محافظاتمعان

معان: المجمع الجديد نموذجي و”القديم” تغيب عنه المرافق والخدمات

حسين كريشان

معان – في الوقت الذي تم فيه تشغيل مشروع مجمع سفريات معان النموذجي الجديد، في 24 تشرين الأول ( أكتوبر) العام 2019، بكلفة بلغت نحو 5 ملايين دينار على مساحة 14 دونما، مايزال يعاني مجمع السفريات القديم والذي خصص لسفريات النقل الداخلي من تردي أوضاعه، وفق سكان في المدينة.
وأشتمل مجمع السفريات الجديد والذي خصص لسفريات النقل الخارجي على كافة المرافق العامة الضرورية واللازمة للركاب، بالإضافة إلى انه يحتوي أيضا مكاتب لهيئة تنظيم قطاع النقل البري ومكاتب لشركات النقل وصالة انتظار للركاب ومصلى، ويضم ايضا عشرات المخازن التجارية بما يمكن المسافرين من التسوق داخل المجمع، فضلا عن توفير الإنارة المتكاملة فيه.
ويرى سكان المدينة، ان مجمع السفريات الجديد يتميز بمواصفات عالمية، يحقق أعلى درجات النظام والراحة للمسافرين والمشغلين، واستحداث مسارب مناسبة لكافة الخطوط وبما ييسر على الركاب معرفة أماكن اصطفاف الحافلات العاملة على كافة الخطوط.
وبين المواطن عبدالله المحاميد، أن تشغيل المجمع الجديد الذي يحتوي على كافة المرافق المتقدمة التي يحتاجها الركاب ومتلقو الخدمة، سيشكل نقلة نوعية وحضارية لقطاع النقل العام في مدينة معان، وفقا للمعايير العالمية لتحسين الخدمة المقدمة للمواطنين.
في المقابل جدد سائقون ومواطنون في مدينة معان شكواهم من الفوضى داخل مجمع السفريات القديم، مشيرين إلى أنه بقي على حاله كما هو منذ سنوات، رغم المطالبات المتكررة لمرتاديه ولأصحاب وسائط النقل العاملة على الخطوط الداخلية المتواجدة فيه بضرورة تنظيمه وإعادة تأهيله.
ويعاني مجمع السفريات القديم من سوء بالتنظيم كما يفتقد للمرافق العامة التي يحتاجها الركاب، ما يشكل معاناة حقيقية لمرتاديه ولأصحاب وسائط النقل العاملة على الخطوط المتواجدة فيه.
وأكد مواطنون، أن المجمع القديم الواقع وسط المدينة يعاني من اختلال وتشوهات من ناحية الهندسة المرورية التي غابت عنه منذ فترة طويلة، الأمر الذي أدى إلى حدوث فوضى عند المداخل والمخارج، إضافة إلى صغر مساحته، ما تسبب بحدوث أزمات خانقة داخله، حيث أصبح لا يمكنه تحمل أعداد وسائط النقل فيه.
إلى ذلك، أكد رئيس بلدية معان الكبرى الدكتور أكرم كريشان، أن مشروع مجمع سفريات معان النموذجي الجديد، والذي تم تشغيله مؤخرا وبلغت كلفتة نحو 5 ملايين من خلال المنحة الخليجية ( الصندوق الكويتي) أقيم على قطعة ارض مساحتها 14 دونما، من شأنه أن يخفف الضغط والمعاناة على الركاب وأصحاب وسائط النقل في مجمع السفريات القديم، إلى جانب أنه سيسهم في رفد موازنة البلدية، كون أكثر من 90 % من ريع المنشآت المؤجرة سيعود للبلدية.
وأشار كريشان أن البلدية ستبقي المجمع الحالي القديم، والذي سيخصص لسفريات النقل الداخلي من وإلى قرى المحافظة، نظرا للزيادة الكبيرة في عملية النقل، لافتا أن البلدية بصدد إعادة تأهيل مجمع السفريات الحالي وتطويره، من خلال العمل على تنظيم مداخله وتوسعته وتوفير الخدمات اللازمة له، مشيرا إلى أهمية ربط المجمع القديم مع الجديد لعكس برامج التنمية على جميع أبناء المدينة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock