شركات وأعمال

ما هو دافع “كيري” للتعاون مع قرى الأطفال SOS؟

عمان – تتبنى كيري فلسفة خاصة بها تتجسد في السخاء والكرم، الأمر الذي ألهمنا للتعاون مع قرى الأطفال SOS في الأردن، في إطار حملة رمضانية فريدة تحت شعار “كلنا لطف” #TogetherForKindness، وقد دفعتنا مجموعة من العوامل للاهتمام بنشاطات قرى الأطفال وأهدافها اللطيفة، والتعاون معهم، إلا أن القيم المشتركة كانت الدافع الأساسي منذ البداية لهذا التعاون. تسعى قرى الأطفال SOS لرعاية الأطفال الأقل حظا ودعهمم وتوفير نوع من الأجواء العائلية لهم، ومساعدتهم على استشراف مستقبلهم والمساهمة في تنمية مجتمعاتهم. الأمر الذي يتماشى على نحو تام، مع فلسفتنا المرتكزة على الكرم والعطاء. على صعيد آخر، تجسد برامج قرى الأطفال SOS رؤيتنا المتمثلة في تسليط الضوء على الدور الحيوي الذي تلعبه الأمهات، لناحية توفير الرعاية والحماية التي يستحقها الأطفال. الأمر الذي مهد الطريق على نحو مثالي للتعاون في إطار هذه القضية الملهمة.
“كلنا لطف”
تهدف هذه المبادرة إلى دعم الأمهات اللواتي يعملن في الجمعية ويشرفن على تربية الأطفال الذين فقدوا أحد أبويهما أو كلاهما، إضافة إلى فقدانهم الاهتمام والدعم من جانب عائلاتهم. وقد أطلقت كيري حملة “كلنا لطف” #TogetherForKindness احتفاء بموسم الرحمة واللطف، وتكريماً للأمهات وتقديرا لتفانيهن ولطفهن وذلك من خلال مجموعة من المبادرات الرمضانية.
المسؤولية المجتمعية
تعتبر كيري من العلامات الرائدة عبر منطقة الشرق الأوسط في مجال المبادرات التي تندرج في إطار المسؤولية المجتمعية للأعمال. ويشرفنا المساهمة في إطلاق مثل هذه المبادرات، ذات التأثير بعيد المدى عبر مجتمعات المنطقة، من خلال تنظيم الحملات والأنشطة المتنوعة التي تركز على دعم المجتمعات ومساندتها. وتركز حملاتنا الرمضانية في المنطقة على الاستثمار في مواردنا لإحداث فرق حقيقي والارتقاء بمستوى حياة الناس. وفيما يتعلق بمبادراتنا خارج الأردن، نحن فخورون بتقديم الدعم المستمر للمجتمعات في جميع أنحاء المنطقة. على سبيل المثال، قمنا في إطار مبادرة “كلنا لطف” بالتعان مع الجمعية الأولى، أول جمعية نسائية تعمل على تعزيز الجهود الهادفة لتمكين المرأة وتعليمها في المملكة العربية السعودية، لإلهام الأمهات على نشر اللطف في بيوتهن مع أطفالهن وعائلاته، عبر تنظيم أكثر من 2000 ساعة من الأنشطة التدريبية المخصصة للسيدات الأقل حظاً في المملكة. في الماضي، تم إطلاق مبادرة “بالمشاركة تطيب” في إطار سلسلة من المبادرات الرمضانية المنتظمة. كما قمنا العام 2020، بتوزيع أكثر من 5000 صندوق من المواد الغذائية للعاملين على الخطوط الأمامية في الإمارات العربية المتحدة.
دعم SOS
رغم انقضاء شهر رمضان المبارك، إلا أن مبادرة “كلنا لطف” لم تنته بعد. سيستمر تأثيرها وإرثها في تحقيق نتائج إيجابية لأمهات SOS طوال العام 2021 وما بعده، وتعزيز جهودهن الهادفة لبناء مؤسسة تساعد الأطفال على تحقيق أحلامهم ورعايتهم مع الحرص على تنمية شخصياتهم ليكونوا شباب لطيفين ومتميزين. وستساهم التبرعات المقدمة لقرى الأطفال SOS، في توفير خدمات الرعاية الفردية وتعزيز مستوى خدمات التعليم والرعاية الصحية المقدمة لمجموعات الأطفال، من عمر 5 إلى 7 سنوات. وتلتزم كيري بدعم قرى الأطفال SOS والأنشطة الأخرى في الأردن، والتي تشمل الأنشطة التثقيفية غير الرسمية، بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الترفيهية والألعاب والتعليمية، والتي تساهم في تعزيز نمو الطفل الفكري والعقلي.
المؤسسات المجتمعية
بالتأكيد، ستوفر كيري وعلامات مجموعة بيل المزيد من الدعم للمنظمات المجتمعية لسنوات عديدة قادمة. وتلتزم مجموعة بيل – ومن ضمنها كيري- عبر شعار “توفير المنتجات للجميع من أجل خير الإنسانية”، بالإجراءات المبتكرة والإيجابية الهادفة. وتحرص العلامات التجارية للمجموعة على تعزيز تأثيرها الإيجابي عبر كافة مراحل سلسلة التوريد، وتستند كيري إلى فلسفة العلامة التجارية المتمثلة في السخاء والكرم، تكريماً للأمهات وتقديراً لتفانيهن ولطفهن وذلك من خلال مجموعة من المبادرات الرمضانية.

زر الذهاب إلى الأعلى

السوق مفتوح المؤشر 2055.16 1.29%

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock