;
العقبةمحافظات

مليون زائر دخلوا العقبة منذ بداية العام

احمد الرواشدة

دخل مدينة العقبة خلال الـ8 شهور الماضية أكثر من مليون زائر من كافة المعابر الحدودية، في اشارة الى انتعاش القطاع السياحي خلال هذا العام وزيادة تنافسية العقبة ورغبة السياح من كافة الأسواق السياحية إلى زيارة المثلث الذهبي.


ويدلل هذا الرقم على الاقتراب كثيرا من مستويات عام 2019، حيث دخل العقبة خلاله مليون و200 ألف سائح، في الوقت الذي بدأ موسم السياحة الشتوية من خلال الطائرات العارضة وكذلك البواخر السياحية والتي تبدأ بالوصول اعتبارا من الاول من تشرين الأول (اكتوبر) القادم اضافة الى المعابر الحدودية الأخرى.


وتتوقع مصادر سياحية، أن تسجل العقبة مع نهاية العام اكثر من مليون ونصف المليون زائر ليكون هذا الرقم الأول في تاريخ العقبة بفضل المنتج السياحي الموجود فيها وأضلاع المثلث الذهبي والطلب من المكاتب السياحية العالمية خاصة الاسواق الأوروبية بزيارة العقبة.


وقال مفوض السياحة والبيئة في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور نضال المجالي إن طموحاتنا كبيرة واولوياتنا مختلفة والمنافسة السياحية في الاقليم تتطلب تفكيرا جديداً خاصة وان العقبة الآن تتمتع بمنتج سياحي له قيمة اضافية لدى السائح بوجود عدد من المنشآت السياحية العالمية وتختلف اصناف القطاع السياحي لا سيما وادي رم والبتراء اضافة الى وجود مواقع نادرة للغوص.


وبين المجالي أن العقبة ستبقى الواجهة السياحية المفضلة للباحثين عن المتعة واختلاف المنتج السياحي بفضل الاضلاع الثلاث وخلق تنافسية ذات قيمة اضافية على حافة البحر الاحمر، مؤكدا أن العقبة تمثل نقطة جذب مهمة بدليل الأرقام التي أثبتت ارتفاعاً ملحوظاً بأعداد السياح خلال 8 أشهر الماضية.


وأشار إلى أن عوامل الجذب السياحي بمختلف مكوناته ستزيد من جاذبية العقبة وتعزز أعداد السياح في قادم الايام، مؤكداً أن القطاع السياحي نجح في استعادة عافيته بالكامل بعد جائحة كورونا في إشارة إلى أن الزيادة الكبيرة بأعداد الزوار مؤشر على ثقة الزوار بالسوق السياحي المحلي ودليل على قدرة المنظومة السياحية على تقديم قيمة مضافة حقيقية لزوارها.


واضاف المجالي أن مليون زائر الى العقبة دخلوا من معابر الدرة، ومطار الملك الحسين الدولي، وجنوب وادي عربة، بالاضافة الى السفن السياحية، مشيرا إلى أن عدد الأشخاص الذين حجزوا في فنادق العقبة حتى نهاية الشهر الماضي آب (اغسطس) وصل الى 517 الف زائر.


وبين المجالي ان ما نسبته 70 % من مجموع ما وصل العقبة من الزوار هم من الفئة ذات النشاط السياحي، وإن كان غالبية الأردنيين هم من العاملين في الدول العربية والأجنبية والذين قضوا اجازة الصيف في العقبة مما يعزز الحركة السياحية والعائد.


يذكر ان الدخل السياحي ارتفع خلال الثمانية شهور الأولى من عام 2022 بنسبة 161.6 % ليصل الى 2,584.4 مليون دينار (3,645.1 مليون دولار) مقارنة مع الفترة المقابلة من عام 2021.


وتشير أحدث البيانات الصادرة عن البنك المركزي الى ارتفاع الدخل السياحي خلال شهر آب (اغسطس) من عام 2022 مقارنة بالشهر المقابل من العام الماضي بمقدار 263.4 مليون دينار أو ما نسبته 82.4 % ليبلغ 583.1 مليون دينار (822.4 مليون دولار).


جاء ذلك نتيجة ارتفاع عدد السياح القادمين الى المملكة خلال ذات الشهر بنحو 331.6 ألف سائح مقارنة بذات الشهر من العام الماضي ليصل الى 715.5 ألف سائح.


أما خلال الثمانية شهور الأولى من عام 2022، فقد حقق الدخل السياحي ارتفاعاً بقيمة 1,596.5 مليون دينار أو ما نسبته 161.6 % ليصل الى 2,584.4 مليون دينار (3,645.1 مليون دولار) مقارنة مع الفترة المقابلة من عام 2021. وقد جاء ذلك نتيجة لارتفاع عدد السياح القادمين الى المملكة بنحو 2,009.5 ألف سائح ليصل الى 3,174.7 ألف سائح.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock