أخبار محليةاقتصادالسلايدر الرئيسي

لجنة لإعداد استراتيجية “الذكاء الاصطناعي” للارتقاء بالأداء الحكومي

إبراهيم المبيضين

عمان- قال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة مثنى الغرايبة، أمس “إن رئاسة الوزراء وافقت مؤخرا على تشكيل لجنة وطنية معنية بالذكاء الاصطناعي، وذلك بناء على تنسيب وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، في الوقت الذي تظهر فيه جميع المؤشرات توسع ونمو هذه التقنية ودخولها لخدمة القطاعات الاقتصادية المختلفة وتطوير الاقتصاد الرقمي تحت مظلة ما يسمى بـ”الثورة الصناعية الرابعة””.
وأكد الوزير، في تصريحات صحفية لـ”الغد”، أن تشكيل هذه اللجنة يأتي لإعداد استراتيجية وطنية للذكاء الاصطناعي بهدف الارتقاء بالأداء الحكومي وتسريع الإنجاز وخلق بيئات عمل مبتكرة واستغلال الموارد والإمكانات البشرية والمادية المتوافرة بطريقة خلاقة.
وقال “إن التوجه يقضي بالانتهاء من إعداد هذه الاستراتيجية من قبل اللجنة خلال فترة شهرين من الآن”.
ويمكن تعريف الذكاء الاصطناعي بأنه الذكاء الذي تبديه الآلات والبرامج بما يحاكي القدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها، مثل القدرة على التعلم والاستنتاج ورد الفعل على أوضاع مختلفة، وهي تكنولوجيا يمكن أن تنتج برامج وتطبيقات لتقديم خدمات في شتى القطاعات لتسهيل الحصول على هذه الخدمات واختصار الوقت والكلفة.
الى ذلك، بين الغرايبة أن تشكيل اللجنة يأتي تحقيقا لأهداف السياسة العامة لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الرامية الى تسخير التكنولوجيا الرقمية الحالية والناشئة كتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وسلسلة الكتل “بلوك تشين” وإنترنت الأشياء وغيرها في القطاعات الاقتصادية كافة من أجل تطوير الاقتصاد الرقمي وتعزيز التنمية الاقتصادية وزيادة دخل الفرد.
وقال “إن تشكيل هذه اللجنة يأتي أيضا نظرا للحاجة الى وجود استراتيجية وطنية تعنى برسم خريطة الطريق ووضع الخطط التنفيذية المناسبة لتعزيز استخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي عبر القطاعات كافة وتطوير وتسريع تفعيل تطبيقات الذكاء الاصطناعي في القطاع الحكومي”.
وأوضح الوزير أن تشكيل هذه اللجنة جاء بتشاركية جميع الجهات المعنية من القطاعين العام والخاص، مشيرا الى أن اللجنة ستكون برئاسته كوزير للاقتصاد الرقمي والريادة وعضوية مندوبين من: هيئة تنظيم قطاع الاتصالات، الجمعية العلمية الملكية، قطاع تكنولوجيا المعلومات في غرفة تجارة الأردن، جامعة الأميرة سمية، جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج”، جمعية الريادة والإبداع الأردنية “جيا”، شركة مايكروسوفت، شركة قسطاس لتقنية المعلومات، عبدالله العودات المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “سديد”، علي حجاج شريك مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “لبيبة”، سارة الموسى المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “روبوتاك”، رامي القواسمي المؤسس والمدير العام لشركة “موضوع”، سامر عبيدات المدير العام لشركة “ستاليون” العالمية، عبدالله فزع المدير العام لشركة “أرابوت”.
وبلغة الأرقام، تظهر دراسة لمؤسسة “اي دي سي” العالمية تزايد الإنفاق على الذكاء الاصطناعي ليسجل حول العالم قرابة 24 مليار دولار في العام الماضي.
كما توقعت الدراسة نفسها أن يستمر التزايد في الإنفاق على أنظمة الذكاء الاصطناعي والمعرفي ليسجل في العام 2022 حوالي 77.6 مليار دولار؛ أي ما يمثل حوالي 3 أضعاف الإنفاق في العام 2018.
الى ذلك، قال الغرايبة “إن الاستثمارات في مجال الذكاء الاصطناعي تتيح فرصا واسعة لبناء مستقبل القطاع والاقتصاد، وتسهم في حل العديد من التحديات ورفع مستوى الخدمات والإنتاجية”.
وأضاف “أن تقنيات الذكاء الاصطناعي تمتلك الإمكانات التي تساعد على التغلب على العديد من التحديات التي تواجه مختلف القطاعات، بفضل قدرتها على إحداث نقلة نوعية في طريقة التعامل مع المشكلات وإكمال جميع المهام المطلوبة بفعالية وكفاءة تتوافق مع القدرات البشرية والاحتياجات العصرية”.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1803.05 0.16%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock