آخر الأخبار الرياضةالرياضةرياضة عربية وعالمية

مدرب الجزائر : مباراة السنغال مهمة لكنها غير حاسمة !

جمال بلماضي : لقاء السنغال والجزائر دائما ما يكون جميلا

القاهرة – اعتبر مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي أن المباراة المرتقبة ضد السنغال ، الخميس، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الثالثة في بطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم المقامة في مصر، بأنها ستكون “مهمة لكنها غير حاسمة”.

ويلتقي المنتخبان على ستاد 30 يونيو في القاهرة مساء الخميس ، بعدما فاز كل منهما بالنتيجة ذاتها (2-0) في الجولة الأولى : الجزائر على كينيا، والسنغال على تنزانيا ، حيث يتوقع أن تكون نتيجة مباراة الخميس فاصلة في تحديد مسار الصدارة بين المنتخبين الأبرز بالمجموعة.

وقال بلماضي في مؤتمر صحافي الأربعاء : “المباراة ضد السنغال ينتظرها الجميع بالطبع ، لأنها تجمع بين منتخبين يتمتعان بقدرات وحققا بداية جيدة” ، وفي صفوف كل منهما لاعبون معروفون على المستوى الدولي ، أبرزهما قائد الجزائر رياض محرز لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي والسنغالي ساديو ماني نجم ليفربول.

وأضاف : “تبقى مباراة ضمن المجموعة، وستليها مباراة ثالثة ، لقاء السنغال و الجزائر دائما ما يكون جميلا وفيه الكثير من النوعية وغالبا ما يكون متوازنا ، هي مباراة مهمة لكن غير حاسمة”.

وتابع : “ما زالت لكل طرف كلمة ليقولها ، تتبقى مباراة بعد هذه” ، أي في الجولة الثالثة التي تجمع الجزائر الى تنزانيا في الأول من تموز(يوليو)، وتزامنا بين السنغال وكينيا.

وستكون المباراة الثالثة تواليا بين المنتخبين في دور المجموعات لأمم إفريقيا بعد نسخة العام 2015 (فازت الجزائر 2-0) ونسخة العام 2017 (تعادلا 2-2)، وهي تأتي في أعقاب تحقيق الجزائر نتيجة إيجابية في مباراتها بالجولة الأولى، ما مكنها من كسر نمط البداية المتعثرة في بطولة الأمم الإفريقية.

وعلق بلماضي على ذلك بالقول : “بالطبع نحن راضون عن الفوز الأول ، ثعالب الصحراء يدركون أننا سنواجه في المباراة المقبلة فريقا كبيرا ، وعلينا أن نكون جاهزين بنسبة 200 بالمئة”. (أ ف ب)

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock