آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

محكمة إسرائيلية تنظر نزع ملكية 8 قرى فلسطينية

القدس المحتلة- تعقد المحكمة العليا الإسرائيلية، اليوم الإثنين، جلسة استماع بشأن مصير ثماني قرى فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، وهي مهددة بنزع الملكية والهدم والإخلاء، بحجة استخدامها لأغراض عسكرية لصالح الجيش الإسرائيلي.

وقالت جمعية حقوق المواطن في إسرائيل (غير حكومية)، في بيان، أمس الأحد، إن “المحكمة العليا الإسرائيلية ستعقد اليوم (الإثنين) جلسة استماع بشأن مصير سكان 8 قرى فلسطينية في منطقة مسافر يطا بمحافظة الخليل جنوبي الضفة الغربية، حيث يعيش حوالي 1000 فلسطيني (يمارسون الزراعة وتربية المواشي) تحت تهديد الهدم والإخلاء، بحجة استخدام المنطقة لأغراض عسكرية وإعلانها منطقة إطلاق نار”.

وأشارت إلى أن الحكومة الإسرائيلية بدأت بتنفيذ خطة الترحيل والهدم عام 2000، وصادرت بالفعل أجزاءً من “مسافر يطا”، لكن سكان المنطقة عادوا إلى أجزاء أخرى من أراضيهم “مؤقتا” بعد تقديمهم التماسا إلى المحكمة العليا.

وذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، على موقعها الإلكتروني الأحد، أن “وثيقة إسرائيلية منذ 1981، عُثر عليها مؤخرا في أرشيف الدولة، كشفت أن وزير الزراعة آنذاك، أريئيل شارون (أصبح لاحقا رئيسًا للوزراء) اقترح تخصيص أراضٍ في جنوبي الضفة الغربية كمناطق لتدريب الجيش الإسرائيلي، من دون حاجة عسكرية لذلك، لكن بهدف “الحفاظ عليها تحت سيطرة السلطات الإسرائيلية”.

ويشكو الفلسطينيون من استمرار إسرائيل من عدم توقف إسرائيل عن احتلال المزيد من أراضيهم، عبر الاستيطان وطرد السكان.

وقامت دولة إسرائيل نفسها، عام 1948، على أراضٍ فلسطينية محتلة، بعد التخلص من معظم أهلها، إما بالقتل أو التهجير، على أيدي عصابات صهيونية مسلحة.-(الاناضول)

مقالات ذات صلة

انتخابات 2020
45 يوما
#الأردن_ينتخب
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock