حياتنامنوعات

كيف تكشف طريقة عدك على الأصابع عن جنسيتك؟

يتعلم الكثير من الناس حول العالم كيفية العد على الأصابع، لكننا لا نفعل ذلك بنفس الطريقة. فهل يمكن أن تكون هناك طريقة أفضل؟

كيف يمكنك العد حتى 10 على أصابعك؟ هل ستبدأ بالإبهام أم بالسبابة؟ وهل ستبدأ باليد اليسرى أم اليمنى؟

يبدو الاعتماد على يديك في العد أمرًا بسيطًا وطبيعيًا يمكنك القيام به لدرجة أنك قد تفترض أن هذا يحدث بنفس الطريقة تقريبا في كل مكان حول العالم.

قبل كل شيء، لم يكن من قبيل المصادفة أن تكون أنظمة الأرقام الأكثر شيوعا تتكون من عشرة أرقام، وهو نفس عدد الأصابع الموجودة في أيدينا.

وربما نشأت طريقة العد هذه (تسمى نظام العد العشري) لأن لدينا 10 أصابع، وأنه لو كنا قد تطورنا بطريقة مختلفة وكان لدينا ثمانية أصابع أو 12 إصبعا، لكان نظامنا الرقمي مختلفًا تمامًا.

كما أن كلمة رقم باللغة الإنجليزية “ديجيت” تأتي من الكلمة اللاتينية “ديجيتوس”، والتي تعني الإصبع أو إصبع القدم – بسبب الطريقة التي نستخدم بها تلك الأصابع في العد.

لكن اتضح أن الناس في جميع أنحاء العالم لديهم تقنيات وطرق مختلفة إلى حد كبير للعد على أيديهم.

على سبيل المثال، إذا كنت من المملكة المتحدة أو أجزاء كثيرة من أوروبا، فمن المحتمل أن تبدأ العد بالإبهام، وتنتهي بالخنصر.

أما إذا كنت من الولايات المتحدة، فستبدأ العد بالسبابة، وتنتهي بالإبهام.

وفي أجزاء من الشرق الأوسط مثل إيران، يبدأ الناس العد بالخنصر، بينما في اليابان يبدأون العد بأصابع ممدودة في كف مفتوح، ويسحبونها للداخل لتكوين قبضة مغلقة.

تنوع ثقافي

لكن هذا التنوع الثقافي في العد بالأصابع لم يكن دائمًا موضع تقدير. تقول أندريا بندر، أستاذة الإدراك والثقافة واللغة في جامعة بيرغن بالنرويج: “ما أدهشني حقا هو أن معظم الباحثين تعاملوا مع الأمر كما لو كانت هناك طريقة واحدة للعد بأصابعك”.

وتضيف: “في الماضي، كان الباحثون يعتقدون أن العد بالأصابع، وخاصة الطريقة التي نفعل بها ذلك في الغرب، أمر ضروري للأطفال عندما يبدأون في تعلم العد، وعندما يحاولون فهم ما هي الأرقام في الواقع.

لكن هناك سبب يلقي بظلال من الشك على هذا الاعتقاد، وهو أن هناك تنوعًا ثقافيًا كبيرًا في كيفية استخدام الأصابع أو أجزاء الجسم في العد”.

في الهند، على سبيل المثال، يستخدمون الخطوط الموجودة بين أجزاء الأصابع نفسها في العد، وهو ما يعني أن كل أصبع يمكن أن يمثل أربعة أرقام. وأن أصابع اليد الواحدة يمكن أن تستخدم في العد حتى 20.

بينما في أجزاء من شرق إفريقيا مثل تنزانيا، وبين المتحدثين ببعض لغات البانتو، يستخدم الناس اليدين بطريقة متماثلة قدر الإمكان، فلكي يظهروا الرقم ستة، على سبيل المثال، فإنهم يرفعون السبابة والوسطى والبنصر من كلتا اليدين.

ويعتمد السكان الأصليون في المكسيك على مفاصل أصابعهم، كما أن من كانوا يتحدثون لغة يوكي (المنقرضة الآن) في كاليفورنيا، كانوا يستخدمون المسافات بين الأصابع في العد.

ومع ذلك، لا تستخدم بعض الثقافات الأصابع لتمثيل الأرقام على الإطلاق، وتستخدم بدلا من ذلك الرموز. وفي الصين، يعدون من واحد إلى خمسة بنفس الطريقة التي يحدث بها ذلك في الولايات المتحدة.

لكن يجري تمثيل الأرقام من ستة إلى عشرة بشكل رمزي. ويجري تمثيل الرقم ستة من خلال مد الإبهام والخنصر، في حين يجري تمثيل الرقم 10 إما بقبضة مغلقة، أو بتقاطع السبابة والأصابع الوسطى.

كما استخدم الرومان القدماء نظامًا رمزيًا ذكيًا (لكن من الصعب إتقانه) سمح لهم بالعد إلى الآلاف.

ماذا يقول العلم؟

تقول بندر إن العد بالأصابع يمكن أن يكون متنوعًا بشكل كبير، وربما لم يتطرق الباحثون إلى الكثير من الطرق التي تفعل بها الثقافات المختلفة هذا الأمر.

وتستعد المجموعة البحثية التي ترأسها بندر للبدء في مسح أكبر بكثير لمحاولة توثيق عملية عد الأصابع حول العالم بمزيد من التفاصيل.

تقول بندر: “نحن لا نعرف سوى القليل عن مقدار التنوع الممكن في هذا الصدد، لكن ليست لدينا فكرة حتى الآن عن حجم الاختلافات التي يمكن أن تكون موجودة بالفعل”.

وتخلص بندر إلى أنه في مرحلة ما، ربما منذ مئات الآلاف من السنين، بدأ أسلافنا في العد وطوروا أنظمة عد مختلفة.

ولا تكشف طريقة العد على الأصابع عن المكان الذي أتت منه من العالم فحسب، لكنها قد تلقي الضوء أيضًا على كيفية تعلمنا لمعرفة مفهوم العدد – كأطفال وحتى كبشر.

وعلى الرغم من أن الاعتماد على يديك في العد يبدو سهلاً، إلا أنه في الواقع ليس بهذه البساطة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock