حياتناصحة وأسرةكورونا

كوفيد الطويل قد يؤثر على 10 إلى 33 مليون بالغ في سن العمل

وصفت مؤسسة أسرة كايزر مؤخرا كوفيد الطويل بأنه “الكارثة الصحية الوطنية القادمة” في الولايات المتحدة وبأنه “وباء بعد وباء”.

وقالت المؤسسة في بيان يوم الاثنين إن كوفيد الطويل ينطوي على مجموعة من الأعراض التي قد تؤدي إلى الإعاقة وقد يؤثر على 10 إلى 33 مليون بالغ في سن العمل في الولايات المتحدة.

وأضافت أن الدراسات الاستقصائية تظهر أنه من بين البالغين الذين أصيبوا بكوفيد الطويل فإن أكثر من نصفهم عاطلون عن العمل أو يعملون لساعات أقل.

ووفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن كوفيد الطويل ليس مشكلة واحدة، بل هو “مجموعة واسعة من المشكلات الصحية الجديدة أو العائدة أو المستمرة التي يعاني منها الأشخاص بعد الإصابة الأولى بالفيروس المسبب لكوفيد-19”. شبنخوا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock