إربدمحافظات

مدير شرطة إربد: انخفاض كبير بنسبة الجرائم بما فيها المخدرات

احمد التميمي

اربد – قال مدير شرطة اربد العميد عاهد الشرايدة ان نسبة الجرائم تراجعت هذا العام بنسبة كبيرة بما فيها قضايا المخدرات بسبب ازمة كورونا واجراءات الحظر.

واكد الشرايدة خلال رعايته حفل تكريم قسم ادارة مكافحة المخدرات في اربد بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات نظمها جمعية حماية الاسرة والطفولة وجمعية النشامى لاصدقاء الامن العام ان مديرية الامن تبذل جهودا كبيرة لمكافحة المخدرات.

واشار الى الاضرار الكبيرة الناجمة عن تعاطي المخدرات والتي تكمن في المسالة الاقتصادية ولجوء المتعاطي الى جميع الطرق للحصول على المخدرات والبحث عن اي طريقة غير مشروعة للحصول على مصدر تمويل لشراء تلك المادة.

ولفت الى جهود الدولة الاردنية في مكافحة المخدرات للحفاظ على المجتمع من هذه الافة، اضافة الى انشاء محاكم متخصصه لمحاكم المنتعاطين والمروجين والتجار ناهيك عن انشاء مركز متخصص تابع لمديرية الامن العام لمعالجة المتعاطين بشكل مجان وبسرية تامه.

وقال رئيس قسم مكافحة المخدرات في اربد الرائد نادر البدور ان المخدرات تعد ظاهرة خطيرة على كافة المستويات وتودي الى تهديد المجتمع، مشيرا الى الجهود الكبيرة التي يبذلها كوادر المكافحة في الحد من هذه الافة.

بدورة، قال رئيس جمعية حماية الاسرة والطفولة في اربد كاظم الكفيري ان الاردن استبق العالم بالتنسيق المؤسسي للحد من تفشي عمليات التهريب والتسويق والترويج، وفي وضع برامج توعوية لمختلف الفئات الاجتماعية وبرامج خاصة لرفع مستوى الوعي لدى الطلبة والشباب ممن هم على مقاعد الدراسة.

واشار الى التحديات التى تواجه الأردن في هذا المجال تعدد انواع واشكال المخدرات وخاصة المخدرات المصنعة والتي تروج تحت مسميات مغرية بالاضافة الى شيوع التنسيق بين تجار الموت من ضعاف النفوس ممن يفتقدون أدنى مشاعر إنسانية أو ضمير وأدنى إحساس وطني.

وقال أن المجتمع يساعدهم في مساعيهم الذميمة لو وفر الغطاء لهم بالتوسط لهم أو الضغط على الجهات الرسمية لثنيها عن تطبيق القانون بحق هؤلاء وأن مساعدة المجتمع لهؤلاء في الترويج أو التستر على أفعالهم والتواطؤ معهم سيزيد من مخاطر تعرض حياة عشرات من الشباب لتهديد الموت أو الضياع.

ودعا الى تنفيذ القانون بعيداً عن الضغوطات الاجتماعية وبعيداً عن حالات التعاطف غير المبررة في حالة التجار والمروجين وهذا تهرب من المسؤولية وسلبية ولايجوز تبرير عمل شيطاني يستهدف أبناءنا وموارد وطننا.

بدورة، قال رئيس الفريق الاهلي لمكافحة المخدرات في الجمعية العميد المتعاقعد محمد المعايطة ان المخدرات تعتبر من اخطر المشاكل التي يعاني منها العالم في الوقت الحاضر وتعد من اخطر الافات المدمرة للمجتمعات البشرية.

واشار الى الفريق الاهلي يشارك في كل عام الاحتفال بهذا اليوم وهو فرصة للتذكير بهذه المناسبة والجهود الكبيرة التي يقوم بها مديرية مكافحة المخدرات في سبيل مواجهة هذه الافة.

وكرمت الجمعية ضباط وافراد قسم المخدرات في اربد بعد الانتهاء من عرض فيلم وثائقي عن جهود مديرية الامن العام في مكافحة هذه الظاهرة.

Ahmad.atamimi@alghad.jo

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock