آخر الأخبار حياتناحياتناصحة وأسرة

 كيف أصبح اللون الوردي لون شهر التوعية بسرطان الثدي؟

أصبح سرطان الثدي من أكثر الأمراض المنتشرة بين السيدات مؤخراً، وبعد أيام يحتفل العالم بشهر أكتوبر الشهر المخصص للتوعية للكشف عن سرطان الثدي وخطورته على صحة النساء.

خلال شهر أكتوبر الوردي، يقام الكثير من الفعاليات والمؤتمرات والحملات لتشجيع السيدات على الكشف المبكر، بجانب دعم الناجيات من سرطان الثدي، ولكن هل تعلم لماذا تم اختيار اللون الوردي لهذا المرض؟

اللون الوردي رمز سرطان الثدي

يعتبر اللون الوردي وخاصة الشرائط الوردية، رمزًا قويًا للتوعية بسرطان الثدي والكفاح من أجل إيجاد علاج له، يتم استخدامه في جميع أنحاء العالم مع التركيز على القضية عبر البلدان والثقافات واللغات.

أصبحت الأشرطة شائعة كرمز للدعم في التسعينيات، في ذلك الوقت أصبح الشريط الأصفر علامة على دعم الجيش خلال حرب الخليج، بعد فترة وجيزة، أصبح الشريط الأحمر رمزًا للعاطفة والأمل في مكافحة الإيدز.

وقبل الحديث عن اللون الوردي، يجب الإشارة إلى أن الشريط الأول لسرطان الثدي لم يكن ورديًا في الواقع كان لون الخوخ الفاتح.

اختيار اللون الوردي للتوعية بسرطان الثدي

في عام 1991، كانت شارلوت هالي ناشطة وناجية من سرطان الثدي تحاول رفع مستوى الوعي حول نقص التمويل الفيدرالي للوقاية من السرطان أرسلت آلاف البطاقات مع أشرطة الخوخ المرفق برسالة دعم لقضيتها.

قبل أشهر قليلة من نهاية عام 1990 ، بدأت مؤسسة سوزان جي كومن لسرطان الثدي في دمج اللون الوردي في قضيتها من خلال توزيع أقنعة وردية للنساء المشاركات في سباقات Race for the Cure.

ثم في خريف عام 1991، بعد أن نجحت الشرائط في زيادة الوعي بالدعم العسكري ومكافحة الإيدز، بدأت المؤسسة في توزيع شرائط وردية خلال سباقهم في مدينة نيويورك للحديث عن سرطان الثدي.

كانت مؤسسة سوزان جي كومن لسرطان الثدي أول من بدأ في استخدام اللون الوردي كرمز، لكنهم في الواقع لم يكونوا هم من قاموا بتعميمه حدث ذلك في عام 1992 وبالأخص مجلة Self Magazine .

في عام 1991، أنشأت مجلة Self Magazine العدد الافتتاحي لشهر التوعية بسرطان الثدي، وأبرزت المجلة حينها قصة أحد الناجيات من سرطان الثدي الذي لم يكن منتشر حينها بشكل كبر.

وفي نفس العام، بعد زيادة الحديث عن سرطان الثدي تم تسليم أكثر من 1.5 مليون من الشرائط الوردية في ذلك العام، وأنتجت أيضًا 200000 عريضة من الشريط الوردي بجانب حث البيت الأبيض على تخصيص المزيد من التمويل لأبحاث سرطان الثدي.

دلالة اللون الوردي في علاج سرطان الثدي

عندما تفكر في التأثير العاطفي والعقلي لهذا اللون الوردي، فمن المفهوم تمامًا لماذا تم اختياره ليكون لون الوعي بسرطان الثدي، لم يكن ذلك بسبب الارتباط الأنثوي للون، على الرغم من أن هذا عامل، ولكن تلاحظ مارغريت ويلش ، مديرة جمعية الألوان في الولايات المتحدة ، أن الدراسات وجدت أن اللون الوردي يعتقد أنه:

تأكيد الحياة

تهدئة

مرح

الهدوء

تخفيف التوتر

يُعتقد أيضًا أن اللون الوردي الباستيل مثل اللون المستخدم في شريط التوعية بسرطان الثدي هو العطاء الصحي. -وكالات

اقرأ أيضاً: 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock