آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

لبنان.. إخلاء سبيل محتجز رهائن حادثة “فيدرال بنك”

أصدر النائب العام التمييزي في لبنان، القاضي غسان عويدات، الثلاثاء، قرارا قضى بإخلاء سبيل الموقوف المودع بسام الشيخ حسين، بضمان محل إقامته، بعد إسقاط مصرف “فيدرال بنك” الدعوى التي قدّمها ضدّه.

وأوقف الشيخ حسين بعد دخوله الأسبوع الفائت مصرف “فيدرال بنك”، ومطالبته بوديعته، بتهديد السلاح.

وقطع متضامنون مع الموقوف الشيخ حسين الطريق ظهر الثلاثاء، أمام قصر العدل في بيروت، متوعدين باستمرار التحرك إلى حين الإفراج عنه، بعد أن أعلن الشيخ حسين الإضراب عن الطعام قبل أيام.

وبدأت قصة الشيخ حسين، الخميس الماضي، حينما قام باحتجاز موظفين وعملاء داخل مصرف “فيدرال بنك” في منطقة الحمرا، بالعاصمة اللبنانية بيروت، مطالبا بالحصول على جزء من وديعته في البنك المذكور.

وقال رئيس جمعية المودعين في لبنان حسن مغنية: “قرار إطلاق سراح بسام اتخذ حاليا، ومن المتوقع خروجه من التوقيف بين لحظة وأخرى”.

وأكد مغنية أن “المصرف كان قد ادعى على بسام الشيخ حسين إلا أنه عاد وسحب الدعوى المقدمة ضده، واليوم سيخرج بسام من دون كفالة مادية، ولا أي تعهد، وهذا أقل الواجب”، رافضا لعملية توقيفه من الأساس.

ودخل باسم الشيخ حسين (42 عاما) إلى مقر بنك “فيدرال بنك” في الحمرا، وهو يحمل سلاحا وبحوزته مادة البنزين، وعمد إلى احتجاز موظفين وعملاء كانوا في الداخل، مطالبا بتسليمه وديعته التي تبلغ 210 آلاف دولار، ومهددا بإحراق نفسه بالبنزين وكل من يتواجد داخل الفرع في حال عدم الاستجابة لطلبه.

وأشار الشيخ حسين إلى أن والده دخل إلى المستشفى منذ فترة لإجراء عملية جراحية خطيرة، ولا يستطيعون كعائلة تأمين تكاليفها على ضوء احتجاز البنك المذكور لأموالهم.”سكاي نيوز عربية”

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock