شركات وأعمال

مبيعات الأطعمة عبر الإنترنت تبلغ أرقاماً قياسية في الأردن

عمان- تحقق منصات طلب الأطعمة عبر الإنترنت نمواً استثنائياً في الأردن، وعلى المستوى العالمي أيضاً، مما ترك آثاراً إيجابية ملموسة على قطاع الأطعمة والمشروبات. ويتطلع الناس اليوم إلى حلول أكثر مرونة وسهولة للحصول على مأكولاتهم المفضلة، سواء الوجبات الرئيسية، أو المقبلات، وأصبحوا أكثر اعتماداً على التطبيقات المتخصصة بطلب وتسليم الأطعمة.
وببساطة فائقة، يمكن للعملاء استكشاف المطاعم الجديدة، وتصفح قوائم الأطعمة والاختيار منها، بالإضافة إلى التحديثات الفورية عن وضع الطلب ومكانه. وأسهمت منصات طلب الأطعمة عبر الإنترنت أيضاً في تعزيز عائدات المطاعم، وأسست منظومة عمل قائمة على التكنولوجيا الحديثة تضمن قيمة مضافة لجميع المعنيين، بما يشمل مشغلي المطاعم والعملاء على حد سواء.
ويبدو دور هذه المنصات جلياً في النجاحات البارزة التي حققتها مطاعم محلية، عبر استقطاب عملاء جدد، وتسجيل نسبة أكبر من الطلبات المتكررة. وخير مثال على ذلك مطعم “شاورمرز” الذي حقق نمواً هائلاً في طلبيات الأطعمة بلغت نسبته 600 % خلال العام الماضي. وقال أنس طه، المالك الشريك لمطعم “شاورمرز”، إن طلب الطعام عبر الإنترنت قد غير قواعد اللعبة في القطاع، موضحاً أن مطعمه قد سجل زيادة بأكثر من 600 % منذ انضمامه إلى منصة “طلبات”. وأضاف: “لا شك بأن ’طلبات‘ مؤهلة لتمهيد الطريق أمام أعداد أكبر من المطاعم لتبني مفهوم المطبخ الافتراضي في المستقبل القريب، الأمر الذي سيسهم في تعزيز الطلب على خدمات توصيل الأطعمة. ومع افتتاح ثاني فروعنا، فإننا على ثقة بأن ’طلبات‘ ستساعدنا على الوصول إلى عملاء جدد بسرعة أكبر، وتعزيز مبيعاتنا كما حدث في أول مطاعمنا”.

مقالات ذات صلة

السوق مغلق المؤشر 1793.78 0.11%

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock