شارك برأيك

ما رأيك بتشكيلة الحكومة الجديدة؟

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تشكيل الحكومة
    أنا برأيي أنها وزارة جيدة والأفضل من ذلك بقاء معالي الدكتور محمد ذنيبات في منصب وزير التربية والتعليم

  2. التشكيلة ، مناسبة …
    نعم ، ما يمتاز به الرئيس الجديد – السيد الملقي – هو (الحزم) وعدم قبوله بانصاف الحلول ، وهي بإعتقادي انها ميزة له وليست عليه ، ما تحتاجه الاردن – بل – والعرب جميعا في هذا الوقت وهذه المرحلة هو (الحزم) وضبط الامن والثبات الاداري ، وهذا ما ينقص الناس، نحن اكثر ما نحتاج الى (القوة) وصدور الاوامر والقيادة من مرجعيّة (واحدة) تكون لديها مقدرة من الوعي والحزم وحُسن التدبير والادارة …
    منذ ان قام السيد الملقي – وحسب اقوال الصحافة – بإقالة 14 سفيرا حين كان وزيرا للخارجيّة في حكومة السيد فيصل الفايز فيما سُمي (بمجزرة السفراء) وانتهاءا بفترة توليه رئاسة سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ؛ كانت سمة (الحزم) وعدم التراخ او تغليب المحسوبيات والواسطات واصحاب الاجندات والنفوذ هي سمة الدكتور الملقي (الاجمل) ، ونحن الان اكثر ما نحتاج الى هذا الامر وخصوصا بعد ان صدر مؤخرا تقرير امريكي يقول ان ظاهرة الواسطة والمحسوبية باتت ظاهرة (واضحة) في الاردن ، وانا اوأييد ما جاء في ذلك التقرير ، وهي ان صفة – الواسطة – تقتل الطموح وتنشر مشاعر الكراهيّة فيما بين ابناء الوطن والمجتمع الواحد …
    التشكيلة ، مناسبة ، والاهم من كل ذلك هو (إدارة) هذه التشكيلة والتوزيع المناسب للادوار والواجبات والمهام …
    اتمنى لحكومة دولة الدكتور هاني الملقي التوفيق والنجاح والسداد ، والله ولي التوفيق …

  3. مبارك للوطن
    ان الوطن اليوم احوج ما يكون للرجال الشرفاء من ابناءه الغيورين عليه وممن لديهم الحنكة السياسية والدبلوماسية والرؤية اللاقتصادية والاصرار على على تحقيقها وهي احوج ما يكون لمن يعيد الى الدوله هيبتها بتطبيق القانون دون محاباه وهذا ما يتوفر بدوله الرئيس والفريق الوزاري امنى لهم التوفيق والنجاح وان يبعد عنهم الصحف الصفراء والصالونات السياسيه والتي تمثل غالبا قوى شد عكسي عندما تتضارب مصالحهم مع الدوله

  4. حكومه نمطيه
    مخيبه للامال كونها لا تحمل جديد في الشكل او في المضمون ومعظم طاقمها ساهم بشكل او باخر في الازمه التي نعيش واعتقد انها لن تحدث فارق في الحياه الاقتصادي اوالسياسيه اوالثقافيه كونها محكومه ببنيتها التقليديه كسابقاتها وخاليه الدسم وناقصه الصلاحيات حكما.حكومه تصريف اعمال بالوكاله مع غياب الرقابه والمسائله البرلمانيه.بانتظار التجديد اوالتمديد مكلفه بمستجدات الملف الاقليمي ولن تختلف عن سابقاتها في الشأن الداخلي كون المعطيات نفسها والعقليه والنهج نفسه فلاتغبر فالمناصب غايه وليست وسيله حمى الله الاردن وشعبه من كل مكروه وجنبه كل الشرور.خذوا المناصب والمكاسب واتركوا لنا الوطن حبه طاعه وشفاعه…

  5. حكومات لجباية ما تبقى في جيب المواطن
    الشعب الاردني لا ينظر الى اي حكومة بانها سوف تنصفه وتخلص الوطن من الحرامية ولصوص المال العام
    حكومة جديدة في نظر الشعب هي لجباية جديدة ومص الدماء
    لا امل يذكر في مسؤول اردني

  6. نقل الاردن الى آفاق الإصلاح الملكي المطلوب
    نأمل ان تعطي الزخم المطلوب للمسيرة السياسية الاردنية بما يليق بمكانة بلدنا في ظل احتفالنا بالاعياد الوطنية التاريخية

  7. إكساب الشعب الاردني درجة في المشاركة بالاختيار
    من أقصى صحراء الجنوب اتمنى على الحكومة الجديدة إيصالنا الى برلمان منتخب يمثل الشعب الأردني تمثيلاً صحيحاً وحقيقياً، بحيث لا اشعر انني اعيش على كوكب آخر لا علاقة له بمن يسكن في عمان المحظوظة لانها المدينة العاصمة.

  8. حلول معظم مشاكلنا في استغلالنا كنز الصخر الزيتي
    كان الله في عون حكومة الملقي، إذ أن عليها معالجة ملفات المديونية المرتفعة، والبطالة المتزايدة، وقضايا التربية والتعليم، وتحنط الجامعات الخاصة بعدم انفاقها على بعثات الدكتوراه، ومواكبة السير مع الاصلاحات الملكية التي توصلنا الى برلمانات تمثل المصالح الحقيقية للاردنيين.
    اما التحدي الاكبر والاهم فهو النزوح السوري الكثيف للاشقاء الذين دفعت بهم لعبة الامم الى ان نستقبل منهم المئات يوميا بينما نحن دولة بلا نفط او قناة سويس تدر علينا دخلا سنويا محترما ..
    وذلك في ضوء عدم استغلالنا (لتكنولوجيا انتاج المواد الهيدروكربونية) من صخر الاردن الزيتي. لماذا لا تصدقوا الخبراء؟

  9. اين برنامج الحكومة الخاص بها ؟
    قرانا فقط رد الحكومه على كتاب التكليف الملكي ولكننا حتى اللحظه لم نتعرف على برنامجها او خطتها .
    وعليه نستنتج انها حكومه مكلفه بغرض معين حتى تنتهي الانتخابات .
    وفي حال استمر الرئيس الجديد بعد الانتخابات عليه ان يضع برنامجه الذي سينفذه في مستقبلا .عدا ذلك علينا الانتظار الى ما بعد لانتخابات .

  10. حكومة نمطية
    نفس الحكومات السابقة والدليل كثير من الوزراء السابقين الذين كانوا في حكومات سابقة ساهمت في رفع مديونية الدولة عادوا لنفس المناصب ليستمروا في المساهمة في رفع المديوينة اكثر فاكثر

  11. لن نشيطن من ذهب ولن نخذل تسلم المسئولية بشجاعة
    سلام ومبروك عليكم اهل "الغد" شهر رمضان الفضيل اعاده الله على الامة العربية والاسلامية بالبركة.
    كل الدعوات المخلصة للحكومة الجديدة بالنجاح في الانتخابات "التي يؤمل منها الخير الكثير للوطن"..
    وكذلك في تجاوز الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي هي التحدي الكبير الآخر، ونعم عندنا رجال كرام نبلاء ونساء عزيزات اصيلات سينصرون الوطن، خصوصا ونحن نعيش ايام الثورة العربية الكبرى الحقيقية التي لمت العرب واعزتهم، ولسنا غيرنا ممن قتل الاخ ودمر منزله وهجره في اصقاع الارض وما وزالت الدماء تسيل غزيرة كل يوم صباحا وظهرا وعصرا ومساء. فمتى تتوقف وان يترجل الفارس عن العمود الذي رفع عليه.

  12. المصداقية
    القضية ليست حكومة جديدة او قديمة وانما الموضوع يتعلق بالمصداقية وهذا مفقود في كل حكوماتنا منذ السبعينات واخر الوعود كان الكشف عن ملفات الفساد ولحد الان لم تظهر نتيجة واحدة لفاسد بل الوحيد الذي تمت محاكمته هو محمد الذهبي واسبابها الانتقام الشخصي وليس غسل الاموال واخر وعد للحكومة كان بكشف اسماء المتورطين في قضية الضمان ولم يحل شيء

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock