آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

كورونا.. 8 آلاف فحص متراكم يوميا

مدير المختبرات المركزية يقترح اقتصار الفحص على من تظهر عليهم الأعراض

موفق كمال

عمان – عزا مدير المختبرات المركزية بوزارة الصحة الدكتور محمود الغزو، تأخر ظهور نتائج فحوصات كورونا وإرسالها للمواطنين بعد يومين أو ثلاثة لعدة عوامل أبرزها “تدافع المواطنين سواء من ظهرت عليه أعراض الاصابة او من يطلب إجراء فحص لأغراض أخرى”، مشيرا الى أن عدد الفوصات اليومي وصل الى 40 ألفا يوميا.
ويشكو مواطنون من تأخر ظهور نتائج عينات فحص كورونا، الامر الذي قد يشكل خطرا بنقل العدوى من مصابين الى مخالطين لهم، قبل البدء بإجراءات العزل المنزلي على المصابين عادة بعد ظهور النتائج.
واشار الغزو في تصريحات لـ”الغد” الى أن “حجم الفحوصات اليومية لفيروس كورونا لدى المختبرات المركزية يصل الى حوالي 8 آلاف”، مشيرا أيضا الى ان مختبرات المحافظات ترسل الى المختبرات المركزية عينات الفحص الفائضة عن طاقتها الاستيعابية”.
وقال، إن عدد الموظفين في المختبرات المركزية يصل الى 60 موظفا، وهناك فترتان من العمل الاولى من الثامنة صباحا وحتى الثالثة عصرا، والثانية تبدأ من الثالثة عصرا ولغاية انتهاء العمل”.
وأضاف، إن “لكل فترة عدد من الفحوصات يجب انجازه”، موضحا ان استطاعة المختبرات المركزية “تقدر بإنجاز 18 الف عينة يوميا، بيد ان عدد العينات الذي يصل يوميا للمختبرات المركزية يتجاوز عشرين الف عينة بواقع الفي عينة فائضة”.
من جهتها تقول مصادر مطلعة بوزارة الصحة ان احد أبرز أسباب تأخر ظهور نتائج العينات “عدم مضاعفة كوادر التي المختبرات المركزية، وفي المقابل هناك زيادة كبيرة في عدد الفحوصات اليومية”، مشيرة الى ان مشكلة تأخر ظهور نتائج العينات تتركز غالبا في العاصمة كون العمانيين هم الاكثر إقبالا على إجراء الفحص.
وقالت المصادر التي فضلت عدم ذكر إسمها، ان المختبرات في القطاع الخاص تقوم بإرسال نتائج عيناتها اولا بأول وخلال 12 ساعة على الاكثر، بيد ان فرق التقصي الثابتة والعشوائية، “لا ترسل العينات الى مختبرات وزارة الصحة الا بعد الانتهاء من عملها وتصل الى المختبرات المركزية بعد 7 ساعات من أخذها، لتضاف الى عينات متراكمة من أيام سابقة”.
الى ذلك يقول الطالب الجامعي تامر الرويلي ان نتيجة عينته لفحص كورونا ظهرت بعد ثلاثة أيام على أخذها، “مرجحا أن يكون قد نقل الاصابة لآخرين دون علمه انه مصاب”.
وتكتظ مراكز الفحص الثابتة بطوابير المواطنين يوميا من أجل إجراء فحص كورونا، وتظل في حالة قلق كبير لحين ظهور النتائج، بيد ان مدير المختبرات المركزية يقترح “اقتصار الفحص على من يشعر بأعراض الفيروس، وذلك للتقليل من عدد الفحوصات، على ان يقوم بعزل نفسه مباشرة”، لافتا الى ان الدول المحيطة بالاردن أوقفت الفحوصات العشوائية.
ويؤكد الطالب الرويلي ان معظم المواطنين ليس لديهم القدرة المالية على إجراء الفحوصات في المختبرات الخاصة، ولهذا يقصدون المراكز الصحية لغايات اجراء الفحص.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock