تقاطع الطرق

مالكا السيارة فخوران ويتحدثان عن هذا الأثر التاريخي

سيارة فولفو رقم 15مليون تجد طريقها إلى سان دييجو


 


نُقلت السيارة رقم 15 مليون لمسافة تزيد عن 8000 كم من مصنع فولفو في أوديفالا إلى سان دييجو التي تقع على الساحل الغربي للولايات المتحدة. استلم ايمي وبول كاي سيارتهم الثمينة من طراز C70 بلون أزرق سماوي من وكيل السيارات ويس هينكل. كما وُجهت الدعوى للزوجين لزيارة مصنع تورسلاندا التابع لفولفو والذي يقع في مدينة جوتبرج بالسويد، مع تحمل الشركة كافة نفقات التنقل.


 ايمي وبول كاي سعيدان باقتنائهما سيارة فولفو التي خرجت من المصنع وهي تحمل رقم 15 مليون. سُلمت السيارة التاريخية إلى سان دييجو في بداية شهر مايو، وكانت أول سيارة فولفو قد غادرت المصنع في الرابع عشر من أبريل عام 1927. وفي الشهر الجاري تألقت فولفو تحت الأضواء مرة أخرى عندما غادرت السيارة الجذابة كونفرتبل فولفو C70 المصنع في أوديفالا متجهة إلى سان دييجو لتصبح بذلك السيارة رقم 15 مليون في الإنتاج.


 ويقول بول كاي “لقد رأينا C70 في معرض السيارات ووقعنا في غرامها، تشاورنا في الأمر ثم قررنا أن الوقت قد حان لشرائها”.


 وقال جريجور همبرو مدير المبيعات المحلية  والتسويق في سيارات فولفو بأمريكا الشمالية عند حضوره وقائع تسليم السيارة إلى بول وايمي “إن سيارات فولفو فخورة بما ترمز إليه علامتها التجارية”.


 في العام الأول لافتتاح شركة فولفو، سار إنتاج السيارات في الشركة بخطى متواضعة، فقد باعت الشركة 297 سيارة فقط عام 1927. بدأت الشركة في الظهور بعد الأزمة الاقتصادية الكبرى والحرب العالمية الثانية، واستغرقت 23 عاماً كي تنتج أول دفعة تتكون من 100 ألف سيارة. أما اليوم، فإن الشركة تنتج هذا العدد من السيارات في حوالي ثلاثة أشهر فقط. إلا أن فولفو لم تكن أبداً مصنعاً يهتم بحجم الإنتاج الضخم، ففي بداية انطلاق الشركة، عُقد العزم على أن يدل اسم العلامة التجارية على الجودة والأمان. ومنذ بداية السبعينيات، تصدرت الشؤون البيئية جدول أعمال الشركة؛ لذلك فإنه ليس من سبيل المصادفة أن تكون فولفو أول سيارة غير مشمولة في قائمة السيارات غير الآمنة، فهي ابتكرت أهم عوامل الأمان (زُودت سيارات فولفو بحزام الأمان ثلاثي النقاط منذ عام 1959) كما أن فولفو قدمت أحد أهم الابتكارات في مجال البيئة (أُدخل محول الحفز ثلاثي الأطراف مع اللامبداسوند عام 1976).


 واليوم، تشتهر أيضاً علامة فولفو التجارية بتصميمها الجذاب الذي يعكس تقاليد التصميم الاسكندنافي المميز.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock