ثقافة

مؤتمر جمعية المكتبات يناقش 12 ورقة علمية “عن بعد”

عمان- الغد- تعقد جمعية المكتبات والمعلومات الأردنية مؤتمرها التاسع عشر للمكتبيين الأردنيين يومي الاحد والاثنين 4 و 5 تشرين الأول (اكتوبر) الجاري بالتعاون مع وزارة الثقافة والجامعة الهاشمية، وذلك احتفالا بلواء الرصيفة، لواء الثقافة، لهذا العام، وبسبب جائحة كورونا فقد تقرر عقد المؤتمر باستخدام تكنولوجيا الائتمار عن بعد.
رئيس جمعية المكتبات والمعلومات الأردنية د. نجيب الشربجي قال إن المؤتمر سوف يناقش خلال أربع جلسات علمية قضايا خاصة بتعليم علم المكتبات والمعلومات في الجامعات الأردنية، حيث تتضمن الجلسات العلمية 12 ورقة من الأردن وسلطنة عمان وجمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية والجمهورية العربية السورية. وقد حددت اللجنة العلمية للمؤتمر عددا من المحاور التي استكتبت الجمعية عددا من المتخصصين لبحثها.
وتضمنت المحاور المناهج والخطط والبرامج الدراسية والمقررات التي تقوم على تدريسها الجامعات الأردنية والعربية وأساليب التعليم التدريس والمؤسسات القائمة على ذلك والتعليم المستمر للعامين في المكتبات ومراكز المعلومات ومدى مواءمة هذا التعليم لحاجات سوق العمل في ضوء الدور المتغير للعاملين في مجال المكتبات والمعلومات ومتطلبات سوق العمل واحتياجات المستقبل ودور جمعيات المكتبات الوطنية في ذلك. كل ذلك يأتي في إطار تبادل الخبرات و دراسات الحالة بين المشاركين.
وفي ظل جائحة كورونا فقد أولى المؤتمر موضوع تعليم علم المكتبات والمعلومات في ظل الحجر الصحي اهتماما خاصة للتعرف الى التجارب والدروس والعبر والرؤى المستقبلية في هذا المجال في العالم العربي.
وسيترأس الجلسات العلمية أساتذة متخصصون في الجامعات الأردنية الأربع التي تقوم على تدريس علم المكتبات والمعلومات وهي الجامعة الأردنية وجامعة الحسين بن طلال وجامعة البلقاء وجامعة الزرقاء الأهلية.
ويستعرض المؤتمر البحوث الخاصة بالخطط الدراسية لبرامج البكالوريوس والماجستير في علم المكتبات والمعلومات في الجامعات الأردنية الحكومية والخاصة “دراسة وصفية تحليلية مقارنة”، تمكين وتدريب القيادات المتوسطة في المكتبات وتمكينهم لتطوير قطاع المكتبات والمعلومات في الاردن، تعزيز المهارات المعلوماتية لدى طلاب أقسام المكتبات والمعلومات في التعامل مع المعلومات الزائفة: دراسة تحليلية في ضوء جائحة كوفيد19، الكفايات المهنيّة لدى أعضاء الهيئة التّدريسيّة في أقسام علم المكتبات والمعلومات في الكلّيّات والجامعات الأردنية من وجهة نظر طلبتهم.
وكذلك، التأهيل الأكاديمي في أقسام المكتبات والمعلومات السورية: الواقع والرؤية المستقبلية، التحديات والصعوبات التي تواجه طلاب قسم المكتبات والمعلومات في جامعة البلقاء التطبيقية في التعلم عن بعد في أزمة كورونا، دور تدريب وتأهيل أخصائي المعلومات في دعم خدمات المكتبات عن بعد: مكتبة جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل نموذجاً، تجربة التدريس الإلكتروني لمقررات تخصص المكتبات والمعلومات بقسم دراسات المعلومات في جامعة السلطان قابوس في ظل جائحة كورونا” دراسة التعليم الالكتروني في الأرشيفات الوطنية: أهدافه، وأنشطته، وبرامجه، الدور المتغير للعاملين في مجال المكتبات والمعلومات: متطلبات سوق العمل واحتياجات المستقبل.
وأيضا؛ متطلبات سوق العمل لأخصائي الوثائق: دراسة تحليلية لمحتوى إعلانات وظائف أخصائي الوثائق في سلطنة عمان، منصات التعليم الالكترونى ودورها في الاتصال العلمى بين اختصاصي المعلومات، إضافة لمناقشة هذه الأوراق على نطاق عربي واسع وتبادل الخبرات العربية في هذا المجال و التوصل إلى عدد من التوصيات المبنية على هذه الدراسات للاستفادة منها في الجامعات الأردنية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock