آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

مستوطنون يقتحمون “الأقصى” بحراسة شرطة الاحتلال

رام الله – اقتحم عشرات المستوطنين اليهود برفقة وزير الزراعة الإسرائيلي الأسبق أوري أرئيل والحاخام المتطرف يهودا غليك أمس، باحات المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف.
وقال مدير عام دائرة الاوقاف الاسلامية العامة وشؤون المسجد الاقصى بالقدس الشيخ عزام الخطيب لمراسل (بترا) في رام الله، ان الاقتحامات نفذت من جهة باب المغاربة بحراسة أمنية اسرائيلية مشددة. واوضح الخطيب، ان شرطة الاحتلال وفرت الحماية الكاملة لهؤلاء المتطرفين بدءًا من دخولهم عبر باب المغاربة وتجولهم في أنحاء متفرقة من ساحات المسجد الأقصى وانتهاء بخروجهم من باب السلسلة، لافتا الى أن المستوطنين المقتحمين أدوا طقوسًا تلمودية في الأقصى، وتحديدًا في منطقة باب الرحمة، وسط مواصلة شرطة الاحتلال احتجاز بعض هويات المصلين الفلسطينيين أثناء دخولهم للمسجد الأقصى، وخاصة النساء والشبان.
إلى ذلك اعتقلت قوّات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس خمسة عشر فلسطينيا من مناطق مختلفة بالضفة الغربية، فيما هدمت ثلاثة منازل في القدس والخليل.
وقال نادي الاسير الفلسطيني في بيان له، ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت مناطق متفرقة في مدن الخليل ونابلس وبيت لحم وأحياء عدة بالقدس الشرقية المحتلة واعتقلت المواطنين الخمسة عشر بزعم أنهم مطلوبون. من جهة اخرى، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم، منزلا في جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة.
وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في جبل المكبر في بيان، ان جرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس ترافقها قوات معززة من جيشه، داهمت منطقة دير السنة في جبل المكبر، وهدمت منزلا يعود لمواطن فلسطيني من أريحا. كما هدمت منزلين بمخيم العروب شمال مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة بحجة عدم الترخيص.
وقال رئيس مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في الخليل يونس عرار، إن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم وشرعت بهدم منزلين واقعين في منطقة البص على اطراف المخيم، مشيرا الى أن قرار الهدم صدر منذ اكثر من عام، وتم الاستئناف لدى المحكمة الاسرائيلية لكن دون جدوى.-(بترا)

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock