أخبار محليةاقتصاد

معرض افتراضي لترويج الصناعة الأردنية بدول افريقية الاثنين المقبل

عمان – يستهدف المعرض الافتراضي للصناعات الاردنية الذي سيقام يوم الاثنين، الثاني من الشهر المقبل، اسواق كينيا واثيوبيا وتنزانيا واوغندا ونيجيريا، بهدف الترويج للمنتجات الصناعية بالاسواق الإفريقية.
ويشارك بالمعرض الذي تنظمه شركة “اللقاء للتطوير الإداري والفني”، على مدى اربعة أيام 27 شركة صناعية محلية مختلفة، فيما سيتيح لنحو 5 الآف زائر الاطلاع على منتجات العارضين.
وتتوزع الشركات المشاركة على قطاعات الصناعات الإنشائية والكيماوية والزراعية والبلاستيكية والغذائية والأثاث المتخصص والأجهزة المنزلية والتعبئة والتغليف ومنتجات البحر الميت والعناية الشخصية وأغذية الأطفال والورق الصحي والكواشف الطبية وزيوت المحركات وأنظمة الري بالتنقيط والطاقة المتجددة والأثاث البلاستيكي.
وسيعمل المنظمون على حشد الزوار والمهتمين من رجال الأعمال والتجار من الدول المستهدفة لعقد لقاءات ثنائية مع الشركات الأردنية “عن بعد”، طيلة أيام إقامته.
وقال مدير عام الشركة والخبير بالسوق الافريقية محمد زيادات، في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، “سيتم إختيار الزوار بعناية ويما يتناسب مع طبيعة المعروضات، وتوجيه دعوات الزيارة ضمن الأوقات المحددة”.
واضاف ان تنظيم المعرض يأتي استكمالا للأنشطة التجارية والاقتصادية التي تم تنظيمها للسوق الإفريقية خلال العامين الماضيين، لكن ظروف جائحة كورونا حالت دون ترتيب أية نشاطات اردنية بدول القارة الافريقية.
وحسب زيادات بإمكان الزائر للمعرض الإطلاع على منتجات الشركات الأردنية المشاركة من خلال أجنحة عرض افتراضية، يوضح عليها صور المنتجات وروابط التواصل بما يمكن من تكوين فكرة شاملة عن المنتجات وإمكانيات كل مشارك، للمساعدة بعملية التشبيك ومناقشة فرص العمل بين العارضين والزائرين.
واوضح ان تنشيط التواصل مع العملاء في السوق الإفريقية ومتابعة البحث عن عملاء جدد أمر ضروري للصناعة الأردنية خلال المرحلة الحالية للحفاظ على حصتها وتواجدها بهذه الاسواق المهمة والواعدة.
ولفت زيادات الى ان فكرة المعرض تقوم على دعوة المهتمين من رجال الأعمال والمستوردين في الأسواق المستهدفة لعقد لقاءات ثنائية مع الشركات الصناعية الأردنية عبر خاصية المحادثة المباشرة او الإتصال المرئي.- (بترا)

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock