آخر الأخبار-العرب-والعالمالعرب والعالم

مستوطنون يقطعون أشجار زيتون لفلسطينيين وسط الضفة الغربية

رام الله- قطع مستوطنون، الإثنين، أكثر من 100 شجرة زيتون تعود لفلسطينيين، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وقال أمين أبو عليا، رئيس مجلس قروي المغيّر، شرقي رام الله، للأناضول، إن مزارعي القرية تفاجأوا صباحا بقطع أكثر من 100 شجرة زيتون مثمرة تعود لهم، تقع بالقرب من مستوطنة “عادي عاد” الإسرائيلية.

وأشار إلى أن الأشجار مزروعة منذ أكثر من 20 عاما.

وندد أبو عليا بهذا “الاعتداء”، واعتبره يأتي في إطار “محاولة إسرائيلية للسيطرة على غالبية أراضي القرية”.

ولفت إلى أن تلك الأراضي يُمنع الوصول إليها دون تصريح خاص من قبل السلطات الإسرائيلية.

ويشهد موسم قطف الزيتون في الضفة، سنويا، اعتداءات متكررة من المستوطنين على المزارعين، يتخللها حرق وتقطيع الأشجار وسرقة المحصول، ومنع المزارعين الفلسطينيين من الوصول لأراضيهم، بحسب مسؤولين وسكان محليين.-(الاناضول)

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock