آخر الأخبار الرياضةالرياضةكأس العالم

كومباني وهنري من بين المرشحين لقيادة بلجيكا

يعد فينسنت كومباني وتييري هنري وميشيل برودهوم من بين أبرز المرشحين لخلافة روبرتو مارتينيز في قيادة منتخب بلجيكا، الذي أقصي مبكرا من دور المجموعات في مونديال قطر 2022، ليعلن استقالته من منصبه.

مارتينيز يتنحى عن تدريب بلجيكا.. وداليتش مرتاح لإنجاز المهمة

وتشير الصحافة المحلية البلجيكية إلى أن هناك دعما قويا لكي يقود الإدارة الفنية لبلجيكا الثنائي تييري هنري وتوماس فيرمايلين.

ورافق الثنائي المدرب الإسباني مارتينيز لمدة ستة أعوام في قيادة “الشياطين الحمر”، الأول منذ العام 2016 – باستثناء فترة قيادته لموناكو بين 2018 و2019- والثاني كأحد اللاعبين البارزين في خط الدفاع حتى اعتزاله في كانون الثاني (يناير) 2022 عندما انتقل للجهاز الفني للمنتخب بعدها مباشرة.

وتعد إحدى نقاط الضعف في هذا الخيار أن فيرمايلين لا يمتلك الخبرات الكافية كمدرب أول، كما أن هنري لم يحقق نتائج جيدة مع موناكو حينما تولى مسؤوليته.

ويعد كومباني أيضا من المرشحين لقيادة المنتخب، حيث سبق له اللعب 11 موسما في مانشستر سيتي قبل عودته لفريقه السابق، أندرلخت، أولا كلاعب-مدرب وبعدها فقط كمدرب (2019-2022).

لكن كومباني أيضا لا يمتلك خبرات كافية وودع أندرلخت في الصيف الماضي.

ويعد فيليب كليمنت، لاعب منتخب بلجيكا السابق ومدرب موناكو حاليا، من بين المرشحين لقيادة المنتخب بعدما سبق له وقاد اندية كلوب بروج وجينك.

وعمل كليمنت كمدرب مساعد في كلوب بروج للمدرب الشهير، ميشيل برودوم، حارس المرمى المعروف في تسعينات القرن الماضي، والمرشح أيضا لقيادة “الشياطين الحمر” والذي يمتلك عقدين من الخبرة في التدريب وسبق له العمل في هولندا والسعودية. -(د ب أ)

للمزيد من أخبار المونديال  انقر هنا

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock