رياضة عربية وعالمية

لاعبو منتخب الارجنتين يتهافتون من اجل التقاط الصور مع براينت

سلة-قدم


 


بكين  – نجح لاعبو المنتخب الارجنتيني لكرة القدم في تحقيق “حلم” يتلهف اليه معظم الرياضيين والمشجعين وشخصيات المجتمع وهو لقاء نجم لوس انجليس ليكرز كوبي براينت، وقد تحقق هذا الامر اول من امس الاثنين في القرية الاولمبية في بكين التي تستضيف الالعاب الاولمبية حتى 24 الحالي.


ووصل لاعبو المنتخب الارجنتيني الى القرية الاولمبية بعدما خاضوا مباراتين في شنغهاي امام ساحل العاج (2-1) واستراليا (1-صفر) ضمن منافسات المجموعة الاولى التي ضمنوا تأهلهم عنها الى ربع النهائي، وذلك من اجل مواجهة صربيا في الجولة الثالثة الاخيرة اليوم الاربعاء على ملعب “العمال” في بكين.


ولدى دخول بعضهم الى مطعم القرية الاولمبية تفاجأوا بوجود نجم “منتخب الاحلام” براينت الذي كان ساهم الاحد في قيادة بلاده للفوز على الصين المضيفة في مباراة استعراضية بحتية من الناحية الاميركية.


“عندما دخلنا لنتناول الطعام التقينا بكوبي براينت وهذه المرة اصبحنا نحن من يلتقط الصور”، هذا ما قاله سيرجيو اغويرو مهاجم الارجنتين واتلتيكو مدريد الاسباني.


واضاف اغويرو “كان الامر مميزا لانه هو من اقترب منا وحاول ان يتحدث معنا بالاسبانية ليتمنى لنا التوفيق لما تبقى من هذه الدورة. عندها حاولنا ان نستغل هذه الفرصة من اجل التقاط بعض الصور معه”.


اما لاعب ليفربول خافيير ماسكيرانو المتوج بالذهب الاولمبي خلافا لبراينت، فقال “التقطت صورة مع براينت. كانت لحظة رائعة. اعتقد ان كوبي هو مثال يحتذى به لان رياضي حقيقي. انه رائع ومن السهل جدا التحدث معه”.


في معظم الاحيان يكون لاعبو المنتخب الارجنتيني على الطرف الاخر من الاهتمام اي الجميع يسعى الى التقاط الصور معهم لكن هذه المرة وجدوا من يثير اهتمامهم وهذا ما اشار اليه اغويرو قائلا “لقد طلب منا العديد من الرياضيين ان نتصور معهم في القرية الاولمبية، خصوصا من (ليونيل) ميسي. الجميع يريد ميسي الان، انه مطارد. لكن هناك سبب لذلك: ميسي افضل من (البرازيلي) رونالدينيو”.


وتذمر اغويرو من ميسي لان الاخير لا يخطف الاضواء من جميع زملائه وحسب بل انه يتغلب على لاعب اتلتيكو مدريد في العاب الكومبيوتر بعد ان كان الاخير يتفوق عليه دائما في السابق.


وكان براينت قال اثر الفوز على الصين وبعد لقائه الرئيس الاميركي جورج بوش الذي شاهد مباراة الاحد، انه مغتبط بلقاء الاخير لكن وصيف بطل الدوري الاميركي للمحترفين يرغب في التقاء شخصين اخرين في بكين هما نجم منتخب الارجنتين لكرة القدم ميسي ونجمة المنتخب البرازيلي للعبة ذاتها مارتا، مضيفا “انا اعشق كرة القدم واذا رأيتم ميسي بلغوه تحياتي”.


ولم يكن ماسكيرانو واغويرو الرياضيين الوحيدين اللذين اعربا عن سعادتهما العارمة بلقاء براينت، لان مواطن الاخير تايسون غاي بطل العالم لسباق 100 م اعترف اول من امس انه صدم عندما سأله براينت كيف حال اصابته.


وكان غاي اصيب بتمزق في عضلة الساق الخلفية خلال خوضه سباق 200 م في تجارب انتقاء المنتخب الاميركي لاولمبياد بكين ما اضطره للسفر الى المانيا من اجل العلاج.


وكانت صدمة غاي كبيرة عندما طرح براينت عليه هذا السؤال، مضيفا “كنا في قاعة التمارين البدنية معا وعندما طلبت منه (براينت) ان التقط صورة معه رد علي بالاستفسار عن اصابتي قائلا انه يشجعني ويدعمني”.


وتابع “لم اعلم كيف سيكون الوضع عندما اقتربت منه. تحمست كثيرا واتصلت بوالدتي وقلت لها: كوبي سألني عن ساقي!. ما اعنيه انه نجم كبير هنا. خلال حفل الافتتاح (الجمعة الماضي) كان الجميع يهتف كوبي، كوبي، فقلت لاحد المدربين: اريد الاقتراب منه لاظهر على شاشات التلفزة”.


وختم “انه امر لا يصدق لقد قال لي انه سيأتي الى المضمار من اجل مشاهدتي”.


ويبدأ غاي مشواره الاولمبي الجمعة المقبل مع انطلاق منافسات العاب القوى.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock