آخر الأخبار الرياضةالرياضة

مدربا الأرثوذكسي والرياضي يشيدان بمكتسبات دوري السلة للناشئين

خالد العميري

عمان- أبدى المدير الفني لفريق النادي الأرثوذكسي تحت 18 سنة، سامر نينو، سعادته بفوز فريقه بلقب بطولة دوري الناشئين لكرة السلة للمرة الثانية تواليا، بعد أن نجح فريقه بحسم “سلسلة النهائي” أمام الرياضي أرامكس (2-0).
وفاز فريق النادي الأرثوذكسي في اللقاء الأول على صالة الأمير حمزة (74-59)، قبل أن يحسم اللقاء الثاني لصالحه على صالته (74-62)، في الوقت الذي أحرز فيه فريق اتحاد عمان المركز الثالث “الميدالية البرونزية” بفوزه على فريق الإنجليزية (60-51).
وأكد نينو فخره واعتزازه باللاعبين الذين في فريقه، لافتا: “أنا فخور بهذه المجموعة من الشباب، الذين أثبتوا أنهم أبطال بعدما فازوا في 22 مباراة وخسروا واحدة فقط، نحن سعداء لأننا سيطرنا على دوري الناشئين للسنة الثانية تواليا”.
وثمن نينو دعم الاتحاد وتنظيمه للبطولة، بقوله: “نريد أن نشكر اتحاد السلة على تنظيم البطولة، وجماهيرنا التي تحرص دائما على مؤازرتنا”، مبديا سعادته بتقديم النادي الأرثوذكسي 11 لاعبا للمنتخب الوطني تحت 16 سنة، للمشاركة في البطولات الدولية المرتقبة.
وأتم حديثه بالقول: “محمود درويش موهبة لا يستهان بها، ويمكنه الوصول إلى NCAA D1 إذا واصل العمل بجد”، لافتا إلى أن لاعب فريقه محمد ناصر الدين موهبة يجب متابعتها والاهتمام بها.
وتواجد لاعبو الأرثوذكسي محمد ناصر الدين ومحمود درويش في تشكيلة “كل النجوم” إلى جانب لاعبي الرياضي أرامكس، باسل أبو عبود وإدوارد حداد وباسل عوض، فيما فاز لاعب الإنجليزية عيسى البواب بجائزة أفضل مسجل ثلاثيات، ونال لاعب الأرثوذكسي محمود درويش جائزة هداف البطولة، فيما حصد الرياضي أرامكس 4 جوائز فردية، بفوز باسل عوض بجائزة أفضل سارق كرات، وإدوارد حداد بجائزة أفضل ممر، وباسل أبو عبود بجائزتي أفضل متابع للكرات وأفضل لاعب في البطولة “MVP”.
وبدوره، أشاد المدير الفني لفريق الرياضي أرامكس، علي الدجاني، بالصورة التي ظهر عليها فريقه خلال منافسات بطولة دوري الناشئين، التي أفضت إلى احتلاله المركز الثاني، مؤكدا أنه “قطف ثمار عمله وجهده في إعداد الفريق”.
وقال الدجاني، في حديثه لـ”الغد”: “هذه التجربة الأجمل في حياتي، بدأت مع الفريق في نهاية آب (أغسطس) من العام الحالي إلى جانب عملي مساعدا للفريق الأول للرياضي، لقد اجتهدت وتعبت كثيرا في بناء الفريق، الذي رحل عنه الكثير من اللاعبين لأسباب متباينة”.
وتابع: “راهنت كثيرا على اللاعبين، وكانوا على قدر المسؤولية، خسرنا 3 مباريات في مرحلة الذهاب ومباراة في مرحلة الإياب، هذه التجربة كانت الأجمل وتعلمت منها الكثير”، معربا عن شكره وتقديره لكل من دعمه من أجل تحقيق مركز الوصافة.
واستطرد: “البعدان الإداري والفني مهمان جدا في العمل مع أي فريق، وطبيعة العمل الفني متعبة ومرهقة، لكن لكل مجتهد نصيب، والمنافسة هذا العام كانت جميلة، يجب علينا تقديم كل ما يلزم لهذه الأجيال من خبرات ومعرفة، حتى نحقق المطلوب بإذن الله”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock