آخر الأخبار الرياضة

مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية يحتفل باليوم العالمي للاجئين في الزعتري والصريح

محمد أبو زينة

إربد – نظم مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية يوم أمس، مهرجانا كرويا بمناسبة اليوم العالمي للاجئين في مخيم الزعتري، وذلك خلال بطولة كروية تنافس فيها ثمانية فرق للشباب والشابات تحت 15 سنة، حيث فاز فريق الكرامة بلقب الشابات، بينما أحرز فريق الاتحاد لقب الشباب.
وانتدب سمو الأمير علي بن الحسين وزير التربية والتعليم د.محمد الذنيبات لرعاية المهرجان الذي أقيم بالتعاون مع المفوضية السامية لدى الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، تزامنا مع نهائيات كأس العالم في البرازيل.
وأشاد سمو الأمير علي بن الحسين رئيس مشروع تطوير كرة القدم الآسيوية حسب بيان صادر عن مكتب سموه بالمبادرة قائلا: “إن مشاركة الأطفال والشباب الأردنيين واللاجئين السوريين في هذه الفعالية الكروية خلال فترة كأس العالم، رساله لتذكير العالم أن كرة القدم التي تمثل الرياضة الأكثر شعبية في العالم، هي فعلا للجميع، آملا أن يواصل المجتمع الدولي جهوده في مساعدة إخواننا وأخواتنا السوريين في الأردن والمناطق المجاورة ودعم الدول المستضيفة في التصدي لتحديات الأزمة”. وأكد وزير التربية والتعليم أهمية الرياضة في التغلب على الحواجز وتشكيل الشخصية الإيجابية اضافة إلى تعزيز الإحساس بالحياة الطبيعية التي تساعد على غرس الأمل وتنمية التطلعات لدى اللاجئين السوريين. بدوره قال ممثل المفوضية السامية لدى الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن أندرو هاربر إن موجة كأس العالم وأثرها وصل إلى مخيم الزعتري ووفرت فرصة للأطفال لنسيان هموم اللجوء والبعد عن الوطن والأحداث المأساوية التي تحدث هناك.
وأقيم المهرجان بتنظيم مع الاتحاد الأردني لكرة القدم والاتحاد الأوروبي لكرة القدم وعدد من المنظمات الإنسانية العاملة في مخيم الزعتري بهدف تسليط الضوء على أوضاع اللاجئين السوريين وتتويج جهود مشروع تطوير الكرة الآسيوية من خلال تنظيم دوريات كروية ونشاطات ترفيهية وورشات عمل مخصصة للتوعية بمخاطر الألغام وكيفية التعامل معها، حيث يمارس أكثر من 1500 لاجئ ولاجئة كرة القدم يوميا في المخيم الذي يضم عشرة ملاعب.
واشتمل المهرجان على معرض منتوجات الحرف اليدوية الذي نظمه قسم خدمة المجتمع في المفوضية بمشاركة خمس جمعيات من البادية الشرقية بمصنوعات من صنع المرأة، إضافة إلى معرض رسومات للأطفال محملا برسائل للعالم.
وتناوب نائب سمو رئيس اتحاد كرة القدم م.صلاح صبرة والرئيس الفخري للاتحاد النرويجي لكرة القدم بيير أومدال على تتويج الفرق الفائزة بالمراكز الأولى.
كما افتتح م.صبرة المهرجان الذي شهده ملعب نادي الصريح الذي تم تأهيله بدعم من اتحاد الكرة النرويجي، حيث عبر عن سعادته لإقامة المهرجان وإنجاز الملعب، الذي كان ثمرة تعاون بين الاتحادين الصديقين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock