مادبامحافظات

مادبا: تعطيل عيادات الاختصاص بمستشفى النديم السبت يثير استياء المراجعين

أحمد الشوابكة
مادبا– أثار قرار تعطيل عيادات الاختصاص في مستشفى النديم الحكومي في مادبا يوم السبت، موج استياء من قبل المرضى والمراجعين، معتبرين أن القرار غير صائب ولا يخدمهم.
ويقدم مستشفى النديم الحكومي خدمته العلاجية لسكان محافظة مادبا ولواء الجيزة وناعور وبعض مناطق الأغوار.
وطالب المراجع ليث عبد الحافظ من وزارة الصحة العدول عن هذا القرار الذي وصفه بـ ” المجحف”، ومن شأنه إضافة أعباء ماليه على المراجعين ليس بمقدورهم تحملها، خاصة اذا تعرض لتفاقم حالته في يومي الجمعة اوالسبت، مما يجبره على مراجعة العيادات في القطاع الخاص ودفع مبالغ طائلة بالنسبة لحجم دخله.
وانتقد المواطن عبد الله ابو سبيتان تعطيل دوام عيادات الاختصاص يوم السبت، مؤكدا أن القرار لا يخدم شريحة واسعة من أبناء محافظة مادبا، بل سيفاقم من الطوابير اليومية في العيادات.
فيما أشار المواطن أسامه المكانين، أن معظم المراجعين لعيادات الاختصاص، هم موظفون في القطاع الحكومي والذين يجدون يوم السبت فرصه لمراجعه أطباء الاختصاص.
غير أن الناطق الإعلامي لوزارة الصحة حاتم الازرعي، اكد بأنه يوجد بدائل لتوفير الخدمة العلاجية للمواطنين من خلال الاسعاف والطوارئ في المستشفى الذي يقدم خدمة على مدار الساعة.
وقال أنه تم تمديد دوام الكوادر الإدارية والطبية لتصبح لغايه الساعة الخامسة مساء، ليتسنى لكل المراجعين تلقي المعالجة الطبية بكل أريحية ويسر.
من جانبه، أكد مدير المستشفى الدكتور قاسم عبيدات، أن المستشفى يتحمل أعباء تثقل كاهله في ظل الإمكانيات المتاحة والمتوافرة، سيما وان اعداد المراجعين للمستشفى تقدر بـ (600 ) مراجع يوميا إلى قسم الإسعاف والطوارئ، ناهيك عن حالات الدخول إلى أقسام الاختصاص داخل المستشفى.
ويجزم عبيدات بأنه رغم ذلك، فإن المستشفى يقدم المعالجة الطبية للمراجعين، مشيرا الى أن قسم الطوارئ يشهد اكتظاظا في فترة الليل، رغم تفعيل دوام المراكز الصحية الشاملة لغاية الساعة العاشرة، والذي يفترض ان يسهم في تخفيف معاناة المستشفى والكادر الطبي والتمريضي العامل فيه.
واكد أن قسم الطوارئ وكادره لا يستوعب الكم الهائل من المراجعين، سيما وان 95 % من الحالات المراجعة للقسم هي حالات غير طارئة.
واعتبر ان هذا مؤشر حقيقي لأن تفكر الإدارة العاملة في وزارة الصحة بشكل جدي ومنطقي لحل هذه المعاناة كي تتلاشى الأخطاء قبل وقوعها، وإعطاء الراحة للطبيب العامل في هذا القسم وطبيب الاختصاص كي يقوما بعملهما على أكمل وجه.
وأكد أن توسعة المستشفى سيباشر العمل فيه خلال الأيام القليلة القادمة، وذلك بعد أن تمت عملية استلام العطاء من المقاول بشكل رسمي، مشيرا بأن عملية التوسعة تشمل 6 غرف عمليات و 16 سرير عناية حثيثة وغرفة تعقيم مركزي ومكاتب.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock