آخر الأخبارالسلايدر الرئيسيالغد الاردني

للمرة الثانية تواليا.. مجلس النواب يفقد نصاب جلسته بعد ساعة ونصف من بدايتها

جهاد المنسي- للمرة الثانية على التوالي، اضطر رئيس مجلس النواب عبد الكريم الدغمي لرفع جلسة مجلس النواب أمس الثلاثاء، بعد ساعة ونصف فقط من بدايتها بسبب فقدان النصاب، وقام الرئيس برفع الجلسة بعد أن خرج أحد النواب من الباب دون الاكتراث لتنبيهات الرئيس بأن النصاب “على الحافة”.

وتكررت ظاهرة فقدان النصاب خلال جلسات الدورة الحالية حتى باتت سمة مرافقة للمجلس، وبات الأمر مقلقا للرئيس ومساعديه الذين يقومون بتسجيل النصاب، ومراقبته، كما أن ظاهرة عدم حضور النواب في الموعد المحدد للجلسة باتت تتكرر أيضا، حتى أنه بات نادرا انعقاد الجلسة في موعدها المحدد.

وكان النائب جميل الحشوش دعا النواب في الجلسة الماضية التي فقدت نصابها أيضا لـ”تحليل رواتبهم”، منوها لامتعاضه من تكرار الأمر، ومشيرا في الوقت عينه، إلى أنه يأتي لحضور الجلسة من مسافة 200 كيلو متر، ولا يجوز أن لا يحضر النواب.

جاء ذلك في الجلسة التي عقدها مجلس النواب أمس برئاسة رئيس المجلس عبد الكريم الدغمي وحضور عدد من أعضاء الفريق الحكومي، خصصت لمواصلة مناقشة مشروع القانون المعدل لقانون بنك تنمية المدن والقرى، وفيها رفض “النواب” نصا جاء في مشروع القانون يعطي البنك عمل شراكة مع القطاع الخاص بعيدا عن البلديات.

وتنص المادة التي رفضها المجلس على “الشراكة مع البلديات أو القطاع الخاص بما في ذلك تأسيس الشركات أو المساهمة فيها وفقا لأحكام التشريعات المعمول بها”.

وأقر “النواب” المادة الخامسة من مشروع القانون التي تنص على أهداف البنك ومنعها تحقيق التنمية المحلية الشاملة في البلديات ودعم مشاريعها ومساعدتها بواجباتها من خلال ما يلي: تقديم الخدمات المصرفية والتسهيلات الائتمانية بما في فيها التي لا تقوم على الفائدة للبلديات وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وسلطة إقليم البترا التنموي السياحي أو لأي جهة تعمل على تحقيق التنمية المحلية، وتقديم الخدمات المصرفية والتسهيلات الائتمانية لمشاريع الشراكة بين البلديات والقطاع الخاص، وإدارة المنح والقروض والرقابة عليها والتحقق من استخدامها في أوجه الإنفاق المخصصة لها، وتحفيز البلديات على تحسين أدائها المالي بما ينعكس على حجم الاقتراض وكلفته، وإجراء الدراسات وتوفير قاعدة بيانات ومعلومات متعلقة بالبلديات وتحليلها، وتوفير الخبرات والخدمات الفنية والاستشارية للبلديات.

وفي بداية الجلسة، هنأ رئيس مجلس النواب عبد الكريم الدغمي القائد الأعلى للقوات المسلحة جلالة الملك عبد الله الثاني وولي عهده الأمير الحسين بن عبد الله بأسمى آيات التهنئة والتبريك بمناسبة الذكرى الـ66 لتعريب قيادة الجيش العربي.

وأشاد في كلمته بقرار القيادة الهاشمية بتعريب قيادة الجيش العربي، مشيرا إلى أن القرار الذي اتخذه الملك الراحل الحسين بن طلال جاء استجابة لتطلعات شعبه وأمته.

وفي الجلسة، أشاد النائب بلال المومني بخطوة جلالة الملك عبد الله الثاني إرسال طائرتين إلى الحدود الأوكرانية لإجلاء الأردنيين من أوكرانيا، مطالبا بإرسال طائرات أخرى لإجلاء الأردنيين هناك.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock