أخبار محلية ٢

معهد المحاسبين الإداريين والأميرة سميّة يوقعان مذكرة تفاهم

أبرم معهد المحاسبين الإداريين (IMA) وجامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا PSUT))، مذكرة تفاهم وقعها الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي رئيس الجامعة، وهنادي خليفة، مديرة العمليات في الشرق الأوسط وأفريقيا والهند لدى معهد المحاسبين الإداريين.

وتنص مذكرة التفاهم على توفير المزيد من المبادرات الأكاديمية والتعليمية والمهنية للطلاب في المملكة الأردنية الهاشمية، وتقوم الجامعة بموجبها بتقديم “شهادة المحاسب الإداري المعتمد (CMA)” للطلاب والعاملين في مجالات المالية والمحاسبة من الشباب في المنطقة، كما يلتزم المعهد بتقديم عشرة منح لبرنامج شهادة المحاسب الإداري المعتمد للطلبة المتفوقين في جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا. وستعمل المؤسستان على دعم وتعزيز برامج البحث المختلفة لأعضاء الهيئة التدريسية.

وقالت هنادي خليفة: “يسعدنا الإعلان عن هذه الشراكة مع ’جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا‘، أحد أبرز مراكز التعليم العالي الرائدة في الأردن، ونحن على ثقة بأن تعزيز التعاون والشراكات مع المؤسسات الأكاديمية سيصب في مصلحة الطلاب والعاملين في مجالات المالية والمحاسبة في المملكة وسيوفر لهم فرصاً واعدة لتوسيع آفاقهم على الصعيدين الشخصي والمهني ومواكبة متطلبات سوق الشركات. ومن شأن هذا التعاون أن يتيح لمؤسسات التعليم العالي توسيع البرامج التي تقدمها لطلابها وخاصة برامج الدراسات العليا. وتكتسب هذه الشراكات أهمية خاصة نظراً لدورها في ردم فجوة المهارات وتمكين الطلاب والعاملين الشباب في مجالات المالية والمحاسبة ورجال الأعمال من الحصول على شهادات عالمية مرموقة تعزز آفاق مسيرتهم المهنية في المستقبل”.

ومن جهته، قال الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي: “يسعدنا التعاون مع ’معهد المحاسبين الإداريين‘. وإن الجامعة وبتوجيهات من صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن المعظمة، رئيس مجلس أمنائها، تسعى نحو تمتين علاقاتها مع المؤسسات العالمية الكبرى؛ لتحسين مخرجاتها وتطويرها. مثنياً على نشاط وجهود المعهد بفرعه المحلي والإقليمي، ومتطلعاً إلى مزيد من آفاق التعاون المثمر الذي يوفر منصة مثالية تتيح لطلاب اكتساب المهارات والخبرات التي تنسجم مع الاحتياجات المتطورة لمهنة المحاسبة.

وأشار الرفاعي إلى أن الحائزين على شهادة المحاسب الإداري المعتمد يتمتعون بمهارات متميزة في مجالات المحاسبة والإدارة المالية والتفكير الاستراتيجي والخبرة العملية وتحليل البيانات، وسيسهم حصول الطلبة عليها في تعزيز موثوقيتهم وفرصهم بتحقيق دخل أكبر والانضمام إلى صفوف الإدارة العليا.

ويأتي توقيع مذكرة التفاهم تأكيداً للمنفعة المتبادلة التي يوفرها التعاون وبناء العلاقات الوثيقة بين “معهد المحاسبين الإداريين” و”جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا”، كما أنها ستسهم في تعزيز المهارات والخبرات العلمية والعملية المقدمة للطلاب والعاملين في مجالات المالية والمحاسبة على يد الخبراء المتميزين في المجال وسط مرافق تعليمية حديثة لدى الطرفين.

والجدير بالذكر أن شهادة “المحاسب الإداري المعتمد” التي يقدمها “معهد المحاسبين الإداريين” تمثل مقياساً متقدماً لتقييم خبرات المحاسبين والخبراء الماليين في مجالات عدة منها التخطيط المالي والأداء والتحليلات والإدارة المالية الاستراتيجية، وقد تحولت إلى معيار عالمي للمحاسبين الإداريين والخبراء الماليين على مدار الأعوام الخمسين الماضية.

-انتهى-

نبذة عن معهد المحاسبين الإداريين:IMA
يعتبر معهد المحاسبين الإداريين واحداً من أكبر التنظيمات المهنية المرموقة التي تركز بشكل حصري على تطوير مهنة المحاسبة الإدارية. كما يدعم المعهد هذه المهنة على المستوى العالمي من خلال عدة محاور مثل البحث وبرامج المحاسب الإداري المعتمد CMA و”الاعتماد في مجال الاستراتيجية والتحليل التنافسي” (CSCA) والتعليم المستمر وتكوين شبكات التواصل، والتشجيع على تبنّي أعلى مستويات الممارسات الأخلاقية في العمل. وتضم الشبكة العالمية لمعهد المحاسبين الإداريين، الذي تم اختياره للحصول على لقب الهيئة المهنية مرتين من قبل نشرة المحاسب/المحاسبة الدولية، أكثر من 140 ألف عضو في 150 دولة و350 فرعاً محلياً للمختصين والطلبة. ويقع المقر الرئيس للمعهد في مدينة مونتفيل بولاية نيوجيرسي الأمريكيّة؛ ويقدّم خدمات مخصصة عبر أقسامه العالمية الأربعة في كلٍ من الأميركتين، وآسيا/المحيط الهادي، وأوروبا، والشرق الأوسط/الهند. ولمزيد من المعلومات عن المعهد، يُرجى زيارة الموقع: www.imanet.org.

نبذة عن جامعة الأميرة سميّة للتكنولوجيا PSUT :
تأسست جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا عام 1991 ، وهي الجامعة الخاصة الوحيدة وغير الهادفة للربح في الأردن. وهي مملوكة من قبل الجمعية العلمية الملكية (RSS) ، مركز البحوث التطبيقية الأول في الأردن. جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا هي جزء من مدينة الحسن العلمية الواقعة في عمان ، الأردن. تضم جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا أربع كليات أكاديمية ؛ كلية الملك الحسين لعلوم الحوسبة ، وكلية الملك عبد الله الثاني للهندسة ، وكلية الملك طلال لتكنولوجيا الأعمال ، وكلية الملك عبد الله الأول للدراسات العليا والبحث العلمي. تهتم الكليات الأكاديمية في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في تطوير البرامج الأكاديمية المقدمة من خلال عملية المراجعة المستمرة والتحديث الدوري وفقًا لمناهج منظور التنمية في الجامعات المرموقة ووفقًا لاحتياجات السوق محليًا وإقليميًا حيث حصلت كليات الجامعة كافة على الاعتمادات الدولية ABET و AACSB.
وتقدم كلية الملك طلال لتكنولوجيا الاعمال، برامج أكاديمية على مستوى البكالوريوس مع التخصصات التالية: تكنولوجيا معلومات الأعمال ، وإدارة الأعمال ، والمحاسبة ، والتسويق الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي. بالإضافة إلى طرح برامج الماجستير في ريادة الأعمال وتحليل الأعمال والتسويق الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي.
وتعد كلية الملك طلال لتكنولوجيا الأعمال اول كلية اعمال تحصل على الاعتماد الدولي AACSB . مما يجعل الجامعة واحدة من 5٪ من جامعات العالم المعتمدة من قبل AACSB. وهذا أيضًا يجعل جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا واحدة من 2٪ من جامعات العالم خارج الولايات المتحدة الأمريكية ، والتي حصلت على مثل هذا الاعتماد المتميز. والجدير بالذكر أن جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا عملت بتفانٍ لمدة ست سنوات لتكون مؤهلة للحصول على هذا الاعتماد.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock