تمويل اسلامي

مجموعة البركة المصرفية تعقد اجتماع الجمعية العامة العادية السنوي

المنامة-الغد- عقدت مجموعة البركة المصرفية ش.م.ب (ABG) جمعيتها العامة العادية يوم الخميس الماضي 2021 عبر تقنية الاتصال المرئي والمسموع وذلك بنصاب قانوني قدره (76.90 %).
وقد ترأس الأستاذ عبد الله صالح كامل رئيس مجلس الإدارة الاجتماع، حيث تم بدايةً الموافقة على محضر اجتماع الجمعية العامة العادية الذي عقد بتاريخ 23 اذار (مارس) 2020م، ثم ناقش مساهمو المجموعة تقرير مجلس الإدارة عن نشاط المجموعة خلال السنة المالية المنتهية في 31 كانون الأول (ديسمبر) 2020، واستمعوا إلى تقرير هيئة الرقابة الشرعية الموحدة للسنة المالية المنتهية في 31 كانون الأول 2020 وإلى تقرير مراقب الحسابات عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020، ثم تمت مناقشة البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 كانون الأول 2020 والمصادقة عليها، وكذلك الموافقة على العمليات مع الأطراف ذات العلاقة كما هو مبين في الإيضاح رقم 25 بالبيانات المالية بما يتماشى مع المادة 189 من قانون الشركات التجارية.
بعدها وافقت الجمعية العمومية على توصية مجلس الإدارة بعد الحصول على الموافقات المطلوبة من الجهات الرسمية فيما يتعلق بتحويل 10 % من صافي الدخل العائد على حقوق المساهمين الشركة الأم إلى الاحتياطي القانوني وذلك بواقع 6,657,906 دولارات أميركية، وترحيل مبلغ 59,921,155 دولارا أميركيا للأرباح المستبقاة، كما تمت الموافقة على صرف مبلغ 1.5 مليون دولار أميركي مكافأة لأعضاء مجلس الإدارة للسنة المالية المنتهية في12/31/ 2020م.
بعدها أطلعت الجمعية العامة على تقرير حوكمة المصارف طبقا لأنظمة مصرف البحرين المركزي بهذا الخصوص، والتي تشمل الاطلاع على نتائج تقييم مجلس الإدارة وأعضاء المجلس ولجان المجلس، وتقرير النسبة المئوية لحضور أعضاء مجلس الإدارة لاجتماعات المجلس للعام 2020 (التقرير موجود ضمن التقرير السنوي الموزع على المساهمين).
كما صادقت الجمعية العمومية بعد ذلك على توصية مجلس الإدارة بتعيين الأستاذ توفيق شاكر مفتي عضواً في المركز الشاغر في مجلس إدارة مجموعة البركة المصرفية، وذلك خاضع لموافقة مصرف البحرين المركزي. وأيضاً على تفويض إدارة المجموعة بأن تدفع 1,014,815 دولارا أميركيا زكاة نيابة عن جميع المساهمين بواقع 0.08 سنت أميركي عن كل 100 سهم، بحيث يقتطع هذا المبلغ مباشرة من الأرباح المستقباة، وللإدارة الحق في تفويض من تراه مناسبا لتوزيع مبالغ الزكاة على الجهات المستحقة لها.
كما تمت الموافقة على إبراء ذمة رئيس وأعضاء مجلس الإدارة عن تصرفاتهم خلال السنة المالية المنتهية في 31 كانون الأول(ديسمبر) 2020م. والموافقة على إجمالي المزايا والمكافآت لأعضاء هيئة الرقابة الشرعية الموحدة عن السنة المالية المنتهية في 31 كانون الأول(ديسمبر) 2020م.
وهذا وقد تمت الموافقة على توصية مجلس الإدارة بإعادة تعيين السادة (إرنست ويونغ) مدققين لحسابات البنك للسنة المالية المنتهية في12/31/ 2021م وتفويض مجلس الإدارة ومنحه الحق في تفويض من يراه لتحديد أتعابهم.
وفي ختام الاجتماع، أشاد الحضور بأداء المجموعة خلال العام 2020، وما حققته من نتائج مالية جيدة، بالرغم من التداعيات السلبية التي ولدتها جائحة كورونا على العالم بأسره، بما في ذلك البنوك والمؤسسات المالية في العالم، إضافة إلى مساهمة جميع وحدات المجموعة في تحقيق هذه النتائج الإيجابية مما يرسخ الثقة في مستقبل أداء المجموعة القائم على التنوع والعمق والالتزام بأعلى المعايير المهنية والأخلاقية.
وفي هذه المناسبة، قدم كل من الأستاذ عبد الله صالح كامل رئيس مجلس إدارة مجموعة البركة المصرفية وجميع أعضاء مجلس إدارة المجموعة الشكر الجزيل لوزارة الصناعة والتجارة والسياحة ومصرف البحرين المركزي وبورصة البحرين ونازداك دبي على تعاونهم ومساندتهم للمجموعة منذ تأسيسها. كما أعربوا عن شكرهم وتقديرهم لجميع البنوك المركزية في الدول التي تعمل فيها بنوك المجموعة، وإلى المستثمرين والعملاء لمواصلة دعمهم ومساندتهم، وإلى كل العاملين في المجموعة الذين يرجع لعطائهم وولائهم الفضل فيما حققته المجموعة من إنجازات.
ومجموعة البركة المصرفيّة ش.م.ب. مرخّصة مصرف جملة إسلامي من مصرف البحرين المركزي، ومدرجة في بورصتي البحرين وناسداك دبي. وتعتبر البركة من روّاد العمل المصرفي الإسلامي على مستوى العالم حيث تقدّم خدماتها المصرفيّة المميّزة إلى حوالي مليار شخص في الدّول التي تعمل فيها.
وللمجموعة انتشار جغرافي واسع من خلال وحدات مصرفيّة تابعة ومكاتب تمثيل في 17 دولة، تقدّم خدماتها في حوالي 700 فرع. وللمجموعة حاليا وجود في كلّ من الأردن، مصر، تونس، البحرين، السودان، تركيا، جنوب أفريقيا، الجزائر، باكستان، لبنان، المملكة العربية السعودية، سوريــة، المغرب وألمانيا إضافة إلى فرعين في العراق ومكتب تمثيلي في كل من إندونيسيا وليبيا.
وتقدّم بنوك البركة منتجاتها وخدماتها المصرفيّة والماليّة وفقاً لأحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية السّمحة في مجالات مصرفيّة التجزئة، والتجارة، والاستثمار إضافة إلى خدمات الخزينة، هذا ويبلغ رأس المال المصرّح به للمجموعة 2.5 مليار دولار أميركي.
وقد قامت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف العالمية S&P Global Ratings بتحديث التصنيف طويل الأجل لمجموعة البركة المصرفية ش.م.ب. إلى ‘ب ب –’ / ‘-BB’ مع نظرة مستقبلية ‘مستقرة’ ، مع تأكيد التصنيف ‘ب ‘ / ‘B’ قصير المدى للبنك. كما منحت الوكالة الإسلاميّة الدولية للتّصنيف تصنيفا دوليا بدرجة BBB+ (الطويل المدى) / A3 (القصير المدى) وتصنيفا محلّيا بدرجة A+ (bh) / A2 (bh) مع درجة مضارب من ’85-81’، وهي أعلى مستوى بين المؤسسات المالية الإسلامية في المنطقة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock