آخر الأخبار الرياضة

مرسيدس سيدخل تحسينات على مستوى الانسيابية في سباق الصين

لندن- قال بادي لو رئيس القطاع الفني بفريق مرسيدس إن الفريق سيدخل تحسينات على مستوى الانسيابية خلال سباق جائزة الصين الكبرى للسيارات مطلع الأسبوع المقبل عقب تحليل شامل للسبب في خسارة بطل العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات أمام منافسه فيراري في ماليزيا.
وفاز سيباستيان فيتل على حلبة سيبانغ في ثاني سباق يخوضه السائق الألماني مع فيراري عقب رحيله عن ريد بول لينهي مسيرة مؤلفة من ثمانية انتصارات متتالية لمرسيدس.
والانتصار هو الأول لفيراري منذ العام 2013 وبدد المخاوف بان مرسيدس بات يغرد بمفرده خارج السرب للدرجة التي يمكن معها أن يفوز بأي سباق هذا العام.
وقال توتو فولف مدير إدارة السباقات في مرسيدس ان سباق ماليزيا شكل “صيحة تنبيه” للفريق عقب انتزاع الثنائي المؤلف من لويس هاميلتون بطل العالم وزميله نيكو روزبرغ المركزين الأول والثاني في السباق الافتتاحي في استراليا بمنتهى السهولة.
وقال لو في مراجعة لأداء الفريق قبل سباق شنغهاي يوم الاحد المقبل “أمضينا وقتا نحلل أداء الفريق على حلبة سيبانج لتحديد المواطن التي يجب ان نتحسن فيها. أكثر نقاط الضعف التي يجب ان نركز عليها هي قدرة اطاراتنا على التعامل مع الموقف في الاستقامات الطويلة”.
وأشار لو إلى أن درجات الحرارة المرتفعة بشكل كبير في ماليزيا ساعد فيراري وعمل ضد مرسيدس مؤكدا انه من الضروري وجود سيارة تؤدي على كافة الحلبات وفي الظروف كافة.
وأضاف البريطاني لو “لذا فيجب اتخاذ خطوات على هذا الصعيد. بدا واضحا الآن أكثر من أي وقت مضى ان هناك منافسة جادة على مستوى بطولة العالم لذا فإننا سنواصل العمل بنفس الهمة لتحقيق مكاسب على صعيد الأداء”.
وتابع “لدينا سلسلة من التحسينات على صعيد الانسيابية خلال سباق شنغهاي ونستهدف تحسين الأداء مقارنة بسباق ماليزيا”.
وفاز هاميلتون متصدر بطولة العالم بسباق الصين العام الماضي بينما حقق روزبرغ أول انتصار له على مدار مسيرته في فورمولا 1 في الصين العام 2012.
ومن ناحية ثانية، يستعد هاميلتون لخوض سباق الجائزة الكبرى الصيني بأمل التخلص من المشكلات التي عانتها سيارته المرسيدس في السباق الماليزي السابق، وبثقة القيادة على حلبة “تتلاءم جيدا” مع أسلوبه وحقق فيها الفوز العام الماضي.
وأكد هاميلتون في بيان صادر عن فريق مرسيدس: “ماليزيا شهدت نهاية أسبوع صعبة. دائما ما يحدث ذلك بسبب الحر، لكن في ظل مشكلات السيارة يوم الجمعة، والأمطار في تجارب السبت وفي السباق، والأحد الذي لم يمض كما كان منتظرا، كان هذا السباق شاقا بشكل خاص”.
كما يعتقد البريطاني أنهم اتخذوا القرارات الصحيحة “لكن دائما هناك هامش للتحسن”، وأضاف: “لقد عملنا بجد من أجل تحليل كل شيء استعدادا للسباق الصيني”.
وقال: “شنغهاي أحد أماكني المفضلة، والسبب ببساطة هو الجمهور. لا أعرف كيف، لكن منذ الوصول إلى المطار يعلمون أننا هناك. إن الدعم الذي نتلقاه هناك رائع. الحلبة تختلف عن ألبرت بارك (أستراليا) وسيبانغ (ماليزيا) لكنني أستمتع كثيرا فيها، وهي تلائم أسلوبي”.
وأبرز هاميلتون، الذي يتصدر ترتيب بطولة العالم للفورمولا1 بعد مرور جولتين بفارق ثلاث نقاط أمام الألماني سباستيان فيتل سائق ريد بول: “فزت بالسباق العام الماضي، وفي مرتين فقط كنت خارج منصة تتويجه، لذا فإن الهدف هو العودة إلى القمة”. – (وكالات)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock