حياتنافنون

محمد فرحان يؤنسن اللون في معرضه 26 الشهر الحالي

عمان– يسعى محمد فرحان في معرضه الفني الثاني المزمع اقامته في 26 من الشهر الحالي في جاليرى حدائق شهداء عمان بدير غبار، الى خلق رؤى خاصة ومغايرة ، لما هو سائد الى حد كبير، وهو ما يساعده على انتاج خصوصية كما يعتقد انها موجودة في التعامل مع اللون الواحد حارا وباردا.

ويرى الفرحان ان أعماله تتسم بالولوج الى اعماق النفس البشرية من اجل استشراف ملامحها واحلامها وتطلعاتها، ويزج مشاهديه في عوالم جديدة ليستكشفوا العلاقات اللونية بين الماء والهواء والتراب والنار، وهي عناصر الطبيعة البدائية التي وعاها الإنسان الأول.

يقول فرحان عن معرضه، في البدء كان اللون.. ويتركنا أسرى هذه المقولة، لا حقيقة في هذا العالم سوى اللون. لا فكرة خارج اللون. لا إحساس من دون لون. وكل ما عدا ذلك أسماء يختلف عليها البشر.

يذكر انه في معرضه الاول الذي اقيم تحت اسم (انطباعات لونية) تنوعت الرؤى والافكار النضرة على اكثر من صعيد جمالي وانساني في امتزاجها الثري باللون الموزع على مسطح اللوحة.

وتتدرج ريشة الفنان فرحان إلى أقصى تجليات الطموح بالارتقاء والصعود وهي تنير دروبا لوجدانيات مشدودة الى مفردات وعناصر البيئة الطبيعية بوصفها قطعا فنية منتقاة التكوينات والزوايا.
(بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock