جديد السيارات

مرسيدس اي ام جي جي تي: جاهزة للمنافسة على القمة

ها هي أخيرا مرسيدس AMG GT الجديدة، السيارة  التي تقول عنها الصحافة المتخصصة بأنها مخصصة لمواجهة بورشه 911 بشكل لم تفعله أي سيارة أخرى من قبل، ولكن الهدف الواضح للمراقب هو توسيع قاعدة طرازات AMG، بعد انتهاء انتاج طراز SLS AMG.
التصميم
أول ما يلفت النظر في GT تصميمها الخارجي ،مقدمة السيارة مميزة بشكل مرسيدس التقليدي، ولكن مع أضواء بتصميم مختلف تماما عن طراز SLS AMG. والمؤخرة العريضة تحتوي أضواء رفيعة جدا، مع قسم سفلي باللون الأسود يضم مخارج العادم على الجهتين. شكل السيارة الجانبي، والنظر إليها كوحدة واحدة يعطي انطباعا بأن شكل السيارة تم تصميمه لدواعي الانسيابية والعملية أكثر من جمال التصميم. فالمقدمة طويلة جدا، وليس هناك أي تفاصيل تصميمة في الأبواب، اللهم إلا من فتحة الهواء الجانبية خلف العجلات الأمامية. الأهم من ذلك هو استغناء مرسيدس عن الأبواب المجنحة مع طراز AMG GT لصالح أبواب تقليدية، والتي لنكن صريحين، عملية بشكل أكثر من الأبواب المجنحة، المؤخرة مستديرة وتحاكي بعض السيارات الرياضية المنافسة.
المقصورة
في الداخل، الجودة وشعور AMG غالب على المشهد، فالجلد من أعلى نوعية في المقاعد الرياضية، مع مقود رياضي بتصميم كلاسيكي مميز، ويمكن طلب السيارة أيضا بزينة داخلية مميزة من ألياف الكربون. لوحة العدادات تحتوي عدادين كبيرين تقليديين مع شاشة في الوسط لعرض المعلومات،الكونسول الوسطي حيث تقبع أزرار التحكم وعصا التحكم بعلبة التروس، تقول مرسيدس أنه مستوحى من شكل محرك V8، يتميز بكثرة الازرار التي يحويها، وقد وجدنا لوحة اللمس الجديدة عملية للغاية، المقاعد رياضية بامتياز وتوفر التماسك اللازم والراحة، حزام الأمان المزود بخاصية الشد التلقائي يؤكد مستوى الأمان المطلق على متن السيارة الرياضية.

المحرك

قدرات مرسيدس AMG GT الديناميكية رائعة. فالسيارة تقوم على قاعدة معدلة من طراز SLS، ومصنوعة من الألمنيوم والحديد الصلب. في قلبها محرك V8 جديد، يحمل الرقم M178، تبلغ سعته 4.0 ليتر، ومزود بجهازي تيربو يقبعان بين الاسطوانات في قلب شكل حرف الـ V. هذا المحرك سيتوفر بفئتين، الفئة القياسية في طراز مرسيدس AMG GT، يولد قوة 462 حصان عند 6000 د/د، بينما المحرك الثاني يتوفر لطراز مرسيدس AMG GT S، والتي جربناها على الحلبة، وهو بقوة 510 حصان عند 6250 د/د.
بغض النظر عن المحرك، هناك علبة تروس واحدة تتوفر للسيارة، وهي من فئة AMG Speedshift DCT-7، مع سبع نسب أمامية وتعمل بكلتشين، أو نظام قابض مزدوج. العلبة مثبتة في الخلف بشكل محور خلفي (Transaxle) مع محور خلفي قابل للغلق (Locking Differential)، ميكانيكي في طراز مرسيدس AMG GT القياسي، وإلكتروني التحكم في فئة AMG GT S. هذه العلبة تتوفر بعدة أنظمة للتحكم بعملها، وبعمل أجهزة التحكم بالتماسك، وتبدأ مع نظام (C) القياسي للراحة والفعالية، ومن ثم نظام “سبورت” و”سبورت+”. وتم إضافة نظام جديد هو النظام الشخصي (individual) الذي يتيح للسائق الجمع بين عدة معايير لعلبة التروس ونظام التعليق والتحكم بالتماسك كل على حدة. وأخيرا فنظام التسابق أو (Race) يعطي السيارة أفضل أداء ممكن، ويترك لمهارة السائق مهمة السيطرة على أحصنة السيارة.
وهذه المهمة لن تكون سهلة بفضل الأداء القوي للسيارة. ربما تكون القوة قد نقصت بالمقارنة مع طراز SLS AMG السابق، ولكن لا تدعوا ذلك يخدعكم. فطراز مرسيدس AMG GT القياسي يصل إلى 100 كلم/س في 4.0 ثانية، وسرعته القصوى تبلغ 304 كلم/س. أما فئة AMG GT S الأقوى، فتصل إلى 100 كلم/س في 3.8 ثانية، وسرعتها القصوى المحددة إلكترونيا تبلغ 310 كلم/س.
التعليق والتوجيه
ما قد يسهل المهمة على السائق بالسيطرة على الوحش GT،  هو قاعدة السيارة المتطورة ونظام تعليقها. وزن السيارة يتراوح بين 1540-1570 كيلوغراما، أي أنها أخف من طراز بورشه 911 تيربو، وتوزيع الوزن فيها يبلغ 47% في الأمام و53%لا في الخلف لأفضل تماسك ممكن. ومرسيدس AMG GT مزودة بنظام تعليق مستقل للعجلات الأربعة بتصميم المثلثات المزدوجة (Double Wishbone) لأفضل تماسك ممكن. وتتوفر السيارة (قياسيا في الفئة S، واختياريا في الطراز القياسي) بممتصات صدمات متغيرة القساوة، مع ثلاث أنماط قيادة مختلفة تتراوح بين الراحة، نظام سبورت، ونظام “سبورت بلس” لأفضل أداء ممكن. كما تتوفر السيارة بحزمة “ديناميك بلاس” الاختيارية في فئة AMG GT S، مع تعليق أقسى ونظام خاص للتحكم بقواعد تثبيت المحرك وعلبة التروس لرفع مستوى تماسك السيارة وأدائها.
كما وفرت مرسيدس لطراز AMG GT مقودا هيدروليكيا مع مساعد متغير القوة، ومكابح فعالة جدا. إذ يبلغ قياس المكابح 360 مليمترا في طراز AMG GT، بينما يرتفع إلى 390 مليمترا في الأمام لطراز لطراز AMG GT S. أما عند اختيار المكابح المصنوعة من خليط ألياف السيراميك ارياضية، فإن قاسيها في الأمام يبلغ 402 مليمتر، لتوفر قوة كبح رهيبة للسيارة. هذه المكابح تقبع خلف عجلات معدنية كبيرة بقياس 19 إنش في الطراز القياسي، ترتفع إلى 20 إنشا في الخلف في الفئة AMG GT S، ويمكن طلبها مع إطارات ميشلان بايلوت سبورت كاب 2 ذات الأداء العالي.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock