محافظاتمعان

معان: دوائر رسمية بلا معاملات إثر فصل الكهرباء

حسين كريشان

معان – نفذت إدارة شركة توزيع الكهرباء في محافظة معان حملة لفصل التيار الكهربائي، عن عدد من الدوائر الحكومية في المدينة، منها بلدية معان، ومديرية صحة المحافظة، وجامعة الحسين بن طلال، وكلية معان الجامعية، بسبب عدم التزامها بسداد ما يترتب عليها من ذمم مالية.
وتسبب فصل التيار الكهربائي، عن هذه الدوائر إلى إرباك وتعطل سير العمل فيها، خاصة ما يتعلق بإنجاز معاملات المواطنين، سيما المواطنين الذين حضروا من خارج المدينة منذ الصباح الباكر، بغية إنهاء معاملاتهم.
وقال رئيس بلدية معان الكبرى الدكتور اكرم كريشان، أن البلدية تفاجأت بفصل التيار الكهربائي عن المبنى منذ الصباح، دون إخطار وذلك لتراكم بعض المبالغ، لافتا إلى أن البلدية تعد دائرة خدمية تقوم بتقديم الخدمات لمتلقيها، فقد أثر فصل التيار الكهربائي على أداء البلدية، واستهجان المواطنين المتواجدين فيها، مبينا أنه يجب التدخل في الموضوع وإعادة التيار الكهربائي، حرصا على المصلحة العامة وعدم تعطيل معاملات المواطنين.
من جهته، أكد المدير التنفيذي لشركة الكهرباء في محافظة معان المهندس عبد اللطيف كريشان، إن الشركة عملت على فصل تيار الكهرباء، بسبب ترتب ذمم مالية عليها، مشيرا إلى أن بعض المؤسسات لم تبادر إلى دفع ما ترتب عليها من ذمم مالية للشركة، ولم يبدر عنها أي مبادرة تشير إلى نيتها لدفع تلك المستحقات، رغم المهلة التي أمهلتها إياهم الشركة لأكثر من مرة، ما دفع الشركة إلى فصل التيار الكهربائي.
وبين سلطان العقايلة الموظف في بلدية معان، أن انقطاع التيار الكهربائي عن مبنى البلدية، تسبب في تعطل معظم الخدمات الادارية والفنية، التي تقدمها البلدية، وتعطيل إجراءات سير معاملات المراجعين.
وأشار إلى أن حدث ما يشبه شلل تام في غالبية الأقسام، وخاصة التي تعتمد على الأنظمة المحوسبة، وبالتالي اثرت على تقديم الخدمة للمواطنين، إلى جانب تعطل النافذة الإلكترونية الرابطة بين البلدية، ومقر وزارة الإدارة المحلية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock