;
الرياضةكرة القدم

مارتينو يستيعد تشيتشاريتو وفيلا من خيارات المكسيك المونديالية

لوس أنجليس – أكد مدرب المكسيك، الأرجنتيني خيراردو مارتينو، أنه سيضم ثلاثة مهاجمين فقط إلى مونديال قطر، واستبعد مرة أخرى مشاركة كارلوس فيلا وخابيير “تشيتشاريتو” هرنانديز في قائمة الفريق لكأس العالم.
وقال مارتينو في مؤتمر صحفي أول من أمس: “فيما يتعلق بكارلوس فيلا، فقد أخبرني منذ حوالي ثلاث سنوات ونصف أنه يفضل عدم استدعائه للمنتخب الوطني. حسنا، هذا لم يتغير في حالة خافيير، فإنني ببساطة وكما قلت في جميع المناسبات، قد قررت اختيار رؤوس حربة آخرين”.
أقيم المؤتمر الصحفي في مدينة لوس أنجليس الأميركية قبيل مباراتين وديتين يخوضهما منتخب المكسيك على أراضي ولاية كاليفورنيا، الأولى مقررة بعد غد أمام بيرو في باسادينا، والثانية يوم الثلاثاء المقبل أمام كولومبيا في سانتا كلارا.
وردا على سؤال حول موقف صاحب مركز 9 في “التري”، أقر مارتينو أن اختياره منذ اليوم الأول كان راؤول خيمينيز، لكنه أشار إلى أن الإصابة التي يعاني منها “لا تسمح له باللعب باستمرار”.
وصرح: “على أي حال، ما يشعرني بالرضا هو أننا لا نواجه مشكلات بسبب نقص العدد، بل علينا تحديد الموقف بين أربعة لاعبين. بالطبع الأربعة لن يذهبوا (إلى المونديال)”.
وأضاف “بلا شك إذا كان هناك أربعة لاعبين وهناك دوافع كثيرة لمشاركتهم، فإن الإشكالية ستكون حول من تم استبعاده.. لكنني دائما أفضل أن تكون المشكلة في الوفرة وليس الندرة”.
ومن بين اللاعبين الذين تم استدعاؤهم للمباراتين الوديتين هناك أربعة مهاجمين أشار لهم مارتينو ضمنيا دون أن يذكر أسماءهم، وهم هنري مارتن (كلوب أمريكا) ، وسانتياجو خيمينيز (فاينورد)، وروخليو فونيس موري (مونتيري)، وراوول خيمينيز (وولفرهامبتون).
وقال المدرب: “إنه في هذه المرحلة ومع اقتراب موعد انطلاق كأس العالم، لديه “الكثير من اليقين أكثر من الشكوك” بشأن الأسماء التي سيتألف منها التشكيل النهائي”.
ولكنه اعترف في النهاية أيضا أن قراراته ربما تكون “غير عادلة” بخصوص لاعب قد يستحق كذلك الذهاب إلى قطر للمشاركة في البطولة.
وعلى الرغم من النتائج السيئة وقلة الأهداف في المباريات الأخيرة، أراد المدير الفني وضع حد لحالة التشاؤم المحيطة حاليا بالمنتخب المكسيكي، مشيرا إلى أن هناك لحظات جيدة من اللعب في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي أمام الإكوادور وآخر بالهزيمة 0-1 أمام باراجواي، وقال: “أعتقد أننا بدأنا في الحصول على علامات على التعافي. ما أراه في الأيام التي كنا نتدرب فيها يجعلني متحمسا للغاية”.
من ناحية ثانية، أبدى حارس المرمى المكسيكي الدولي جييرمو أوتشوا ثقته في أن فريقه سيكون “مفاجأة” مونديال قطر 2022.
ونظم منتخب المكسيك أول من أمس يوما مفتوحا لوسائل الإعلام في لوس أنجليس بالولايات المتحدة، وقال أوتشوا: “إن الدور الذي يجب أن نقوم به هو نفسه الذي قمنا به في جميع بطولات كأس العالم”.
واضاف نحن فريق واجه دائما قرعات ومجموعات صعبة، وكنا قادرين على تجاوزها.
وأكد حارس غرناطة الإسباني الآن يجب أن تكون المكسيك هي المفاجأة. لسنا الأقرب للفوز لا في مجموعتنا ولا في البطولة. لذلك، علينا أن نكون صادقين ونقول: “إن المكسيك يجب أن تصنع المفاجأة”.
كما ألمح أوتشوا إلى لعنة المكسيك التاريخية، حيث لعبت دور الـ16 في سبع بطولات متتالية من كأس العالم دون أن تنجح في العبور لربع النهائي في أي منها.
وقال حارس المرمى: “لاتخاذ الخطوة التالية، علينا أن نلعب المباراة المثالية في الوقت المناسب”.
وتخوض المكسيك النسخة المقبلة من المونديال ضمن المجموعة الثالثة التي تضم أيضا الأرجنتين وبولندا والمملكة العربية السعودية. -(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock