آخر الأخبار الرياضةالرياضةكأس العالمملفات وملاحق

كوستاريكا تتمسك بفرصة مواصلة المشوار أمام اليابان

المجموعة الخامسة

الدوحة – عقب تعرضه لهزيمة كاسحة أمام إسبانيا بسباعية بيضاء في مستهل مشواره بمونديال قطر 2022، يواجه منتخب كوستاريكا – بحضور نجمه كيلور نافاس- اليابان، اليوم الأحد على أمل الفوز على منتخب البلد الآسيوي للحفاظ على حظوظه في الاستمرار بالبطولة.
فبعدما مني بأكبر هزيمة لمنتخب في المونديال، سيسعى المنتخب الكوستاريكي بقيادة المدرب الكولومبي لويس فرناندو سواريز، لتحقيق تحول جذري في مساره أمام لاعبي “الساموراي الأزرق”، الذين يصلون متفائلين للغاية إلى المباراة – المقررة على على ملعب أحمد بن علي في الريان – عقب تألقهم وتحقيقهم واحدة من مفاجآت البطولة بالفوز على ألمانيا يوم الأربعاء الماضي.
هدفان في الدقائق الأخيرة من المباراة سجلهما لاعبان محترفان في الدوري الألماني، ريتسو دوان – الذي يلعب بصفوف فرايبورج – وتاكوما أسانو – المحترف بفريق بوخوم – قلبا مجريات المواجهة التي تقدم فيها “المانشافت” بفضل ركلة جزاء سددها إلكاي جوندوجان أحد نجوم مانشستر سيتي الإنجليزي.
وستكون اليابان، التي يمكن أن تنال حتى التأهل المباشر اليوم الأحد، عقبة صعبة أمام لاعبي كوستاريكا، الذين كان عليهم العمل بجد على الصعيد النفسي للتعافي من كبوة لقاء الأربعاء الماضي، عقب الخسارة المدوية أمام “لا روخا”.
كانت النتيجة الإيجابية الوحيدة من الناحية الإحصائية، من مباراة الثمامة هي الأرقام القياسية للاعب كوستاريكا الواعد جويسون بينيت، الذي أصبح وهو في سن 18 عاما و161 يوما، أصغر لاعب يشارك مع كوستاريكا في بطولة كأس العالم، وكذلك لبرايان رويز، البالغ من العمر 37 عاما و97 يوما والذي يخوض مغامرته الأخيرة في قطر 2022 والذي نزل إلى الملعب في الشوط الثاني ليحل محل السابق.
وينبغي على فريق “لا سيلي” التمسك بفكرة أن السعودية وإيران واليابان نفسها قد حققت مفاجآت في البطولة. ولن تكون معجزة مطلقة أن يتغلب على منتخب “الساموراي الأزرق”، الذي سقط قبل أربع سنوات، في روسيا في الدور ثمن النهائي، وسيحقق علامة فارقة إن تمكن من إحراز انتصارين متتاليين في انطلاقة مونديال.
إلا أن كوستاريكا لم تهزم اليابان في مواجهاتهما الأربع السابقة؛ ولم يكن أي منها في حدث رياضي كبير، بثلاثة انتصارات للآسيويين، وآخرها في أوساكا (3-0).
كما أن كوستاريكا سيكون أمهامها مهمة صعبة اليوم تتمثل في التغلب على الحارس شويتشي جوندا، الذي كان بفضل تصدياته أحد أهم محاور الانتصار على ألمانيا في فريق قائده هو مايا يوشيدا، الذي سيبلغ مباراته الدولية رقم 125؛ ويضم أيضا المخضرم يوتو ناجاتومو، لاعبه الأكبر سنا بواقع 36 عاما، والذي احتفل يوم الأربعاء بمباراته رقم 140 بفوزه على “الماكينات”.
وسيفتقد المدرب هاجيمي مورياشو، لجهود لاعبيه ساكاي وتومياسو -الذي حل محل السابق أمام ألمانيا- ، لذلك يبدو أن مركز الظهير الأيمن سيشغله ياماني.
وقد اعتبر تاكي كوبو، لاعب الوسط المهاجم بصفوف ريال سوسيداد، الذي شارك في الشوط الأول من مواجهة ألمانيا، يرجح انضمامه إلى تشكيل اللاعبين الـ11، واعتبر أن السباعية النظيفة التي استقبلتها شباك كوستاريكا أمام إسبانيا كانت “حادثا عارضا”.
وصرح كوبو “إنه ليس شيئا يحدث مرتين أو ثلاث مرات”، مقللا من شأن الأداء الضعيف لكوستاريكا، التي سيكون عليها الآن الانتفاضة إذا أرادت الاستمرار في البطولة.
التشكيلان المحتملان
اليابان: جوندا؛ ياماني، إيتاكورا، يوشيدا، ناجاتومو؛ إندو، تاناكا؛ إيتو، كامادا، كوبو؛ أسانو.
كوستاريكا: كيلور نافاس، واستون، كالفو، دوارتي، بريان أوفييدو؛ يلتسين تيخيدا، سيلسو بورخيس؛ بينيت، فولر جويل كامبل، كونتريراس.
الحكم: مايكل اوليفر (انجلترا).-(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock