;
آخر الأخبار-العرب-والعالمالسلايدر الرئيسيالعرب والعالم

لجنة تحقيق أممية تحمل إسرائيل مسؤولية عدم الاستقرار بالمنطقة

عمان – قال التقرير الأوّل الصادر، اليوم الثلاثاء، عن لجنة التحقيق الدولية المستقلّة الجديدة التابعة للأمم المتحدّة المعنية بالأرض الفلسطينية المحتلّة، إن استمرار الاحتلال الإسرائيلي للأرضي الفلسطينية والتمييز ضد الفلسطينيين يزيدان من التوتّرات المتكرّرة وعدم الاستقرار وإطالة أمد النزاع بالمنطقة.
ووفقاً للموقع الرسمي لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، لاحظت لجنة التحقيق أن الإفلات من العقاب يذكي الشعور بالاستياء المتزايد بين صفوف الشعب الفلسطيني. ورأت أن التهجير القسري والتهديد به وأعمال الهدم وبناء المستوطنات وتوسيعها ، والعنف من قبل المستوطنين والحصار المفروض على قطاع غزّة كلّها عوامل مؤدّية إلى تكرار دوّامات العنف.
وأوضحت رئيسة اللجنة، نافانيثيم بيلاي، أن “النتائج والتوصيات الخاصة بالأسباب الجذرية توجّهت بأغلبيتها إلى إسرائيل، وهذا مؤشّر على الطبيعة غير المتكافئة للنزاع وواقع دولة محتلّة لدولة أخرى”.
وأصدرت لجنة التحقيق تقريرها من 18 صفحة بعد إجراء تقييمٍ للتوصيات التي قدّمتها لجان التحقيق وبعثات تقصّي الحقائق السابقة وغيرها من آليات الأمم المتحدة، إضافة إلى جلسات استماع خاصة. –(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock