الرياضةكرة القدم

لقاء متجدد بين ريال مدريد وليفربول.. ونهائي مبكر بين بايرن وسان جرمان

قرعة ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا

مدريد – أسفرت قرعة دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عن مواجهة نهائي مبكر بين ليفربول الإنجليزي وريال مدريد الإسباني، حيث خاضا نهائي الموسم الماضي الذي انتهى لصالح الفريق الملكي بهدف نظيف، وكذلك عن مواجهة شرسة بين بايرن ميونيخ الألماني وباريس سان جرمان الفرنسي، في تكرار لنهائي 2020 الذي انتهى لصالح الفريق البافاري بالنتيجة نفسها.
وتأهل ليفربول وباريس سان جيرمان من المركز الثاني في مجموعتهما، لتحمل القرعة مزيدا من الإثارة اليوم، والتي شهدت مراسمها حضور اللاعب التركي السابق خليل ألتينتوب.
وسيعود ريال مدريد بقيادة كارلو أنشيلوتي لمواجهة ليفربول بقيادة يورجن كلوب، في مواجهة أخرى من العيار الثقيل بين الفريقين، اللذان سبقا وتواجها أيضا في نهائي نسخة 2017-2018 وفاز به الريال أيضا بثلاثة أهداف لواحد.
كما التقى الفريقان مجددا قبل موسمين في ربع النهائي وفاز الريال 3-1 ذهابا وتعادل سلبيا في الآنفيلد، هذا إضافة لنهائي 1981 بين الفريقين والذي انتهى لصالح الريدز بهدف نظيف.
وتأهل الريال متصدرا مجموعته دون صعوبات لكنه تعرض لهزيمة في الجولة قبل الأخيرة أمام لايبزج جعلته ينتظر الفوز في اللقاء الأخير على سلتيك جلاسجو، بينما تأهل ليفربول كوصيف لمجموعته بسبب خسارته في بداية مشواره أمام نابولي 4-1 والتي كانت سببا في اقتناص الفريق الإيطالي للصدارة بفارق الأهداف.
وسيعود باريس سان جرمان بنجومه ليو ميسي وكيليان مبابي ونيمار لمواجهة بايرن ميونخ مجددا، والذي أكمل للمرة الثالثة في تاريخه دور المجموعات بستة انتصارات.
وتوج الفريق البافاري على حساب بي إس جي باللقب في 2020 بفضل هدف كينجسلي كومان، بينما يتطلع الباريسيون لإنهاء لعنة هذه البطولة والفوز بالبطولة للمرة الأولى، لكن يتعين عليهم أولا تخطي عقبة أبطال ألمانيا.
وكان باريس سان جرمان يمتلك كل شيء للتأهل كمتصدر لمجموعته لولا تدخل التوفيق بانتصار بنفيكا الضخم 6-1 في الوقت المحتسب بدلا من الضائع على مكابي حيفا ليخطف الصدارة بفارق الأهداف المحتسبة خارج الأرض، ليعقد عليه الأمور بمواجهة بايرن، الذي ودع المسابقة الموسم الماضي من ربع النهائي أمام فياريال.
أما مانشستر سيتي بقيادة بيب جوارديولا، وهو أحد الفرق الأخرى المرشحة للقب والذي لم يتوج به بعد، فقد أنهى دور المجموعات في الصدارة، ليواجه لايبزج الألماني، وهو فريق شاب وجرئ، استهل المسابقة بشكل متذبذب بخسارتين قبل أن ينجح في احتلال وصافة مجموعته عن جدارة خلف الريال.
وبعد سقوطه في نهائي 2021 أمام تشلسي وفشله في تخطي عقبة ريال مدريد الموسم الماضي في نصف النهائي بعد “ريمونتادا” الفريق الملكي، يعود “السكاي بلوز” هذا الموسم للبحث عن اللقب المنشود، لكنه لا يثق في كونه المرشح الأوفر لتخطي عقبة لايبزج، المتأهل لنصف نهائي نسخة 2020.
بينما يعود ميلان الإيطالي، المتوج سبع مرات من قبل باللقب، لثمن النهائي للمرة الأولى بعد نحو عقد، لمواجهة توتنهام بقيادة الإيطالي أنتونيو كونتي، متصدر مجموعته على حساب آينتراخت فرانكفورت، حامل لقب اليوروبا ليج، والذي سيلعب أمام نابولي، الفريق صاحب أفضل نسخة في أوروبا وفي السيري آ.
في حين سيلعب كلوب بروج البلجيكي، الذي أطاح بأتلتيكو مدريد والذي يعد الفريق الأقل استقبالا للأهداف في مرحلة المجموعات، أمام بنفيكا، أحد الفرق المتألقة هذا الموسم، والذي خطف الصدارة من بي إس جي.
أما المباراتين الأخرتين فستجمعان بين أربعة أبطال، بوروسيا دورتموند وتشلسي، بطل نسخة 2021 والذي ودع البطولة الموسم الماضي أمام ريال مدريد في ربع النهائي، وكذلك إنتر ميلان الإيطالي أمام بورتو.
وستقام مباريات الذهاب أيام 14 و15 و21 و22 شباط (فبراير) 2023، على أن تقام مباريات العودة في أيام 7 و8 و14 و15 آذار (مارس). -(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock