حياتنامنوعات

منها احترف ضبط ردات فعلك.. تصرفات تُكسبك الحكمة

علاء علي عبد

عمان – لو سألت أحدهم أن يذكر لك شخصا يعرفه ويمكن تصنيف تصرفاته بأنها تنتمي لفئة النخبة فغالبا ما سيذكر لك جده أو جدته، فعلى الأغلب أن الجدين قد اكتسبا من الحكمة والنضج ما يبرر سبب تصنيف التصرفات التي يقومان بها بأنها تنتمي لفئة النخبة.
قد يظن القارئ أن تصرفات النخبة لا يقوم بها سوى كبار السن، لكن هذا ليس هو الواقع، فمن خلال القيام ببعض الطرق يمكن للمرء، بصرف النظر عن الفئة العمرية التي ينتمي لها، أن يضع تصرفاته في قائمة النخبة أيضا، ومنها:
– احترف ضبط ردات فعلك: لعل أبرز ميزة يمتلكها من يتعامل مع الناس برقيّ هي قدرته على ضبط ردات فعله عندما تصرخ بداخله للتعبير عن نفسها. فالمرء يمكن أن يجد نفسه وسط موقف يوقظ ردة فعل انفعالية بداخله كقيام شخص آخر بتصرف أدى لاستفزازه، لكنه وبالرغم من هذا يمنح نفسه وقتا للهدوء قبل التسرع برد انفعالي، الأمر الذي يجعله يحسن الرد من جهة، ويكتسب احترام الجميع بمن فيهم نفسه من جهة أخرى. علما أن ضبط الانفعالات في كثير من الأحيان لا يتطلب سوى التنفس بعمق وبطء عدة مرات والتفكر سريعا بالموقف، وعلى الأغلب سيجد أن ردة فعله الأولى كانت تحمل من الغضب أكثر مما يستحقه الموقف أصلا.
– حافظ على مبادئك في التعامل مع مختلف المواقف: يعد حفاظ المرء على مبادئه في شتى المواقف التي يتعرض لها من الأمور الهامة جدا. فكثيرا ما يكون ميل المرء للقيام ببعض الاستثناءات في مواقف معينة، لكن هذا الأمر لا يقوم به من يتعامل بسلوك النخبة، لأن هؤلاء يحافظون دائما على مبادئهم مهما كانت الإغراءات والميول الشخصية.
– تعامل مع انتصاراتك بتواضع ومع هزائمك برضا: لا يمكن لأحد إنكار أن التنافس موجود في كل مجالات الحياة، ووجود هذا التنافس يعني بالضرورة وجود فائز وخاسر. وحتى تكون ضمن فئة النخبة في التعامل مع الآخرين ينبغي عليك أن تحسن التصرف في حال الفوز أو الخسارة. ومن حسن التصرف أن تراعي مشاعر منافسك قدر الإمكان، فلو انتصرت عليه تواضع وأظهر له احترامك. وإن هزمت لا تبحث عن مبررات أو تترك الغضب يسيطر عليك، اعترف بهزيمتك وابتسم إن أمكنك هذا. وحتى تتمكن من تحقيق هذه النقطة عليك إعادة قراءة النقطة الأولى الخاصة بضبط ردات فعلك.
– قم بأعمال خير دون البحث عن الظهور: مع الأسف، فمع الانتشار الواسع لمواقع التواصل الاجتماعي أصبح حب الظهور الدافع الرئيسي للكثير من الناس للقيام بأعمال الخير. فقد بات الكثير من الأثرياء يقومون بدفع تبرعات ضخمة من أجل الظهور أمام المجتمع كأصحاب اليد البيضاء على الأيتام والفقراء. لذا، فحتى تكون منتميا لفئة النخبة احرص على القيام بأعمال الخير دون البحث عن الظهور حتى لا يتحول العمل الى صفقة تبادلية بإنفاق المال مقابل الظهور الإعلامي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock