الرياضةرياضة محلية

منافسة قوية في القمة والقاع لأندية “طائرة” الممتاز

خالد المنيزل

عمان– تواصل أندية الدوري الممتاز بالكرة الطائرة، استعداداتها الفنية المكثفة، من أجل الدخول في مباريات الدوري الذي ينطلق الأربعاء المقبل، بقوة خاصة للفرق التي تبحث عن المنافسة بقوة على اللقب، ويبدو أن صراعا على القمة سيكون ملتهبا ويعتمد على قوة اللاعبين المحترفين، الذين سيكون لهم دور كبير في توجيه الدفة.
واستفادت كافة الفرق من بطولة الكأس في الاستعداد والوقوف على نقاط القوة والضعف، وبنظرة سريعة نجد أن الفرق التي ظهرت بمستوى متميز خلال بطولة الكأس سيكون لها اليد العليا للمنافسة على اللقب، والصراع ينتظر أن يكون خماسيا بين أندية: وادي موسى، الوحدات، الكرمل، شباب الحسين، عيرا، وهذه الفرق أثبتت انها قادرة على التغيير لقوة أداء لاعبيها المحليين بعيدا عن المحترفين، بينما ظهر فريق العودة بمستوى جيد بين الفرق، فيما جاء أداء فريقي مليح وصما دون الطموح، وهذا يعني أن الفرق الثلاثة ستتنافس على إحدى بطاقات البقاء، بينما يغادر فريقين منها في اتجاه دوري الدرجة الأولى، إلى جانب دير علا الذي لم يقيد لاعبيه خلال فترة قيد اللاعبين، وفريق المهندسين الذي أعتذر عن عدم المشاركة قبل انطلاق المسابقة لعدم وجود لاعبين يمثلون الفريق.
صراع القمة
بشكل عام، سيكون محور الفوز يدور في فلك الأندية الخمس المميزة، وهي: وادي موسى والوحدات والكرمل وشباب الحسين وعيرا، وستكون مبارياتها عالية الجودة، ولن تحسم بسهولة وهذه الفرق تملك التجانس الجيد، إلى جانب توافر عوامل أساسية لدى اللاعبين في التشكيلة الأساسية، ومن أبرزها:
– العامل الأول: المستقبل الجيد أو المدافع الحر المميز، وهذا العامل يمثل نجاح الفريق بقدرة كبيرة جدا، لأن أساس بناء الهجمة الجيدة هو الاستقبال الجيد، الأمر الذي يريح صانع الألعاب، ويمنحه قدرة كبيرة على توجيه الكرة بنجاح كبير للاعب الضارب، حيث تتميز الفرق الخمسة السابقة بوجود مثل نوعية هؤلاء اللاعبين، ففي وادي موسى (بشار محارمة)، وفي الوحدات (خالد شباب ومحمد القطامي)، وفي الكرمل (محمد نور)، وفي شباب الحسين (أحمد الصقر)، وفي عيرا (إيهاب المحاسنة).
– العامل الثاني: وجود صانع الألعاب المميز، القادر على استثمار اللمسة الثانية بذكاء وتوجيهها بدقة للضاربين، الى جانب قدرة صانع الألعاب على تحييد حوائط صد الفريق المنافس، حيث يتواجد في وادي موسى (يعقوب القهوجي)، والوحدات (محمد راتب وفهد نعمان)، والكرمل (محمد الناجي)، وعيرا (عبدالله راتب)، وشباب الحسين (ياسر مجاهد).
– العامل الثالث: القوة الهجومية والدفاعية، وهي من أهم العناصر الأساسية لدى مدربي الكرة الطائرة، وكافة المدربين يركزون على توزيع القوة الهجومية على الأطراف والعمق، ويستثمر بعض المدربين الهجوم من الخط الخلفي في حالة قوة الدفاع بحوائط الصد، وهناك فرق تركز على حوائط الصد المتينة القادرة على صد الهجوم، ومن اللاعبين المميزين في ذلك: يتواجد في وادي موسى (محمد أبو كويك وأحمد خشان)، وفي الوحدات (محمد دقماق وأحمد العواملة ومحمد القطامي)، وفي الكرمل (عبادة فخري ومحمد البخيت)، وفي شباب الحسين (الشقيقان حسن وخالد أبو مشرف ومحمد ومحمود النقيب)، وفي عيرا (إسلام ضراغمة وإياد المحاسنة).
طوق النجاة
وفي طابق الفرق التي تبحث عن طوق النجاة، نجد أن فريق العودة يملك عدد من المقومات، خاصة في حال التعاقد مع لاعبين محترفين على سوية عالية، وهذا الأمر مكن فريق العودة من تحقيق نتائج إيجابية خلال العام الماضي، بينما تحتاج فريق مليح وصما الى إنسجام كبير من أجل الهروب من صراع الهبوط حسب مستواها الفني الذي ظهرت به خلال بطولة الكأس، حيث حضر الفريقين إلى مبارياتهما بستة لاعبين فقط.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock