رياضة عربية وعالمية

محسن صالح يعترف بقصور الكرة الكويتية

الدوحة – فرض المدرب المصري محسن صالح نفسه على الدوري الكويتي لكرة القدم في الفترة الاخيرة حيث حقق مع فريق النادي العربي الذي يقوده الكثير من النتائج الجيدة وقدم عروضا متميزة أكدت على كفاءة وخبرات هذا المدرب القدير.



ولعل وجود العربي ضمن المنافسين على ألقاب كل البطولات المحلية في الكويت ووجود خمسة لاعبين من فريقه ضمن صفوف المنتخب الكويتي خير دليل على جدارته خصوصا أن الفترة التي سبقت وصوله إلى الكويت شهدت غيابا كليا للاعبي العربي عن صفوف المنتخب.



وفي تصريحات خاصة لوكالة الانباء الالمانية تحدث صالح عن أحوال الكرة الكويتية والخليجية وفرص منتخباتها في الصعود إلى نهائيات كأس العالم.



كما تطرق إلى أحوال المنتخب المصري الذي سبق وأن تولى مهمة تدريبه عدة مرات كان أخرها في بطولة كأس الامم الافريقية عام 2004 في تونس.



وقال صالح إن فريقه الحالي يقدم عروضا طيبة ومتطورة للغاية ما دفع الجميع إلى الاشادة به وبلاعبيه ولفت إليه الانظار بفضل مستواه المغاير لما كان عليه في الفترات الماضية خصوصا بعد دخوله المربع الذهبي لبطولة الدوري مع القادسية والكويت واليرموك… كما صعد للدور نصف النهائي من بطولة أمير الكويت.



وسيلتقي العربي مع اليرموك في 82 نيسان/أبريل الجاري في مباراة قوية ضمن دوري الشهيد فهد الاحمد.



وأشار المدرب المصري إلى أن “العربي يسعى إلى تحقيق لقب الدوري هذا الموسم بعد العروض الجيدة التي قدمها. هناك حالة استنفار تامة بين اللاعبين لتحقيق هذا الهدف”.



وكان العربي على بعد خطوات قليلة من الفوز ببطولة المرحوم عبد المحسن الخرافي لكنه انسحب منها بسبب خلاف مع اتحاد الكرة علما أن نادي الكويت فاز باللقب.



وأكد صالح “طموحنا كبير للغاية في بطولتي الامير وولي العهد والفريق يضم بين صفوفه 3 لاعبين محترفين هم السوري فراس الخطيب والعماني طلال خلفان والنيجيري يعقوبة ونعتمد بشكل أساسي علي الخطيب وخلفان”.



وعن مستوى الكرة الكويتية قال صالح: “هناك قصور كبير في الكرة الكويتية وسلبياتها عديدة ومتنوعة ولابد من الاهتمام بالرياضة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص والنظر إليها بواقعية كما يحدث في بقية الدول الخليجية”.



وأضاف “لا بد للرياضة الكويتية أن تواكب التطور الكبير الذي تعيشه الرياضة الخليجية إن على صعيد اللاعبين المحترفين أو الملاعب أو مستوى البطولات المحلية كي تعود الرياضة الكويتية إلى سابق عهدها المضيء”.



وعن استمراره مع النادي العربي أوضح المدرب المصري أنه أتفق مع إدارة العربي على البقاء في الموسم المقبل “أفضل الاستمرار معهم موسما آخر لكننا سنقيم الاوضاع في نهاية الموسم وسندرس ما حققه الفريق وسنصل إلى قناعة تامة إذا ما كان الاستمرار يصب في مصلحة الطرفين من عدمه”.



ويضم المنتخب الكويتي حاليا 5 لاعبين من النادي العربي وهو مالم يحدث قبل وصول صالح وهم محمد شراع ونواف شويع وخالد خلف وخالد عبد القدوس وعبد الله وبران الذي تم اكتشافه من جديد وتقديمه للكرة الكويتية بشكل لامع.



وعن منتخب مصر وفرصته في التأهل لنهائيات كأس العالم والمستوى الذي ظهر عليه أخيرا قال صالح: “يحتاج المصريون إلى معجزة كي يصعدوا إلى نهائيات كأس العالم. لكن المنتخب تحسن بشكل عام في ظل وجود المدرب الوطني الجيد حسن شحاتة الذي استطاع أن يستعيد للمنتخب المصري بريقه حيث قدم أداء مقنعا في الفترة الاخيرة وهو ما كان يفتقده مع المدرب الايطالي ماركو تارديللي”.



وأضاف “لقد تولى شحاتة مهمته في الوقت الضائع بعد أن تراجعت النتائج في عهد تارديللي بما لا يليق بسمعة الكرة المصرية”.



وعن فرص المنتخبات الخليجية في الصعود إلى نهائيات كأس العالم المقبلة قال صالح أن الفرصة متاحة أمام السعودية والكويت في المجموعة الاولى.



وتحتل السعودية المركز الثاني برصيد خمس نقاط بفارق نقطة واحدة عن كوريا الجنوبية المتصدرة وتأتي الكويت في المركز الثالث بأربع نقاط.



وأضاف “وفي المجموعة الثانية لا يزال أمل البحرين قائما”…وهي تجيء في المركز الثالث بعد إيران واليابان في حين تحتل كوريا الشمالية المركز الاخير.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock