منوعات

مؤسسة أسترالية تتهم فيلم “طفل الكاراتيه” بالعنف المبالغ فيه

سيدني– اتهمت إحدى المؤسسات المعنية بحماية حقوق الأطفال في أستراليا أول من أمس فيلم “طفل الكاراتيه” الأميركي بطولة النجم جاكي شان بأنه يحتوي على مشاهد عنف مبالغ فيها.


وقالت إليزابيث هاندسلي رئيسة المجلس الأسترالي للأحداث ووسائل الإعلام “الفيلم يحوي الكثير من مشاهد العنف والبطل الذي هو طفل صغير من الممكن أن يقلده جميع الأطفال”.


وأضافت “لم يقل أحد إن الفيلم سيئ، ما نقوله هو أنه غير ملائم للأطفال”، مطالبة بإعطائه تصنيف (M)، أي ممنوع مشاهدته لمن هم دون 15 عاما.


يشار إلى أن السلطات الأسترالية أعطت الفيلم تصنيف (PG) أي صالح لجميع الفئات العمرية، ولكنها أوصت باصطحاب الأطفال لأشخاص بالغين معهم عند رؤية الفيلم.


وجاء هذا التصنيف بعدما استأنفت شركة “سوني بيكتشرز” موزعة الفيلم ضد قرار سابق أعطى الفيلم تصنيف (M).


وتدور أحداثه الفيلم حول صبي يبلغ من العمر(12 عاما) يدعى “دري باركر” ويجسد دوره “جادين سميث”، نجل الممثل الأسمر ويل سميثن وهو الطفل الأكثر شعبية في مدينة ديترويت، ولكن والدته تقرر أن تنتقل للصين بسبب ظروف العمل ويتعرف هناك عليّ أصدقاء جدد ويواجه العديد من المشاكل بسبب الاختلافات الثقافية بينه وبين أصدقائه. وتنشأ عداوة بينه وبين أحد الأطفال ويدخل معه في صراعات دائمة، يتغير مجرى الأمور تماما عندما يتعرف “دري” على السيد “هان” والذي يجسد دوره الممثل جاكي شان ويبدأ في تعليم “دري” فنون القتال.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock