;
حياتناصحة وأسرة

منها النقانق.. 7 منتجات مضرة بالأطفال

الغد– تضلل الإعلانات التي تتحدث عن فوائد بعض المنتجات الآباء الذين يصبحون في حيرة من أمرهم، وغير قادرين على التمييز بين المنتجات التي يجب تقديمها للطفل والمنتجات التي يجب استبعادها من نظامه الغذائي.

ونقدم لك هنا منتجات يجب منعها عن الأطفال، لما تشكله من خطر على صحتهم كما جاء في الجزيرة نت.

1– وجبات “هابي ميل”
تباع الوجبات التي تعرف باسم “هابي ميل” في عبوات براقة، وهو ما لا يستطيع الأطفال مقاومته، وعادة ما تتضمن شطيرة برغر وبطاطا مقلية وكوبا من الصودا.

لكن هذه الوجبات تحتوي على سعرات حرارية عالية، فضلا عن مستويات مرتفعة من الدهون والملح، ويؤدي تناول مثل هذه الأطعمة إلى مجموعة من المشاكل مثل زيادة الوزن وتطور أمراض القلب والأوعية الدموية؛ وذلك وفقا لتقرير نشره موقع “آف بي ري” الروسي، للكاتبة ماروسيا كوت.

2– وجبة قطع الدجاج
تناول الوجبات الخفيفة وقطع الدجاج المعروفة باسم “تشيكن ناغتز” يعتبر عادة غير صحية وخطيرة للغاية. وتكمن الخطورة في احتوائها على الدهون غير المشبعة والأحماض الدهنية الأحادية التي تساهم في ظهور مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وفي هذه الوجبة يمكن العثور على أكثر من عشرين مكون، منها لحوم منخفضة الجودة، فضلا عن العديد من المكونات غير الطبيعية.

علاوة على ذلك، عادة ما تقدم مثل هذه الأطعمة مع أنواع صلصات تحتوي على نسبة عالية من المواد الحافظة والسكر، لذلك ينصح الأطباء باستبعاد هذه الوجبات من النظام الغذائي للأطفال.

3– النقانق
اللحوم المصنعة -بما في ذلك النقانق- تعتبر مجرد خليط من النترات والمواد الحافظة والدهون والملح، ويزيد كثرة استهلاك النترات من خطر الإصابة بالسرطان، كما يتداخل الملح مع امتصاص الكالسيوم.

علاوة على ذلك، يعطل تناول النقانق نظام الدورة الدموية، وهو ما يسبب بعض المشاكل في القلب، وقد يترتب على ذلك في وقت لاحق إصابة الطفل بارتفاع ضغط الدم.

4– حبوب الإفطار
حبوب الإفطار وبعض المنتجات الأخرى تسوَّق على أنها طعام صحي غني بالمغذيات، لكن هذا ما هو إلا خطوة مدروسة من المسوقين لزيادة المبيعات، حيث تدعي الحملات الإعلانية أن حبوب الإفطار تحتوي على كمية قليلة من السكر مقارنة بالعصائر، كما أنها تصنع أساسا من الدقيق.

في الحقيقة، إن هذه الكربوهيدرات البسيطة لا تعود بأي فائدة على الجسم، في المقابل تؤدي فقط إلى بعض المشاكل على غرار زيادة الوزن.

والجدير بالذكر أن الحبوب المعالجة لا تحتوي على مغذيات، حتى لو أصرت الشركات المصنعة على أن الرقائق مصنوعة من حبوب القمح والشوفان والذرة. في المقابل، يوصي الأطباء باستبعادها من النظام الغذائي، وتقديم العصيدة للطفل بدلا من ذلك.

5– المثلجات
أشارت الكاتبة إلى اعتقاد معظم الآباء أن تقديم المثلجات للطفل لا يشكل خطرا على صحته. ومع ذلك، يقول الأطباء إن هذا المنتج من أكثر المواد المسببة للحساسية، لأنه يحتوي على عدد كبير من المواد المضافة الاصطناعية على غرار الأصباغ ومعززات النكهة.

6- المشروبات الحلوة والعصائر
يميل الأطفال إلى تناول الحلويات، لكن الإفراط في هذه المنتجات يسبب ضررا لجسم الصغير والتمثيل الغذائي للكربوهيدرات.

نتيجة لذلك، يعاني الطفل من العديد من المشاكل الصحية، على غرار زيادة الوزن والسمنة، فضلا عن أن الاستهلاك المفرط للحلويات يؤدي إلى تسوس الأسنان.

وجميع الآباء يدركون أن من غير المستحسن تقديم المشروبات الحلوة للأطفال، لكن لا يعد الجميع على بينة بالمخاطر الصحية المنجرة عن تناول الطفل عصائر الفاكهة العادية.

ويقرّ الأطباء بأن هذه المشروبات تلحق ضررا بجسم الطفل، وذلك يعزى إلى احتواء الكوب الواحد من العصير الطبيعي على حوالي خمس ملاعق صغيرة من السكر. إلى جانب ذلك، لا يعود تناول العصير الطازج بأية فوائد على الجسم، لذلك يوصي الأطباء بتقديم الفاكهة للأطفال بدلا من العصائر.

فالعصير الطبيعي يتم فيه أخذ السائل من الثمرة المحتوي على السكر، والتخلص من الألياف الغذائية الموجودة فيها، ولهذا فإن الطفل يحصل على ماء وسكر وبعض الفيتامينات، ولكنه لن يشعر بالشبع لافتقار العصير للألياف الغذائية.

والطريقة الصحية للحصول على فوائد الفاكهة هي تناولها كاملة، أي تناول التفاح (دون تقشيره بالطبع) والبرتقال، وليس عصيرهما.

7– الحلوى
البسكويت والكعك والفطائر تحتوي على كمية كبيرة من السكر والكربوهيدرات البسيطة، مما يؤدي إلى ظهور مشاكل صحية خطيرة، بداية من التسوس ووصولا إلى السمنة.

وينصح الأطباء باستبدال الحلوى التي تعرض في المتاجر وتحتوي على الكثير من المضافات الاصطناعية، بأخرى مصنوعة في البيت.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock