قصة اخبارية

لين: طالبة جامعية تبتكر وصلة ذكية للاجهزة الكهربائية

حلا أبوتايه

عمان– رغم اليأس الذي أصاب زملاءها في الجامعة، لعدم توفر رأس المال اللازم لانجاز مشروعهم، إلا ان لين يخلف لم تستسلم وقررت المضي في المشروع حتى آخر لحظة.
 ويتلخص مشروع لين بوصلة ذكية يتم التحكم بإطفائها وتشغيلها عن طريق جهاز تحكم عن بعد أو الريموت كونترول الخاص بجهاز التحكم الخاص بالتلفاز، ويمكن للشخص بعد الانتهاء من الجهاز الكهربائي إطفاؤه عن طريق جهاز التحكم ثم إطفاء الوصلة بجهاز التحكم أيضا.
وتقول لين إن مشروعها يحل مشكلة الطاقة الكهربائية الضائعة عن طريق وضع الاستعداد الذي يتوفر في معظم الاجهزة الكهربائية وينافس من حيث السعر بعض الاجهزة التي تم تطويرها عالميا وتباع بـ 40 دولارا للقطعة الواحدة.
لين، الطالبة في السنة الرابعة من دراستها في الجامعة بتخصص الكيمياء، قررت مواصلة العمل في مشروعها بعد تخرجها، لتقول “كنت و4 من زملائي في الجامعة نفكر في مشروع ريادي يراعي المشكلة الأبرز في الأردن وهي مشكلة الطاقة وعبر أدوات صغيرة تحل المشكلة الأكبر للمنازل والشركات على حد سواء”.
 وتضيف “حضرنا إحدى دورات برامج تأسيس الشركة الذي تقيمه انجاز في الجامعات وبدأت فكرة الشركة تتشكل لدينا فطرحناها على انجاز وأعجبوا بالفكرة فأسسنا شركة استوحينا اسمها من فكرة المشروع، وهي شركة “smart power strip”. وبرنامج تأسيس الشركة هو أحد برامج مؤسسة إنجاز المدعوم من وزارة التخطيط والتعاون الدولي عن طريق برنامج تعزيز الإنتاجية، ويهدف لبناء قدرات الشباب في مجالات الريادة والأعمال وتحفيزهم على التشغيل الذاتي، وفتح الأبواب لإيجاد شراكة حقيقية لهم مع القطاع الخاص.
ويطبق البرنامج بشقيه النظري والعملي في كافة الجامعات والكليات على مدة فصل دراسي ليستمر باشتراك المستفيدين ببرنامج تطوير المؤسسات المعد لتقييم احتياجات الشركات وتغطية الثغرات والتحديات لضمان استمرارية الشركة عن طريق مشاركة مرشدين مختصين وتدريبات خاصة ليؤول بالمستفيدين لتسجيل شركاتهم الخاصة.
وتبين لين ان مشكلة توفر الدعم المادي للمشروع رغم أهميته أصابت 4 من زملائي في المشروع بالاحباط فتخرجوا من الجامعة وانصرفوا إلى الوظيفة باعتبارها أكثر أمنا من المغامرة في مشروع غير مدعوم “لكنني – والحديث للين – قررت ان استمر في المشروع لأثبت للجميع أنني كشابة أردنية قادرة على الابتكار والريادة رغم قلة الدعم”.
وتؤكد لين أن مشكلة قلة الرعاية والاهتمام لا تقتصر عليها وعلى زملائها في المشروع بل تمتد لتشمل العديد من الطاقات الشبابية في الأردن.
وتصر لين ان فكرتها ستلقى رواجا سواء في المنازل التي يطمح اصحابها لتوفير مصروف الكهرباء الضائع عبر وضع الاستعداد أو للشركات الكبرى التي تملك الكثير من اجهزة الحاسوب والاجهزه الكهربائية الاخرى او استخدامها كاحدى تطبيقات المنزل الذكي smart house؛ حيت انه يمكن التحكم بكل المنزل من خلال الريموت وتطبيق مبدأ الوصلة الذكية على قوابس الكهرباء، ما يتيح تشغيل أي حهاز في المنزل من خلال الريموت.
واستفاد حتى اليوم من برامج مؤسَّسة إنجاز حوالي المليون طالب وطالبة في جميع محافظات المملكة من خلال شبكة متطوِّعي إنجاز ومن خلال الشراكة مع القطاع الخاص والعام وقطاع مؤسَّسات المجتمع المدني.

[email protected]

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ارحمونا
    هذي الوصلة موجودة في موقع alibaba منذ سنوات ويمكن ايضا التحكم بها من خلال الواي فاي في الموبايل وهناك مفاتيح الانارة والقسام كلها تعمل بهذه الطريقة

السوق مغلق المؤشر 1791.97 0.03%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock