فنون

مشاهير يؤثرون في خطوط موضة 2009



عمّان- حمل العام 2009 عام روح التغيير، أميركا انتخبت رئيسا أسود، ليدي غاغا تحولت جذريا، المجلات تحولت الى مدونات على الانترنت، والموضة تمحورت حول الثمانينيات.
غاغا تحولت جذريا، المجلات تحولت الى مدونات على الانترنت، والموضة تمحورت حول الثمانينيات.


تمزقت بنطلونات الجينز وأصبحت لها رقع، الكتافات عادت مع جعلها مدورة وعالية، الشعر يوما يكون طويلا بوهيميا واليوم الآخر يصبح قصيرا ومدببا.


وهنا نقدم أبرز الصيحات من المشاهير التي مرت في 356 يوما حملت رقم 2009.


ميشيل أوباما


منذ ظهور السيدة الأولى جاكلين كينيدي أوناسيس، لم يسبق لعالم الموضة أن اهتم بزوجة الرئيس حتى ظهور ميشيل أوباما، ما جعل أسلوب لباس ميشيل ذا شعبية، وأنه أهم ما يحتاج إليه الناس في هذا الوقت، موضة تمثل الامتلاء بالحيوية والشباب والسعادة والتقدم والنجاح، والأهم الملابس الأنيقة المعتدلة الأسعار.


حتى أن مدونة كاملة أنشئت لترصد أزياء ميشيل ومصمميها المفضلين مثل جيسون أو، توم بينز، لانفان، وعز الدين ألايا. والماركات الأكثر شعبية التي لا تتردد ميشيل بلبسها مثل غاب، تارغيت وجي كرو.


من الصور الأكثر شهرة وإثارة للنقاش صورة ميشيل أوباما الرسمية الأولى في البيت الأبيض، حيث كشفت عن ذراعين مفتولتي العضلات.


المغنية ليدي غاغا


العام 2009 كان عام جنون الموضة، وليدي غاغا هي أفضل مثال على هذا الجنون. حيث لم تتوقف عن مفاجأة العالم بأزيائها الجديدة التي تشبه بدلة رواد الفضاء، وزيها المصنوع من الفقاعات، وبلوزاتها من دون بنطلونات، وأرعبتنا بوجهها المطلي بالأحمر.


وقال نقاد الموضة عن أسلوبها إنها ليست أول مغنية تستعمل الموضة في التعبير عن ذاتها، فهي تخطو خطوات مادونا خصوصا في بداية مسيرتها الفنية، ولكن المؤكد أن العالم لن يرى مغنية بمثل جنون وغرابة ليدي غاغا خلال وقت طويل جدا.


جينز كيتي هولمز الرجالي وكعوب طفلتها سوري كروز


عندما ارتدت كيتي جينز زوجها توم كروز وثنته إلى كعبها وارتدت معه كعبا عاليا ووضعت حزاما على خصرها، عالم الموضة غضب من كيتي المعروفة بأناقتها.


ولكن هذا لا يعني أن العديد من دور الأزياء أطلقت خطا من الجينزات على هذا النمط للنساء، ولكن لحسن الحظ، خبراء الموضة لا يتوقعون استمرار هذه الموضة في 2010.


ابنة توم وكيتي سوري البالغة من العمر 3 أعوام فتحت خطا جديدا من الموضة، كعوب عالية مخصصة للأطفال، بعد انتقادات كثيرة واجهتها كيتي بسبب هذه الأحذية، اضطررت أخيرا إلى التصريح أن أحذية سوري مخصصة لرقص الصالونات وهي لا تؤذي أقدام الأطفال.


ريانا


العام 2009 بدأ بشكل سيئ مع ريانا، حيث ضربها صديقها كريس بروان وانتشرت صورها مضروبة في كل العالم، ولكن تأثير أسلوب ريانا على الموضة كان واضحا من خلال بدلتها التوكسيدو المنفوخة، جاكيت الدرجات النارية المزين بالغرافيتي، قصة شعرها المدببة غير المتناظرة وفستانها الذهبي المدبب.


إحياء “جاكيت” مايكل جاكسون بعد وفاته


وفاة مايكل جاكسون ذكرت الناس ومعجبيه حول العالم بأسلوب مايكل المميز، هوس جاكسون أو أم جي كما يسميه معجبوه، عاد ليؤثر على العالم وعلى الموضة. بيونسيه، ريانا، فيكتوريا بيكهام وليندسي لوهان جميعهم ارتدوا جاكيت مايكل وارتدت بقية هوليوود أزياء مايكل اللامعة.


عودة موضة مصاصي الدماء


بالتأكيد لم نعد ترتجف خوفا من أفلام مصاصي الدماء، ولكن مع جنون فيلم توايلايت، أصبحنا مبهورين بخطوط غوتشي، دولتشي أند غابانا، بلانسياجا التي مثلت كل رموز مصاصي الدماء وشفاههم الحمراء.


موضة الستينيات بتأثير مسلسل “رجال غاضبون”


الجميع أغرم بمسلسل رجال غاضبون الذي يدور في زمن الستينيات، ولكن في العام 2009 أصبح كبار المصممين مثل دوناتيلا فرساتشي، مايكل كورس، توري بيرش، بيتر سوم متأثرين بهذا المسلسل أيضا، حيث طرحوا أزياءهم من الفساتين الضيقة، المعاطف الكلوش، البلوزات الضيقة تحت التنورات العالية الخصر الضيقة، كل هذه الأزياء المشبعة بروح الستينيات عادت إلى السوق بقوة بعد حب الناس للمسلسل.


 مجموعة أحذية فيكتوريا بيكهام الغريبة الأشكال


الجميع اعتقد أن فيكتوريا جنّت عندما ارتدت حذاءها القادم من المستقبل من تصميم مارك جيكوبز، ولكن هذا العام عندما ارتدت فستان الصوف الرمادي الضيق مع حذاء مصنوع من الخشب بكعب عال، تأكد هذا الجنون. لا نعرف ماذا تريد فيكتوريا من هذه الأحذية، ولكنها تبقي عالم الموضة في حالة تأهب دائمة بالتأكيد.


ترجمة عن موقع برنامج “ذا ثريد”

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock