;
الرياضةكرة القدم

مدرب البرازيل يدافع عن فينيسيوس ويطالبه بمواصلة “الرقص”

ساو باولو – أعرب مدرب منتخب البرازيل تيتي، عن دعمه لمهاجم ريال مدريد فينيسيوس جونيور، مطالبا إياه بمواصلة المراوغة والرقص والحفاظ على جوهره، في ظل موجة التعليقات والهتافات العنصرية التي تعرض إليها في إسبانيا.
وقال تيتي في مؤتمر صحفي عقده في “لوهافر” فرنسا، عشية المباراة الودية أمام غانا اليوم، استعدادا لمونديال قطر: “لترواغ وترقص وأبق أنت دائما في جوهرك، هذا هو الجوهر؛ إنه الفرح والتراقص والاحتفال”.
وطالب المدرب من جناح ريال مدريد ومن جميع لاعبي منتخب راقصي السامبا بمواصلة إظهار موهبتهم وفنونهم لكل من يحب كرة القدم.
وأشار: “فينيسيوس وزملائه الآخرين رقصوا معا بالفعل عندما احتفلوا بهدف ضد تشيلي في آخر تصفيات أمريكا الجنوبية، ولم يكن إزدراء للخصم في أي وقت”.
كما استشهد بحادثة مماثلة في مباراة أخرى أمام بوليفيا، عندما رقص البرازيليون سويا “رقصة بالومو”، وهو لقب لريتشارليسون، مهاجم توتنهام الإنجليزي.
وقال تيتي، الذي سيتنحى عن تدريب منتخب البرازيل في نهاية كأس العالم التي سيقام في قطر: “أعرف جيدا كيف أميز عندما يكون الفعل استفزازا ومتى يكون نابعا عن الفرحة، أتمنى أن يظلوا سعداء كما هم”.
وعلى هذا النحو، علق المدرب على الجدل الذي يحيط باللاعب فينيسيوس جونيور خلال الأسابيع الأخيرة، والذي تعرض في الفترة الأخيرة لانتقادات وحتى هتافات ذات طبيعة عنصرية وكارهة للأجانب في إسبانيا.
وبدأت حالة الجدل عندما وصف أحد الضيوف في برنامج تلفزيوني طريقة احتفال النجم الواعد بتسجيل الأهداف برقص “يشبه رقص القرود”، وهي تصريحات اعتذر عنها لاحقا وأثارت موجة رفض قوية في البرازيل.
وتفاقم الأمر بعد أن أطلق بعض مشجعي أتلتيكو مدريد هتافات عنصرية ومعادية للأجانب ضد فينيسيوس خلال مباراة الديربي بين أتلتيكو مدريد وريال مدريد الأحد الماضي على ملعب “واندا ميتروبوليتانو”.(إفي)

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock