آخر الأخبار حياتناحياتنا

ماذا تعرف عن أدوية المثبطات الانتقائية؟

ليما علي عبد

عمان – تعرف أدوية المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين أو ما يعرف بالـ SSRIs بأنها خيار علاجي فعال وآمن نوعا ما لعلاج الاكتئاب واضطرابات نفسية أخرى كونه يسبب القليل من الآثار الجانبية إن وجدت، وذلك عند مقارنته بأدوية الاكتئاب الأخرى. وهذا بحسب موقع WebMD الذي أوضح أن هذه المجموعة الدوائية تعمل عبر قيامها بتعزيز وظيفة الخلايا العصبية في الدماغ، والتي تنظم الانفعالات. فالمعلومات تنتقل بين خلايا الدماغ عبد إشارات معينة، وتسمى النواقل الكيميائية التي تنقل هذه الإشارات بالنواقل العصبية، ويعد السيروتونين أحدها.
عندما تقوم الخلايا العصبية، والتي تعرف بالعصبونات، بإرسال إشارات لبعضها بعض، فهي تقوم بإطلاق القليل من النواقل العصبية للتمكن من إيصال الإشارة. وبعد ذلك، تقوم هذه الخلايا بإعادة امتصاص النواقل العصبية المطلقة للتمكن من إرسال إشارة أخرى للخلايا العصبية الأخرى. أما لدى مصابي الاكتئاب، فإن المناطق الدماغية المسؤولة عن المزاج وإرسال السيروتونين قد لا تعمل بشكل جيد. أما عند استخدام أدوية المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين، فإن الدماغ يحصل على كميات أكبر من السيروتونين عبر إيقاف عملية إعادة الامتصاص. وهذا يسمح للسيروتونين بالتراكم بين الخلايا العصبية، مما يساعد في إرسال الإشارات بالشكل الصحيح. ويذكر أن هذه المثبطات تعرف بالانتقائية كونها تستهدف السيروتونين فقط.
متى تبدأ أدوية هذه المجموعة بالعمل؟
يختلف التأثير الذي تحدثه المثبطات الانتقائية لإعادة امتصاص السيروتونين بين شخص وآخر. أما بشكل عام، فعادة ما يشعر الشخص بالتحسن نتيجة لاستخدامه لهذه الأدوية خلال 4-6 أسابيع من العلاج. أما التأثير الكامل لهذه الأدوية، فعادة ما يظهر خلال أشهر. لكن إن لم يشعر الشخص بأي تحسن بعد نحو 6-8 أسابيع من العلاج، فعندها يجب التحدث للطبيب النفسي ليقوم بتغيير الدواء أو تعديل الجرعة.
ما هي الآثار الجانبية لهذه المجموعة الدوائية؟
من الجدير بالذكر أنه يجب إعلام الطبيب قبل البدء باستخدام أي من هذه الأدوية بما يستخدمه الشخص من أدوية أخرى ومكملات غذائية. وبما أن أدوية هذه المجموعة تعمل بنفس الآلية، فإن آثارها الجانبية تتشابه، غير أن كل دواء من هذه المجموعة يختلف بتركيبته الكيميائية عن الأدوية الأخرى، لذلك فقد يصاب المستخدم بالآثار الجانبية من أحدها ولا يصاب من آخر. فضلا عن ذلك، فإن الآثار الجانبية قد تختفي مع الوقت.
ومن الجدير بالذكر أن الآثار الجانبية لهذه الأدوية غالبا ما لا تشكل مشكلة كبيرة لمستخدمها، إذ تتضمن هذه الآثار الجانبية ما يلي:
الأرق أو النعاس، الصداع، الدوار، تشوش الرؤية، الطفح الجلدي، جفاف الفم، ألم المفاصل والعضلات، واضطراب المعدة والغثيان والإسهال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock