رياضة عربية وعالمية

مبارك يكرم المنتخب المصري وسط أزمة محتدمة بسبب مباراة الجزائر

القاهرة – استقبل الرئيس المصري حسني مبارك أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم أمس الاثنين بعد أيام فقط من إخفاق الفريق في التأهل لنهائيات كأس العالم.


وأوردت وكالة أنباء “الشرق الأوسط” الرسمية أن مبارك أقام مأدبة إفطار بمقر رئاسة الجمهورية “تكريما للفريق وجهازه الفني والجهد الذي بذلوه من أجل التأهل لنهائيات كأس العالم”.


وخسرت مصر بهدف نظيف أمام الجزائر في مباراة فاصلة على التأهل أقيمت في السودان يوم الأربعاء الماضي وأعقبها توتر حاد في العلاقات بين البلدين بسبب اتهامات مصرية للجمهور الجزائري بالاعتداء على مشجعين مصريين عقب المباراة بينما تقول الجزائر إن حافلة فريقها رشقت بالحجارة في القاهرة لدى وصولها لخوض مباراة سابقة في التصفيات في 14 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي.


واستدعت مصر سفيرها في الجزائر للتشاور بعدما قالت ان شركات مصرية ومواطنين تعرضوا لاعتداءات في الجزائر عقب المباراة الأولى مطلع الأسبوع الماضي بينما أحاط متظاهرون غاضبون بمقر السفارة الجزائرية في القاهرة وطالبوا بطرد السفير الجزائري.


وقالت الوكالة إن حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة وسمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم حضرا المقابلة التي جاءت بعد تصريحات شديدة اللهجة لمبارك في افتتاح الدورة البرلمانية يوم السبت الماضي قال فيها بنبرة بدت غاضبة “أقول بكلمات واضحة إن كرامة المصريين من كرامة مصر ومصر لا تتهاون مع من يسيء لكرامة أبنائها”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock