بمثابة نجاح غير عادي لها بعد ابتعادها ثلاثة أعوام عن الملاعب.


وقالت اللاعبة السويسرية التي رفعت عدد ألقابها خلال مشوارها الى 42 بفوزها ببطولتي روما وكولكاتا هذا العام “اشعر بالسعادة بتأهلي للبطولة في اول عام من عودتي للملاعب.”


واضافت “لا يمكنني المطالبة بالمزيد وكل ما ينبغي علي القيام به التطلع للامام لاصبح واحدة من افضل اللاعبات في العالم مرة اخرى.”


وتنطلق البطولة يوم غد الثلاثاء حيث سيتم تقسيم اللاعبات الثماني الى مجموعتين وسيلتقي أول وثاني كل مجموعة في الدور قبل النهائي يوم السبت .


الفائزات بلقب بطولة رابطة اللاعبات


وفيما يلي قائمة باللاعبات التي سبق لهن الفوز ببطولة رابطة لاعبات التنس المحترفات منذ انطلاقها.


1972 كريس ايفرت


1973 كريس ايفرت


1974 ايفون جولاجونج


1975 كريس ايفرت


1976 ايفون جولاجونج


1977 كريس ايفرت


1978 مارتينا نافراتيلوفا


1979 مارتينا نافراتيلوفا


1980 تريسي اوستين


1981 مارتينا نافراتيلوفا


1982 سيلفيا هانيكا


1983 مارتينا نافراتيلوفا


1984 مارتينا نافراتيلوفا


1985 مارتينا نافراتيلوفا


1986 (مارس ) مارتينا نافراتيلوفا


1986 (نوفمبر) مارتينا نافراتيلوفا


1987 شتيفي جراف


1988 جابرييلا ساباتيني


1989 شتيفي جراف


1990 مونيكا سيليش


1991 مونيكا سيليش


1992 مونيكا سيليش


1993 شتيفي جراف


1994 جابرييلا ساباتيني


1995 شتيفي جراف


1996 شتيفي جراف


1997 يانا نوفوتنا


1998 مارتينا هينجيز


1999 لينزي دافنبورت


2000 مارتينا هينجيز


2001 سيرينا ويليامز


2002 كيم كليسترز


2003 كيم كليسترز


2004 ماريا شارابوفا


2005 اميلي مورسيمو


تونس تؤكد انها مستعدة لبطولة افريقيا


 أكد الاتحاد التونسي للتنس يوم أول من أمس السبت حسن استعداد منتخب البلاد لبطولة افريقيا السابعة للتنس التي تحتضنها تونس اعتبارا من غد الاحد وحتى 11 نوفمبر تشرين الثاني الجاري.


وقال رفيق قدور وهو مسؤول بمنتخب تونس للتنس ان المنتخب جاهز لهذا الموعد الافريقي المهم رغم غياب اثنين من ابرز نجوم اللعبة في عن الفريق.


ولم تؤكد اللاعبة سليمة صفر صاحبة لقب الدورة الاخيرة مشاركتها في منافسات السيدات ببطولة افريقيا بسبب التزاماتها مع فريقها الفرنسي.


وقال قدور “امضت سليمة صفر اتفاقا مع الاتحاد التونسي يقضي بمشاركتها في بطولة افريقيا وكأس الاتحاد الدولي لكننا لم نتلق منها اجابة حتى الان.”


كما سيغيب عن منتخب تونس لاعبه هيثم عبيد بسبب تعرضه للاصابة.


لكن قدور أكد حسن استعداد الفريق وقال “هذا لن يقلل من حظوظ تونس في التتويج.”


وتشارك تونس بأربعة لاعبين في منافسات الرجال وهم مالك الجزيري وحكيم الرزقي ووسيم دربال ومحمد عباس.


وقال طارق الشريف رئيس الاتحاد الافريقي والتونسي للتنس ان الاجراءات التنظيمية جاهزة ومكتملة لانجاح هذه البطولة التي تحتضنها تونس للعام الثاني على التوالي.


وسيشارك في هذه البطولة منتخبات جنوب افريقيا والجزائر والمغرب ومصر وبنين والكاميرون وجمهورية افريقيا الوسطى ونيجيريا وموريشيوس ومدغشقر والكونجو الديمقراطية والسنغال وسيراليون والسودان وساحل العاج اضافة الى تونس.


ورصد الاتحاد الافريقي للتنس 50 الف دولار للفائزين كما يحصل الفائز في مسابقة الرجال على بطاقة دعوة للمشاركة في بطولة الحسن الثاني بالمغرب العام المقبل وهي بطولة تدخل ضمن بطولات التصنيف العالمي.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock