حياتنامنوعات

ليست كورونا.. بيل غيتس يحذر من وباء جديد

حذّر المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت، بيل غيتس، من وباء جديد محتمل سينشأ من عامل مختلف عن عائلة فيروس كورونا، لكنه قال، إن التقدم في التكنولوجيا الطبية يجب أن يساعد العالم على القيام بعمل أفضل لمكافحته، إذا تم زيادة الاستثمار في تلك التكنولوجيا الآن.

وأكد غيتس: “سيكون لدينا جائحة أخرى، وسيكون الفيروس مختلفا في المرة القادمة”.

وبعد مرور عامين على انتشار جائحة فيروس كورونا، قال غيتس إن أسوأ الآثار قد تلاشت مع اكتساب عدد واسع من سكان العالم لمستوى معين من المناعة، إذ تضاءلت شدة الفيروس مع متغير أوميكرون، وفقاً لما ذكره لشبكة “CNBC”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

ويرى غيتس أن فرصة الإصابة بمرض خطير، والذي يرتبط بشكل أساسي بكبار السن والإصابة بالسمنة أو مرض السكري، قد تقلصت بشكل كبير الآن بسبب التعرض للعدوى السابقة.

وأضاف أن الوقت قد ولى بالفعل للوصول إلى هدف منظمة الصحة العالمية بتلقيح 70% من سكان العالم بحلول منتصف عام 2022، إذ تلقى 61.9% من سكان العالم جرعة واحدة على الأقل من لقاح كوفيد-19.

وأشار إلى أن العالم يجب أن يتحرك بشكل أسرع في المستقبل لتطوير وتوزيع اللقاحات، داعيا الحكومات إلى الاستثمار من الآن.

وقال، إن تكلفة الاستعداد للوباء القادم لن تكون كبيرة، إذا كنا عقلانيين. “وفي المرة القادمة سنلحق بها مبكراً”.

دخل غيتس، من خلال مؤسسة بيل وميليندا غيتس، في شراكة مع ويلكوم ترست في المملكة المتحدة للتبرع بمبلغ 300 مليون دولار للتحالف من أجل ابتكارات التأهب للأوبئة، والتي ساعدت في تشكيل برنامج Covax لتقديم اللقاحات إلى البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

ويهدف برنامجه إلى جمع 3.5 مليار دولار في محاولة لخفض الوقت اللازم لتطوير لقاح جديد إلى 100 يوم فقط.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock