حياتنامنوعات

مليار مشاهدة للحلقة الأولى بالموسم الأخير لـ”Game of Throens” (فيديو)

إسراء الردايدة

عمان- تخطى عدد المشاهدات للحلقة الاولى من مسلسل “لعبة العروض” Game of Throens في موسمه الثامن والاخير، المليار مشاهدة، والتي عرضت السبت عبر شبكة HBO.

المسلسل المقتبس عن رواية تحمل الاسم نفسه لمؤلفها جورج آر. آر مارتن، ومسلسل Game of thrones اقتباس لرواية “لعبة العروش” التابعة لسلسلة روايات أغنية من ثلج ونار، وصور في استديوهات “بلفاست” وعدة مواقع أخرى في أيرلندا الشمالية ومالطا واسكتلندا وكرواتيا وأيسلندا والولايات المتحدة والمغرب، وعُرِضَ لأولِ مرّة على شبكة “HBO” في الولايات المتحدة في 17 أبريل 2011.

و يضم في جزئه الأخير هذا ست حلقات مدة كل واحدة منها 54 دقيقة، والتي ستحسم الصراع الذي استمر سبعة مواسم بين الممالك السبعة، لمعرفة من سيفور بالعرش ويحكم الجميع والتي تنتهي مع عرض الحلقة الأخيرة من العمل في التاسع عشر من أيار/مايو.

وتدور أحداث الموسم الثامن من المسلسل في قارتين خياليتين هما ويستروس وإيسوس في نهاية صيف طويل جدًا أمتد لعقد من الزمن، حيث تتصارع سبع عائلات للسيطرة على العرش الحديدي للممالك السبعة، من جهة أخرى، يكثر الخطر على الممالك من جهة الشمال المتجمد تجسده مخلوقات خيالية، لتحل أخيرًا المعركة التي طال انتظارها بين دينيريس تاريجريان وجون سنو وسيرسي لانيستر في سبيل بسط النفوذ الكامل على ممالك ويستروس السبعة، ومعركة ثلاثتهم مع الخطر الذي يهدد ويستروس بأكملها من جانب السائرون البيض، ويتناول المسلسل من خلال شخصياته الغامضة قضايا عديدة أبرزها، المراتب الاجتماعية والدين والحرب الأهلية والجنس والجريمة وعقابها والولاء والعدالة.

ويتميز مسلسل “لعبة العروش”، الذي بدأت شبكة “إتش بي أو” الأمريكية في إنتاجه منذ عام 2011، والمستوحى عن سلسلة الكتب الشهيرة لجورج آر. مارتن، بتحولات مجنونة ومنعطفات لافتة للنظر ولحظات مخيفة وصادمة، مثل قتل شخصيات رئيسية في أحداثه، كما أنه يحتوي على واحدة من أكثر مشاهد المعارك ديناميكية التي تم تصويرها في حلقة تسمى “Battle of the Bastards” (معركة الأوغاد).

واستمر المسلسل لـ7 أجزاء متواصلة، مصورًا الصراع الملحمي للعائلات في الممالك السبع في محاولة لمعرفة من سيفوز بالعرش ويحكم الممالك كلها، وعرض الإعلان الرسمي للجزء الثامن والأخير من المسلسل في الخامس من مارس، وحقق أكثر من 49 مليون مشاهدة.

وفي أحداث المواسم السبعة الماضية، والتي سيطرت عليها جو من الإثارة والتشويق، وخاصة بعد رحيل “جون سنو” وهجوم جيش “وايت واكرز” وتحطيمهم للجدار الشمالي، في محاولة لفوز ملكهم “نايت كينج” بالعرش أو المعروف باسم “صراع العروش”.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock