آخر الأخبارالغد الاردني

منتدى استثماري أردني-باكستاني مطلع العام المقبل

عمان- الغد- بحث مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال الأردنيين، مع الملحق التجاري والاستثماري في السفارة الباكستانية، خادم علي، اليوم الأربعاء في مقر الجمعية، تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين ومناقشة الآفاق المستقبلية للفرص الاستثمارية في القطاعات الاقتصادية الواعدة، وتنمية العلاقات بين مجتمعي الأعمال من كلا البلدين.
وإستعرض المهندس حسام الدين الهدهد خلال اللقاء دور جمعية رجال الأعمال الأردنيين في تعزيز علاقات الأردن الاقتصادية والاستثمارية مع مختلف الدول العربية الشقيقة والأجنبية الصديقة، والترويج للمزايا والحوافز والفرص الاستثمارية التي يتمتع بها الأردن ويتميز بها وذلك من خلال مجالس الأعمال المشتركة التي ترتبط بها الجمعية مع ما يقارب 30 دولة. مشيرين إلى أن الجمعية حريصة على تعزيز العلاقات الأردنية الباكستانية في مختلف المجالات.
ومن جانبه أكد خادم على أهمية توطيد العلاقات الأردنية الباكستانية التي توصف بالتاريخية والإستراتيجية والإرتقاء بها إلى أعلى وأفضل المستويات ، لافتاً إلى أن العلاقات الاقتصادية بين أي بلدين هي بوابة تطوير العلاقات في كافة المجالات. معرباً عن أمله في تحقيق المزيد من التعاون والتنسيق بما يساهم في تعزيز حجم التبادل التجاري والاستثماري المشترك.

وأكد المهندس عبد الرحيم البقاعي على أن العلاقات الأردنية الباكستانية هي علاقات تاريخية متميزة ولكن في المجال الاقتصادي تُعد دون مستوى الطموحات ولا تعكس القدرة الحقيقية للبلدين، الأمر الذي يتطلب العمل على تكثيف الجهود لتعزيز العلاقات في مختلف المجالات والأصعدة وتعزيز آفاق التعاون المشترك. مشيرين إلى وجود العديد من الفرص الاستثمارية ذات الإهتمام المشترك بين الجانبين والتي يمكن إستغلالها بالشكل الذي يعود على كلا الجانبين بالنفع خاصة في مجال الألبسة والأقمشة.

وبين خادم أن هناك العديد من الفرص الهامة التي يمكن من خلالها تنمية العلاقات الاستثمارية وتحسين وتوسيع قاعدة السلع المتبادلة بين البلدين بحيث تكون أكثر تنوعاً، مؤكداً على إستعداد السفارة على التعاون مع الجمعية في سبيل التشبيك بين مجتمعي الأعمال من كلا الجانبين.

كما وأشار المهندس يسري طهبوب إلى أن الاقتصاد الأردني اقتصاد منفتح تجارياً على باقي دول العالم ويسعى دوماً نحو بناء علاقات اقتصادية متينة على المستوى الدولي خاصة وأنه يمتلك العديد من الإتفاقيات التجارية الحرة والتفضيلية والتي تقدم العديد من المزايا الجمركية وغير الجمركية، وعدد كبير من المناطق الحرة والتنموية والصناعية، مؤكدين بأن الجمعية تتطلع إلى وجود استثمارات وصناعات مشتركة بين الجانبين.
ودعي مدير عام الجمعية طارق حجازي مجتمع الأعمال الباكستاني من مختلف القطاعات الاقتصادية للإطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في الأردن خاصة وأن هيئة الاستثمار قد قامت بطرح حزمة من المشاريع الاستثمارية الجديدة في عدد من القطاعات الاقتصادية خاصة وأنه نتيجة جائحة فايروس كورونا المستجد أصبحت التوجهات العالمية نحو القطاع الصحي، والمستلزمات الطبية والصناعات الدوائية، القطاع الزراعي، قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهي قطاعات تمتلك الأردن فيها العديد من المزايا التنافسية التي يمكن للمستثمرين من الخارج الإستفادة منها.

وإتفق الجانبين على عقد منتدى استثماري أردني-باكستاني مطلع العام المقبل، مؤكدين على أهمية العمل على عقد لقاءات قطاعية عن بعد بهدف تحديد القطاعات الاقتصادية ذات الإهتمام المشترك وإطلاع كلا الجانبين على أهم الفرص الاستثمارية المتاحة.
ومن الجدير ذكره أن حجم التبادل التجاري بين الأردن والباكستان قد بلغ في نهاية عام 2019 ما قيمته 45.7 مليون دولار شكلت الصادرات الأردنية إلى الباكستان منها ما قيمته 13 مليون دولار تركزت في الأسمدة، المنتجات الصيدلانية، الحديد والفولاذ، الآلات والأجهزة الميكانيكية. بينما شكلت المستوردات الأردنية من الباكستان ما قيمته 32.7 مليون دولار تركزت في الحبوب، الأقمشة ، البذور الزيتية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock